روابط للدخول

وزارة الدفاع العراقية تقرر اعادة جميع ضباط و مراتب الجيش العراقي السابق الى الخدمة، وفد من الاكراد العراقيين يقدمون مذكرة تحمل توقيع مليون و سبعمئة الف شخص الى مسؤولين في الأمم المتحدة


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، ومن أهم موضوعاته:
** وزارة الدفاع العراقية تقرر اعادة جميع ضباط ومراتب الجيش العراقي السابق الى الخدمة
** وفد من الاكراد العراقيين مذكرة تحمل توقيع مليون وسبعمئة الف شخص الى مسؤولين في الأمم المتحدة
وفي الملف مواضيع اخرى فالى التفاصيل
فاصـل
ذكرت تقارير ان وزارة الدفاع العراقية قررت اعادة جميع ضباط ومراتب الجيش العراقي السابق الى الخدمة العسكرية.
ونسبت التقارير الى مصادر وصفتها بالمأذونة فضلت عدم الكشف عن اسمها ان اعادة منتسبي الجيش السابق سيتم وفق برنامج يهدف الى تشكيل جيش عراقي قوي.
واوضحت المصادر ان دائرة التدريب تدعو جميع الضباط وضباط الصف من منتسبي الكلية العسكرية الاولى والثانية ومعهد الدروع ومدرسة المشاة الى المراجعة اعتبارا من يوم الجمعة وحتى يوم الخميس المقبل. وان الوجبة الاولى ستتركز على الضباط من ملازم الى نقيب.
واشارت المصادر الى انه ستصدر لاحقا تعليمات وارشادات تخص الية العودة والتحاق المراتب والضباط في جميع الصفوف في الزمان والمكان.
يشار الى ان وزارة الدفاع كانت دعت في بيان سابق ضباط ومراتب صنف النقل والتموين في الجيش العراقي المنحل الى الالتحاق بالجيش الجديد.
من جانب اخر اعلنت وزارة الدفاع في بيان لها ان الامين العام لوزارة الدفاع العراقية بروسك نوري شاويس اجرى مباحثات مع مسؤولين في وزارة الدفاع الالمانية بشان دور المانيا في اعادة تسليح وبناء الجيش العراقي.
واضاف ان المباحثات الثنائية تمحورت حول دور المانيا المهم في اعادة بناء الجيش العراقي الجديد وذلك عن طريق تدريب وتأهيل القيادات المدنية والعسكرية بالاضافة الى تدريب وتجهيز بعض صنوف الهندسة العسكرية من ناحية تدريب كوادر البنى التحتية ومعالجة القنابل والألغام.
يذكر ان وزارة الدفاع الالمانية قد تقدمت بعرض لتجهيز القوات العراقية المسلحة بعدد من العجلات المدرعة والتي لاتزال نظيراتها مستمرة في الخدمة في الجيش الألماني كما تقدمت بعرض لتجهيز مستشفى عسكري وعد من سيارات الاسعاف.
فاصــل
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري
قدمت وفد من الاكراد العراقيين مذكرة تحمل توقيع مليون وسبعمئة الف شخص الى مسؤولين في الأمم المتحدة. وتطالب المذكرة باجراء إستفتاء بشأن إقامة دولة كردية مستقلة في شمال العراق.
ونقلت وكالة رويترز عن نجم الدين كريم رئيس المعهد الكردي في واشنطن وعضو الوفد ان كل التوقيعات جمعت في كردستان العراق، موضحا ان الأكراد مارسوا تحت الحماية الدولية استقلالا فعليا في جنوب كردستان (شمال العراق) على مدار السنوات الثلاث عشرة الماضية وانهم لا يريدون ان يخضعوا لحكم عراق يهيمن عليه العرب، حسب تعبيره.
وقال أعضاء الوفد الكردي الذي ضم اثنين من شمال العراق وخمسة من الذين يعيشون حاليا اما في الولايات المتحدة أو في أوروبا انهم لا ينتمون الى حزب معين، وان أكراد العراق مختلفون عقائديا وثقافيا وعرقيا عن عرب العراق وتعرضوا على مدار الاعوام الثمانين الماضية للقمع والاستعباد والإبادة على يد الدولة العربية العراقية، حسب قوله.
وقال كريم ان المذكرة قدمت الى الحكومة العراقية أيضا، موضحا إن القرار بشأن إجراء استفتاء يمكن ان يُرجأ حتى انتهاء الانتخابات العراقية في الثلاثين من كانون الثاني المقبل.
فاصــل
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري
اعلن حسن العلوي سفير العراق الى سوريا ان العراق يمتلك صورا فوتوغرافية يظهر فيها مسؤولون سوريون بصحبة مسلحين اعتقلوا عندما اجتاحت القوات الامريكية والعراقية الفلوجة الشهر الماضي.
وقال السفير في مقابلة مع صحيفة التايمز البريطانية ان رئيس الوزراء اياد علاوي بعث برسالة الى السوريين يخبرهم فيها ان لديه صورا ولكنه لن ينشرها رغم تعرضه لضغط من الامريكيين لفعل ذلك.
وابلغ السفير التايمز ان هناك "غزوا بعثيا عراقيا لسوريا ، حسب تعبير السفير منذ سقوط نظام صدام مما يهدد حكومة دمشق. واتهم السفير البعثيين الذين لجأوا الى سوريا بانهم سرقوا الذهب وسطوا على البنوك وجاءوا الى هنا. وقال لديهم ما يكفي من الأموال ليواصلوا القتال مدة ثلاثين عاما حسب قول السفير.
فاصــل
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري
اعلن الجيش الامريكي في بيان له ان تحقيقا مبدئيا في الهجوم على قاعة للطعام في قاعدة أمريكية بشمال العراق توصل الى ان مُفَجرا انتحاريا على الارجح هو الذي نفذ يوم الثلاثاء الماضي الهجوم الذي أودى بحياة اكثر من عشرين معظمهم امريكيون. وأضاف البيان قوله "ومن جراء هذه النتائج أمر اللفتنانت توماس ميتز قائد القوات المتعددة الجنسيات بالعراق باجراء تحقيق موسع لتحديد الحقائق الكاملة وملابسات الهجوم." وقال رئيس هيئة الاركان المشتركة الجنرال ريتشارد مايرز خلال ايجاز صحفي عقده في واشنطن ان المحققين على وشك الانتهاء من بحثهم عن السبب المحدد للانفجار واضاف قائلا:
(122317)
((يبدو في هذه المرحلة انها عبوة ناسفة كان يرتديها مهاجم))
لكن بيان الجيش الاميركي اوضح ان الأدلة التي عُثر عليها في الموقع تتضمن مكونات ترتبط عادة بشحنات متفجرة بدائية. ولم يكن هناك دليل مادي على صاروخ أو قذيفة مورتر أو نوع آخر من سلاح ناري غير مباشر. وقال وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفيلد:
122320
((ان الهجوم الفظيع في الموصل يظهر مجددا ان قوات التحالف والشعب العراقي يواجهون عدوا شريرا. الحرية في العراق رهان قابل للكسب. ان البديل الوحيد عن تحقيق النجاح سيكون العودة الى الوراء، الى الظلمات، والى اولئك الذين قتلوا وارهبوا الابرياء من الرجال والنساء والاطفال. وان ذلك يجب إلاّ يحدث))
وفي واشنطن قدم الرئيس الأمريكي جورج بوش تعازيه إلى أسر ضحايا الهجوم قائلاً إن القوات الأمريكية في العراق منهمكة في تنفيذ مهمة هامة للغاية وأساسية للمساعدة في إرساء أركان دولة ديمقراطية فيما كانت يوماً مكاناً للاستبداد والكراهية والتدمير، وقال انه واثق من أن الديمقراطية ستعم العراق وان العنف المستمر هناك لن يعرقل إجراء الانتخابات الشهر المقبل.
كما اشار رامسفلد الى إنه من غير الواقعي أن يؤمل في هدنة من المسلحين بعد انتخابات كانون الثاني واضاف:
122303
((من الخطأ البحث عن عراق يعمه السلام بعد الانتخابات. اعتقد ان تواقعاتنا ينبغي ان تكون واقعية)).
وقال اللفتنانت كولونيل بول هيستينغز المتحدث باسم الجيش الامريكي في الموصل ان الامر مازال رهن التحقيق.
واعلن الجيش الامريكي يوم الخميس ان الهجوم اودى بحياة زهاء عشرين شخصا معظمهم امريكيون.
وقبل ساعات من تصريحات المسؤوليين الأمريكيين يوم الاربعاء، وصلت جثث الجنود الأمريكيين، الذين قضوا في الموصل إلى قاعدة عسكرية أمريكية خارج مدينة الكويت على متن طائرة شحن عسكرية.
فاصــل
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري
الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ.



ملف العراق الامني ليوم 23 كانون الاول
اعداد وتقديم: حسين سعيد
مستمعينا الكرام نرحب بكم مجددا وننتقل الآن الى الملف الامني:
اعلن الجيش الامريكي في بيان إن قنبلة على جانب الطريق تسببت في مقتل جندي أمريكي واصابة اثنين اخرين في بغداد صباح يوم الخميس. تفاصيل الوضع الامني في بغداد في رسالة احمد الزبيدي:
(تقرير)
وفي الموصل مواجهات بين القوات الاميركية وقوات الحرس الوطني العراقي ومسلحون ليل أمس، تفاصيل الوضع الامني في الموصل في رسالة احمد سعيد:
(تقرير)
ومن الموصل الى بعقوبة حيث اغتيل ملازم للشرطة، وقوات الحرس الوطني تلقي القبض على خمسة عشر من المشتبة بتورطهم في عمليات مسلحة. تفاصيل الوضع الامني في محافظة دياله من سالم حسين في بعقوبة
(تقرير)
وفي البصرة مقتل نقيب للشرطة في هجوم مسلح، تفاصيل الوضع الامني في البصرة في رسالة فائق الخالدي:
(تقرير)
ومن البصرة الى النجف والحالة الامنية هناك في رسالة ليث محمد علي:
(تقرير)
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام الملف الأمني الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ

على صلة

XS
SM
MD
LG