روابط للدخول

تطورات الشأن العراقي


أياد الكيلاني

مستمعينا الكرام ، أرحب بكم إلى ملف العراق الإخباري الذي نسلط فيه الضوء على تطورات الشأن العراقي من خلال ما أوردته وكالات الأنباء وتقارير مراسلينا. أقدم لكم هذا العرض صحبة الزميل المخرج (ديار بامرني).

-----------------فاصل---------

سيداتي وسادتي ، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصدر في الشرطة العراقية وشهود عيان قولهم اليوم الأربعاء إن مسلحين مجهولين في مدينة بعقوبة هاجموا رجال الشرطة العراقية وعددا من مقار الأحزاب التي تستعد للمشاركة في الانتخابات التشريعية وقتل في الهجمات ضابط شرطة وأصيب ثمانية.
وقال العقيد سامي مجيد محمد من شرطة بعقوبة إن مسلحين مجهولين هاجموا في وقت مبكر من صباح اليوم دورية للشرطة العراقية كانت متوقفة عند ساحة الوثبة وسط مدينة بعقوبة.
وأضاف أن مواجهات مسلحة جرت بين المهاجمين وبين أفراد الشرطة العراقية استخدم فيها المهاجمون أسلحة رشاشة وقذائف ار.بي.جي ، أسفرت عن مقتل ضابط من شرطة المرور كان يقف بالقرب من موقع الاشتباكات وإصابة أربعة من المدنيين بجروح.
ونقلت الوكالة عن مراسلها في بعقوبة أن مسلحين هاجموا مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يقع في شارع الأوقاف وسط مدينة بعقوبة مما أسفر عن إصابة أحد الحراس بجروح. وأضاف المصدر أن المسلحين - بحسب شهود العيان القريبين من مقر الحزب - حاصروا المبنى منذ الساعة الخامسة صباحا وان مواجهات مسلحة جرت بين المهاجمين وبين حراس المبنى...حاول فيها المهاجمون الذين كانوا يستخدمون الأسلحة الرشاشة والقنابل اليدوية اقتحام المبنى لكنهم لم يفلحوا.
وفي وسط بعقوبة تعرض مقر الحزب الشيوعي العراقي الذي يرأسه حميد مجيد موسى إلى هجوم آخر مسلح استخدم فيه المسلحون الأسلحة الرشاشة ، ولم يسفر الهجوم عن إصابة أحد بجروح.
وفي مكان آخر من مدينة بعقوبة قال مصدر في شرطة المدينة إن مقر تجمع الوحدة الوطنية العراقي الذي يرأسه نهرو عبد الكريم والذي يستعد هو الآخر لخوض غمار الانتخابات المقبلة تعرض صباح الأربعاء إلى هجوم آخر مسلح.
وقال ضابط في شرطة المدينة لم يذكر اسمه: الهجوم الذي استمر لفترة غير قصيرة أسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص بجروح وهم من حراس المبنى.

---------------فاصل-------------
مستمعينا الكرام ، قال الجيش الأمريكي في بيان إن طائرة نقل هليكوبتر تابعة لمشاة البحرية الأمريكية تحطمت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء في غرب العراق.
وأضاف البيان أن عملية للبحث والإنقاذ جارية حاليا وان حجم الخسائر في الأرواح سيتأكد لاحقا.
وذكر الجيش الأمريكي أن الطائرة تحطمت بعد منتصف الليل بقليل في الصحراء الغربية بالقرب من الحدود الأردنية. ولم يقدم تفاصيل عن سبب تحطمها.
وكانت حوادث تحطم طائرات الهليكوبتر من أسوأ الحوادث التي تكبدتما القوات الأمريكية في العراق وأوقعت خسائر بين أفرادها.

---------------فاصل------------

سيداتي وسادتي ، أعلن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير في مقابلة صحفية نشرت اليوم الأربعاء أن الولايات المتحدة وبريطانيا تعكفان على وضع إطار زمني لتولي العراقيين أمن بلدهم بعد الانتخابات المقرر إجراؤها يوم الأحد القادم.
ولم يشأ بلير وهو أقوى حليف لواشنطن في العراق أن يقدم موعدا لانسحاب القوات الأجنبية لكنه قال إن قطاعات من البلاد جاهزة للتسليم لقوات الأمن العراقية.
وقال بلير في مقابلة مع صحيفة فاينانشال تايمز: هناك مناطق سيكون بمقدرتنا تسليمها للقوات العراقية... تذكروا أن 14 من 18 محافظة في العراق آمنة ومستقرة نسبيا.
وأشار بلير إلى أن بريطانيا التي لها تسعة آلاف جندي في العراق والولايات المتحدة التي لها 150 ألف جندي تعملان مع العراقيين لدراسة نهج جديد للأمن.
وتابع بلير قائلا إن العراقيين ..ونحن أنفسنا.. يريدوننا أن نرحل في أقرب وقت ممكن ، أما السؤال.. ما هو أقرب وقت ممكن.... والإجابة على ذلك هي.. فهو: حين يكون لدى القوات العراقية القدرة على القيام بالمهمة.
وتعتبر وكالة رويترز أن الحديث عن جدول زمني للانسحاب قد يعطي بلير دفعة فيما يستعد للدعوة إلى انتخابات عامة يتوقع كثير من المراقبين أن تجرى في أيار القادم.
وموقف واشنطن من انسحاب القوات الأمريكية هو أن أمن العراق يجب أن تضطلع به القوات العراقية حين تكون قادرة.
لكن حكومة الولايات المتحدة قالت في تقرير في وقت سابق من الشهر الحالي إن قوات الأمن العراقية الناشئة حققت نتائج متفاوتة ضد المسلحين.

---------------فاصل-----------

مستمعينا الكرام ، نشرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق مساء الثلاثاء على موقعها على الإنترنت أسماء نحو 7700 مرشح إلى الانتخابات التشريعية وذلك قبل خمسة أيام من موعد الانتخابات.
ويوضح الموقع اسم المرشح بالإضافة إلى اسم والده واسم جده واسم الحزب الذي يترشح على لائحته. وستشارك 110 لوائح تضم 7636 مرشحا في الانتخابات التشريعية. إلا أن المفوضية أعلنت أن ثلاثا من اللوائح رفضت نشر أسماء مرشحيها وبينها الحزب الإسلامي الذي كان أعلن في نهاية كانون الأول انسحابه من الانتخابات. وكانت المفوضية العليا للانتخابات أعلنت أخيرا أسماء اللوائح المرشحة إلى الانتخابات وعددها 111 إلا أنها نشرت على الإنترنت أسماء 110 فقط من دون ذكر سبب لذلك.

وعلى صعيد ذي صلة ، ارتفعت وتيرة الهجمات على مراكز انتخابية في العراق قبل خمسة أيام فقط من الانتخابات وهددت مجموعة مسلحة بمزيد من التصعيد مع اقتراب الموعد المقرر للانتخابات الأحد فيما لا يزال المواطنون العراقيون يجهلون أسماء المرشحين ومواقع المراكز الانتخابية.
فقد هاجم مسلحون عشرة مراكز انتخابية منذ مساء الاثنين في محافظة صلاح الدين السنية شمال بغداد في عمليات تبنتها مجموعة الإسلامي أبو مصعب الزرقاوي الذي أعلن الحرب على الانتخابات وعلى الشيعة الذين يتوقع فوزهم في الانتخابات المقررة في 30 من الشهر الجاري.


بهذا ، مستمعينا الكرام ، بلغنا نهاية الملف العراقي الإخباري. شكرا لمتابعتكم ، مع دعوتكم إلى الاستماع إلى الفقرة التالية من برامجنا.


مستمعينا الكرام ، أدعوكم الآن إلى ملفنا الأمني اليومي ، ونتوجه على الفور إلى مدينة الموصل لنستمع إلى الرسالة الصوتية التي وافانا بها من هناك مراسلنا (أحمد سعيد) وتتضمن آخر المستجدات الأمنية في هذه المدينة الشمالية.
(الموصل)

--------------------فاصل---------

ونتوجه معكم الآن ، سيداتي وسادتي ، إلى بعقوبة التي شهدت تعرض عدد من المقرات الحزبية إلى الهجوم اليوم ، بحسب ما يطلعنا مراسلنا هناك (سالم حسين) في التقرير الصوتي التالي:
(بعقوبة)

-------------------فاصل--------
بهذا ، مستمعينا الكرام ، بلغنا نهاية ملفنا الأمني اليومي لهذا اليوم. أعده وقدمه إلى حضراتكم أياد الكيلاني وبمشاركة مراسلينا في مواقع الأحداث ، وذلك من استوديوهات إذاعة العراق الحر في براغ بإشراف المخرج (ديار بامرني).

على صلة

XS
SM
MD
LG