روابط للدخول

عدد ضحايا التسونامي في المحيط الهندي يصل إلى ما يقارب 125 ألف شخص، استراليا أول البلدان التي تحتفل باستقبال العام الجديد، اطفاء نيران اشتعلت في مصفى الدورة في بغداد إثر عملية تخريب


ميسون ابو الحب

وصل عدد ضحايا التسونامي في المحيط الهندي إلى ما يقارب 125 ألف شخص مع سعي المسؤولين عن عمليات الاغاثة إلى توفير المساعدات إلى ما يزيد على خمسة ملايين شخص من الناجين الذين تشردوا ويواجهون الآن مخاطر انتشار الامراض والاوبئة.
وزارة الصحة في اندونيسيا وهي اكثر الدول تضررا بهذه الكارثة الطبيعية، اعلنت عدم قدرتها على تحديد عدد الضحايا غير انها أشارت إلى ان هذا العدد قارب المائة ألف شخص لا سيما في مقاطعة آجيك القريبة من مركز الزلزال الذي وقع الاحد الماضي.
دول أخرى في جنوب شرقي آسيا شهدت أيضا ارتفاعا في عدد الضحايا وقال مسؤولون ان من الصعب الآن تحديد هوية القتلى بسبب حالة التحلل التي وصلتها بعد حوالى اسبوع من وقوع الكارثة. هذا ويحذر العاملون في مجال الاغاثة من تزايد مخاطر انتشار الامراض ومن نقص المياه الصالحة للشرب ومن تعفن جروح المصابين.


هذا وكانت استراليا هي أول البلدان التي احتفلت باستقبال العام الجديد غير ان هذه الاحتفالات شابها ما وقع من احداث في جنوب شرقي آسيا بسبب تحرك القشرة الارضية في قاع المحيط الهندي في السادس والعشرين من هذا الشهر.
في عاصمة استراليا سدني تجمع الالاف من المواطنين للاحتفال بالعام الجديد غير انهم وقفوا دقيقة حداد أيضا لضحايا الهزة الارضية الذين تجاوز عددهم 125 ألف شخص.

123110

يذكر ان كارثة آسيا القت بظلالها على احتفالات رأس السنة في مختلف بقاع العالم لا سيما في المناطق المنكوبة وفي اوربا إذ لقي 2200 سائح أغلبهم من الاوربيين حتفهم بينما ما يزال ستة آلاف في عداد المفقودين.


هذا وقد ارسلت وكالات الامم المتحدة ولجنة الصليب الاحمر الدولية ومنظمات الاغاثة المحلية كميات كبيرة من المساعدات إلى منطقة جنوب شرقي آسيا اليوم. وقال مسؤولون اندونيسيون ان تدفق هذه المساعدات خلق نوعا من الاختناق مضيفين ان عدم التنظيم هي المشكلة الاكبر التي يواجهونها حاليا.
بينما قال مسؤول التنسيق عن جهود لجنتي الصليب الاحمر والهلال الاحمر الدوليتين هو مصطفى محقق ان اولى المهمات هي توفير مآوى ورعاية صحية للاشخاص الذين شردتهم الهزة الارضية منذ يوم الاحد الماضي.
يذكر ان عدد اولئك الذين شردتهم هذه الكارثة الطبيعية يصل إلى ثلاثة ملايين شخص وكلهم في حاجة إلى مساعدات اساسية منها الماء والغذاء والمأوى والملبس والرعاية الصحية. يذكر أيضا ان عمليات المساعدات هذه هي الاكبر في الذاكرة البشرية حتى الآن.


شهدت الأشهر الستة الأخيرة من عام 2004 سقوط اكبر عدد من القوات الأميركية في العراق إذ وصل هذا العدد إلى 503 جنود وهي الفترة التي تغطي أيضا عمر الحكومة المؤقتة منذ نقل السيادة في أواخر حزيران.
أما اكثر الأشهر دموية بالنسبة للقوات الأميركية فكان تشرين الثاني الذي شهد عمليات الفلوجة وسقط في هذا الشهر141 جنديا اميركيا.
في كانون الاول قتل 75 جنديا منهم اربعة عشر في هجوم على قاعدة عسكرية في الموصل.


تم اليوم اطفاء نيران اشتعلت في مصفى الدورة في بغداد إثر عملية تخريب قال مسؤولون في وزارة النفط انها كانت ستؤدي إلى كارثة.
وقعت عملية التخريب في وقت متأخر من يوم أمس الخميس بسقوط قذيفة مدفع هاون وقال مسؤول في وزارة النفط هو عاصم جهاد ان عددا من رجال الاطفاء اصيبوا خلال محاولاتهم اطفاء النيران المشتعلة مضيفا ان هذه العمليات تؤدي إلى تفاقم أزمة الوقود التي يعاني منها العراق.
يذكر ان مصفى الدورة أغلق لمدة سبعة عشر يوما في تشرين الثاني إثر عملية تخريبية.


ذكرت وكالة الأنباء الألمانية ان عادل اللامي عضو المفوضية العليا المستقلة للانتخابات استقال من منصبه يوم الخميس قائلا ان الاسباب شخصية تماما. اللامي نفى انباءا بثتها فضائية الجزيرة ذكرت ان 770 مسؤولا انتخابيا استقالوا بعد تعرضهم إلى تهديدات من جانب المتطرفين مضيفا ان خبيرا فنيا واحدا استقال فقط. وكانت جماعات اسلامية اصولية قد هددت بمهاجمة الانتخابات الشهر المقبل. من هذه الجماعات جماعة أنصار السنة المرتبطة بتنظيم القاعدة التي اعتبرت في بيان لها ان الديمقراطية تعارض الإسلام.

من جانب آخر، دعا رجل الدين الشيعي صدر الدين القبنجي من المجلس الاعلى للثورة الإسلامية في العراق، دعا السنة إلى المشاركة في الانتخابات الشهر المقبل والى عدم الخضوع لتهديدات زعيم الارهاب أسامة بن لادن، حسب نبأ بثته وكالة فرانس بريس. الوكالة نقلت عن القبنجي قوله، نأمل ان يدرس الاخوة في الحزب الإسلامي والاحزاب السنية الاخرى الموضوع بجدية أكبر لان من غير الصحيح ربط مصير الامة بشخص اسمه بن لادن أو الزرقاوي، حسب قول القبنجي.


اعتقلت القوات البولونية بالتعاون مع قوات أميركية وعراقية اربعة من المشتبه بهم ووضعت اليد على كمية من الأسلحة والذخائر في مداهمة في محافظة بابل، حسب قول ناطق باسم القوات البولونية هو الكولونيل آرتور دومانسكي. تم تسليم المعتقلين إلى الشرطة العراقية لغرض التحقيق معهم غير ان الناطق دومانسكي لم يحدد هوية هؤلاء الاشخاص.

من جانب آخر، وافق برلمان كوريا الجنوبية على تمديد بقاء قواته في العراق لمدة عام واحد أي حتى نهاية عام 2005. ويبلغ عدد هذه القوات ثلاثة آلاف وستمائة رجل وهي الثالثة من حيث الحجم بعد قوات الولايات المتحدة وبريطانيا.


انسحب المدرب عدنان حمد من الفريق الوطني العراقي بعد ان تعرض منزله إلى التدمير وبعد ثلاثة اسابيع من تسميته افضل مدرب آسيوي لهذا العام.
وكالة رويترز نقلت عن حمد قوله ان المشاكل الامنية في العراق تمنعه من الاستمرار في عمله وانه تلقى انباءا عن تدمير منزله.
جاءت استقالة عدنان حمد بعد اسبوع واحد من اختتام مباريات كأس الخليج في الدوحة.
قال الجيش الأميركي ان القوات الأميركية القت القبض اليوم على 49 من المشتبه بهم في الضلوعية قرب مدينة تكريت وذلك في عملية مداهمة شنتها هناك. ولم يعط الجيش الأميركي تفاصيل أخرى عن العملية.
قتل اليوم أيضا مدنيان واصيب اربعة من رجال الحرس الوطني عند انفجار سيارة مفخخة في بيجي. وانفجرت عبوة ناسفة قرب رتل عسكري في بغداد دون ان يؤدي إلى اصابات.
يذكر ان المتمردين يصعدون من هجماتهم على القوات متعددة الجنسيات قبل حلول موعد الانتخابات في الثلاثين من كانون الاول المقبل.
وتذكر الأنباء ان ما يزيد على 500 جندي أميركي قتلوا في العراق على مدى الأشهر الستة الماضية. وكان اكثر الأشهر دموية هو تشرين الثاني حيث سقط 141 جنديا اميركيا اغلبهم خلال عمليات الفلوجة.

قال بديع عارف أحد محامي الدفاع عن طارق عزيز نائب رئيس الوزراء في النظام السابق ان هدى عماش في حالة مرضية سيئة وأنها تعاني من السرطان ويجب الافراج عنها. يذكر ان هدى صالح عماش التي اسمتها الصحافة الغربية باسم السيدة انتراكس، في قبضة القوات الأميركية منذ آيار في عام 2003 وكانت في المرتبة الثالثة والخمسين في لائحة اصدرها الجيش الأميركي ووضعها في مجموعة من اوراق اللعب، للمسؤولين المطلوبين في العراق وعددهم خمسة وخمسون.
المحامي بديع قال انه لا يملك تفاصيل كاملة عن حالة هدى عماش الصحية غير ان المعلومات الخاصة بمرضها جاءت من طارق عزيز.


نظم وفد سلام يضم افرادا في اسر جنود اميركيين قتلوا في العراق وممثلين عن منظمات مقرها الولايات المتحدة، نظم تجمعا اشعلوا خلاله شموعا من اجل السلام، في مقر الامم المتحدة في عمان في الأردن.
وتنوي هذه الجماعات تنظيم تجمع آخر عند معبر الكرامة على الحدود العراقية الاردنية يوم غد السبت.
هذه الوفود وصلت إلى عمان في وقت سابق من هذا الاسبوع حاملة معها ما قيمته 600 ألف دولار من المساعدات للاجئين من مدينة الفلوجة وتشمل تجهيزات طبية واغطية وخيما والعابا سيجري توزيعها عن طريق اطباء عراقيين وجمعية الهلال الاحمر العراقية وهيئات انسانية أخرى.

على صلة

XS
SM
MD
LG