روابط للدخول

ظهور الجمعيات و المؤسسات الخدمية و الأنسانية التي بدأت تعمل في العراق


ديار بامرني

مستمعينا الكرام

نتحدث اليوم عن ظهور الجمعيات والمؤسسات الخدمية والأنسانية وبالأخص تلك التي بدأت تعمل في العراق بعد تحريره وسقوط نظام صدام وكذلك نستمع اليوم الى قصة أخرى يتحدث صاحبها عن أساليب القمع والتعذيب التي مارسها ذلك النظام بحق العراقيين ,فبعد سقوط نظام صدام, بدأت الكثير من المنظمات والجمعيات الأنسانية والتي منعها ذلك النظام من العمل في العراق, بدأت هذه المنظمات بالعمل وأنشاء مكاتب لها في مختلف أنحاء العراق لتقديم خدماتها الأنسانية للمتضررين من العراقيين ومساعدتهم.

(جمعية الدفاع عن حقوق العاملين في دوائر الدولة) هي أحدى تلك الجمعيات والتي تأسست مباشرة بعد سقوط النظام,حيث قامت أنذاك بالحفاظ على دوائر الدولة من الضياع والتلف والسرقة بسبب حالة التسيب وضياع الأمن التي كانت منتشرة انذاك. بعد ذلك توسعت الجمعية في عملها و قامت بفتح روابط لها في كل الوزارات العراقية ودوائر الدولة للدفاع عن حقوق الموظفين في تلك الدوائر.
مراسلنا في بغداد (عماد جاسم) التقى بالسيد (عباس محسن) رئيس ألجمعية وألذي تحدث لنا عن هذه الجمعية ونشاطاتها وخدماتها :


السيد (عباس محسن) رئيس جمعية الدفاع عن حقوق العاملين في دوائر الدولة

--- فاصل ---

وننتقل مستمعينا الكرام الى جمعية أخرى هي (معهد ألنور للمكفوفين) ألتابعة لوزارة العمل والشؤون الأجتماعية والتي تاسست في ألخمسينيات من القرن الماضي وتقدم خدمات التعليم والتأهيل والتدريب للأطفال المكفوفين في العراق. مراسلنا في بغداد (حيدر رشيد) قام بزيارة المعهد والتقى بجموعة من الطلبة هناك وكذلك التقى بمديرة ألمعهد,ألسيدة (أمل رسول ألموسوي) وأعد لنا هذا التقرير :

تقرير عن (معهد ألنور للمكفوفين)

--- فاصل ---

أعزائي ألمستمعين,أستمعنا في حلقات سابقة ألى شهود تحدثوا لنا عن قصص التعذيب والقمع التي تعرضوا لها من قبل الأجهزة الأمنية لنظام صدام التي أستخدمت أبشع ألوسائل لأرهابهم وألقضاء على كل من تعتقد أنه قد يشكل خطرا عليه. أليوم نستمع ألى شاهد اخر يتحدث لنا عن الأسباب وراء أعتقاله وأساليب ألتعذيب وألأنتهاكات ألتي تعرض لها. (حبيب ألدوركي) كان مطربا في فرقة ألتراث ألبصرية وبعدها أحترف ألفن وأصبح مطربا معروفا ومن أشهر أغانيه (أبو نونه).مسيرته ألفنيه تمتد منذ عام(1971) حتى عام (2000).
مراسلتنا (خمائل محسن) ألتقته في بغداد وتحدث عن التهديد الذي تعرض له (حبيب) عام 2000 من قبل ذلك ألنظام لأنه أكتفى بألأغاني ألعاطفية ولم يغني لصدام!! وكيف أنه بعد هذا ألتهديد اصيب بصدمة عصبية أدت الى أصابته بالشلل. مستمعينا ألكرام, دعونا نستمع الأن الى قصة ألفنان (حبيب ألدوركي)


--- فاصل ---

أعزائي ألمستمعين .. برنامج حقوق ألأنسان في ألعراق يرحب بكل مشاركاتكم و ملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني ألتالي :
bamrnid@rferl.org

وبذلكَ نَصلُ مُستمعيَ الكرام، الى خِتامِ هذه الحلقة، مِن برنامجِ حُقوقِ الإنسان، هذا ديار بامرني يَتمنى لكم، أطيبَ الأوقات و في أمان ألله.

على صلة

XS
SM
MD
LG