روابط للدخول

نائب رئيس الوزراء العراقي يعلن ان الخطر الاكبر الذي يواجه الحكومة العراقية في سعيها لتحقيق الديمقراطية و اجراء الانتخابات التشريعية يتمثل في فلول نظام البعث الذي يتخذ من سوريا ملاذا آمنا له


حسين سعيد

**)قال برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي ان الخطر الاكبر الذي يواجه الحكومة العراقية في سعيها لتحقيق الديمقراطية واجراء الانتخابات التشريعية يتمثل في فلول نظام البعث الذي يتخذ من سوريا ملاذا آمنا له.
وقال صالح في لقاء مع وكالة رويترز في السليمانية ان القيادات البعثية التي لجأت الى سورية والتي تتحكم في اموال طائلة سرقتها من العراق أثناء سقوط البعث هي التي تقف وراء العمليات الارهابية داخل العراق.
وقال برهم صالح ان الاعتقاد الذي كان سائدا لدى الحكومة العراقية حول الجهة المعادية لتجربة العراق كان يتجه نحو المتطرفين الاسلامين من أنصار الزرقاوي، لكن الخطر الأكبر ياتي اليوم من بقايا نظام حكم البعث وبعض الاطراف الاقليمية التي تتدخل في الشأن العراقي بشكل خطير وكبير، حسب تعبيره.

**)اعلن وزير الدفاع العراقي حازم الشعلان انه يرى تأجيل الانتخابات المقرر إجراؤها في الثلاثين من الشهر الجاري اذا لم يكن يتسن مشاركة جميع العراقيين فيها.
واعرب في تصريحات للصحفيين عقب اجتماع عقده مع وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط في القاهرة عن اسفه لوجود شريحة من السنة لن تشارك في هذه الانتخابات طواعية، حسب تعبيره.
وأضاف أن العراق طلب من مصر التدخل لكي تساهم هذه الشريحة في الانتخابات وان كانت هناك صعوبة في مشاركتها فلتطرح مسألة تأجيل الانتخابات لفترة أخرى، معربا عن اعتقاده بان ذلك هو الطريق الاسلم والأصوب حتى تشارك كافة قطاعات وأطياف المجتمع العراقي.

**)اعلن ريتشارد ارميتاج نائب وزير الخارجية الامريكي ان الولايات المتحدة وتركيا والعراق سيجرون قريبا مباحثات لبحث سبل التعامل مع مقاتلي حزب العمال الكردستاني الموجودين في شمال العراق.
ابلغ ارميتاج الصحفيين بعد مباحثات اجراها مع وزير الخارجية التركي عبد الله غل في انقرة التي كان وصلها مساء الاحد سنعقد اجتماعا ثلاثيا نأمل أن يكون في المستقبل القريب هنا في أنقرة لبحث قضية متمردي حزب العمال الكردستاني.
ويعتقد ان نحو خمسة الاف عضو من حزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا
يقيمون في شمال العراق.
وقال تقرير لوكالة رويترز من انقره ان ارميتاج لم يقدم تفاصيل عن المؤتمر المقترح لكن التقرير نسب الى دبلوماسي اميركي انه قد يعقد اواخر الشهر الجاري.
وقال الدبلوماسي الفكرة هي جعل الاطراف الثلاثة المعنية تطرح أفكارا لحل المشكلة.

**)اعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الاردنية رجب السقيري ان جميع دول الجوار العراقي ستشارك في الاجتماع الذي سيعقد في عمان الخميس المقبل على مستوى وزراء الخارجية باستثناء ايران التي ستشارك بوفد سيرأسه مساعد وزير الخارجية للشؤون الدولية والقانونية.
واكد السقيري رغبة الاردن وسعيه طوال الفترة الماضية من اجل ضمان
مشاركة جميع دول الجوار في المؤتمر للخروج بموقف موحد لهذه الدول بما
يضمن امن العراق واستقراره ووحدة اراضيه الذي يشكل ايضا مصلحة لدول
الجوار.

**)اعلنت جماعة تعرف نفسها بجيش انصار السنة في بيان نشره موقع على شبكة الانترنت مسؤوليتها عن التفجير الانتحاري بسيارة ملغومة قرب مقر حزب الوفاق الوطني العراقي الذي يتزعمه رئيس الوزراء اياد علاوي.
وذكرت تقارير ان العملية التي نفذها مفجر انتحاري تنكر في صورة سائق سيارة اجرة أسفر عن مقتل اثنين من رجال الشرطة ومدني واحد.
ووصل الى سبعة عشر عدد افراد الشرطة والحرس الوطني الذين قتلوا يوم الاثنين خلال كمائن ونتيجة تفجيرات وهجمات انتحارية.

**)رفض اللواء غالب الجزائري قائد شرطة النجف تنفيذ امر نقله الى بغداد، موضحا ان النقل جاء على خلفية تعليقاته حول تورط سوري في الانفجار الذي وقع في المدينة في التاسع عشر من الشهرالماضي واودى بحياة اثنين وخمسين وجرح اكثر من مئة واربعين.
وقال الجزائري في تصريح لوكالة انباء فرانس برس انه رفض امر النقل الى بغداد مشددا على انه سيبقى في النجف حتى تنتهي الانتخابات في الثلاثين من الشهر الجاري. واوضح انه لم يتهم الدولة السورية بانها كانت وراء الانفجار الاخير في مدينة النجف بل ان المشتبه بهم الذين تم اعتقالهم اشاروا الى علاقة بينهم وبين سوريا.

**)نفت وزارة الدفاع الاميركية صحة الانباء التي قالت أنه تم اعتقال المتشدد الاردني ابو مصعب الزرقاوي في بعقوبة.
وقال المتحدث باسم الوزارة اللفتنانت كولونيل باري فينابل إن الانباء التي ترددت حول اعتقال الزرقاوي غير صحيحة، مؤكدا ان الزرقاوي لم يعتقل.
وكانت انتشرت بشكل واسع في مدينة بعقوبة شائعة تفيد باعتقال القوات الاميركية
ابو مصعب الزرقاوي في المنطقة.

على صلة

XS
SM
MD
LG