روابط للدخول

بدء عملية محاكمات رموز نظام صدام مع مثول علي حسن المجيد ووزير الدفاع سلطان هاشم أحمد أمام قاضي التحقيق، الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي يؤكد أن استقرار العراق يؤثر بشكل مباشر في الاستقرار الإقليمي


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره اليوم:
بدء عملية محاكمات رموز نظام صدام مع مثول علي حسن المجيد ووزير الدفاع السابق سلطان هاشم أحمد أمام قاضي التحقيق، والأمين العام لمجلس التعاون الخليجي يؤكد قبل انعقاد قمة المجلس أن استقرار العراق يؤثر بشكل مباشر في الاستقرار الإقليمي.
--- فاصل ---
شهد العراق السبت بدءَ محاكمات جرائم الحرب ضد صدام حسين ومساعديه عندما مثل ابن عمه علي حسن المجيد ووزير الدفاع السابق سلطان هاشم أحمد في استجواب رسمي أمام قاضي التحقيق.
الحكومة العراقية تعهدت بأن تبدأ المحاكمات قبل الانتخابات العامة المزمع إجراؤها نهاية الشهر المقبل. لكن قاضي التحقيق رائد جوحي صرح بأن عملية الاستجواب التي تمت بحضور محامين ما هي إلا بداية لعملية مطولة. وأضاف أن "التسرع لن يفيد في هذه القضية"، بحسب ما نقلت عنه وكالة رويترز للأنباء.
يذكر أن جوحي هو القاضي الذي أبلغ في الأول من تموز الماضي صدام حسين وأحد عشر مسؤولا سابقين معتقلين بالتهم الموجهة لهم.
وفي تصريحات أدلى بها أمس، أوضح أن المحكمة الجنائية العراقية المختصة بالجرائم ضد الإنسانية المكلفة محاكمة 12 من كبار رموز النظام السابق بمن فيهم صدام ما زالت تعمل على إعداد الملفات ضد المتهمين.
وفي هذا الصدد، نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عنه القول إن "المحكمة عاكفة على التحقيق وجمع الأدلة والوثائق والاستماع إلى الشهادات في جرائم مختلفة ارتكبت بين العامين 1968 و2003" مؤكدا أن "قضاة التحقيق يريدون ضمان حقوق المتهمين الذين التقوا جميعا محاميهم باستثناء واحد أو اثنين"، على حد تعبيره.
كما أكد أن المحكمة "مستقلة تماما عن الحكومة وعن أي جهة أخرى" لافتاً إلى أن "الحكومة لم ولن تتدخل في عمل المحكمة"، بحسب ما نقل عنه.
--- فاصل ---
في محور الانتخابات، أكد الناطق باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فريد أيار أنها ستجرى في موعدها المقرر من صباح الثلاثين من كانون الثاني حتى الساعة الخامسة بعد الظهر مشيراً إلى أنه سيكون هناك مراقبون دوليون في المراكز الانتخابية من الأمم المتحدة والمفوضية. فيما أفاد بيان للمفوضية أن 7200 مرشح سيتنافسون في الانتخابات من خلال 98 كيانا سياسيا ومستقلين موزعين بواقع 73 حزبا ومنظمة وتجمعا و25 مرشحا مستقلا وتسع لوائح ائتلافية ستتنافس لشغل مقاعد المجلس الوطني الذي يضم 275 مقعدا.
في غضون ذلك، تعرضت ثلاثة مراكز انتخابية في الدجيل وكركوك السبت لهجمات مسلحة أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى. واليوم قتل مجهولون في بغداد ثلاثة من موظفي المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.
وأكد أيار مقتل الموظفين الثلاثة موضحا أنهم كانوا يعملون في مكتبها في منطقة الكرخ. وسنوافي مستمعينا الكرام بتفصيلاتٍ أخرى عن هذا الحادث في ملف المتابعات الأمنية الذي سيذاع بعد قليل.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور المواقف الإقليمية، أكد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية أن دول المجلس تريد أن يتحقق الاستقرار في العراق.
وفي تصريحات أدلى بها في المنامة قبل يوم من بدء قمة مجلس التعاون الخليجي، قال العطية "إن العراقيين يريدون الانتخابات وإن استقرارهم يؤثر بشكل مباشر في استقرار المنطقة. وينبغي ألا تتدخل الدول في هذه العملية الديمقراطية"، بحسب ما نقلت عنه وكالة الصحافة الألمانية.
وفي حديثٍ إلى إذاعة العراق الحر حول الموقف المتوقع من قمة مجلس التعاون الخليجي تجاه العراق، قال سامي النصف مستشار رئيس مجلس الوزراء الكويتي:

(صوت مستشار رئيس مجلس الوزراء الكويتي)

- كان هذا سامي النصف مستشار رئيس مجلس الوزراء الكويتي في تصريحٍ خاص لإذاعة العراق الحر -
--- فاصل ---
في محور المواقف الإقليمية أيضا، نُقل عن الرئيس المصري حسني مبارك
القول إنه يأسف لأن التحذيرات التي صدرت عنه فيما يتعلق بالأثر الذي سينتج عن غزو العراق لم تلق أذنا صاغية لكنه أعرب عن اعتقاده بعدم جدوى انسحاب القوات الأميركية من العراق حاليا.
وردَ ذلك في سياق تصريحاتٍ نشرتها مجلة (دير شبيغل) الألمانية السبت. وأضاف أنه في حالِ سحبت الولايات المتحدة قواتها الآن "فستندلع الفوضى وسيكون لها عواقب وخيمة ... بوسع الأميركيين الرحيل فقط عندما يصبح العراقيون أنفسهم في وضع يمكنهم من حل مشكلاتهم الأمنية بأنفسهم"، على حد تعبيره.
رويترز نقلت عنه القول في تلك المقابلة أيضا إن الحل الوحيد الذي يراه للوضع الأمني في العراق يتمثل في تشكيل جيش جديد وقوة شرطة.
--- فاصل ---
أخيرا، وفي محور الرهائن، بثّت فضائيتا (العربية) و(الجزيرة) الأحد شريط فيديو تضمّن تهديد متشددين في العراق بقتل عشرة عراقيين يحتجزونهم رهائن إلا إذا غادرت الشركة الأميركية التي يعملون فيها البلاد.
رويترز أفادت بأن الشريط الذي نسب إلى ثلاثة من جماعات المقاتلين أظهرَ مشهد رهائن معصوبي الأعين يجلسون أمام جدار.
وذكرت (العربية) و(الجزيرة) أن الرجال يعملون لدى شركة أمن أميركية دون تحديد اسمها.
كما تضمن الشريط بيانا من مسلحين ملثمين وصورا لممتلكات خاصة بالرهائن ونداء من أحد الرهائن للعراقيين بوقف التعاون مع القوات الأميركية والحكومة العراقية. ولم يتضح متى خطف الرهائن فيما لم تذكر القناتان التلفزيونيتان ما إذا كانت مهلة حددت لتنفيذ التهديد بقتلهم.
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الإخباري...إلى اللقاء.


مستمعينا الكرام:
نحييكم مجدداً إلى ملفٍ إخباري يتضمن متابعاتٍ للأوضاع الأمنية كما تناولتها وكالات الأنباء ومراسلو إذاعة العراق الحر في تقاريرهم من مواقع الأحداث.
ونبدأ في بغداد حيث أكد الناطق باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فريد أيار مقتل ثلاثة من موظفي المفوضية صباح اليوم في شارع حيفا.
هذا فيما سقطت عدة قذائف هاون على جامع ابن تيمية في منطقة اليرموك. وفي إطار الإجراءات التي تُتخذ لضبط الوضع الأمني، أعلنت وزارة الداخلية تشكيل ثلاثة ألوية جديدة من قوات المغاوير والقوات الخاصة في الجيش العراقي السابق.
التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام، نواصل متابعاتنا للأوضاع الأمنية.
وقبل أن ننتقل إلى شمال البلاد نشير إلى ما نقلته وكالتا رويترز وفرانس برس عن شهود عيان بأن سيارة ملغمة انفجرت الأحد في كربلاء مما أسفر عن مقتل اثني عشر شخصا وإصابة ما لا يقل عن اثنين وعشرين آخرين بجروح.
وهذا هو ثاني هجوم من نوعه في المدينة خلال خمسة أيام.
(صوت سيارات الإسعاف عند وصولها إلى مكان الانفجار)
أما في بيجي فقد قامت القوات الأميركية بإلقاء القبض على ثمانية أشخاص كانوا يحاولون الهرب من مكان انفجار عبوة ناسفة هناك. بيان أصدره المركز الإعلامي لقوات التحالف الأحد ذكر أن الأشخاص الثمانية اعتُقلوا في وقت متأخر السبت حينما كانوا يحاولون الهرب من مكان انفجار عبوة ناسفة في مدينة بيجي.
ولم يذكر البيان ما إذا كانت العبوة المنفجرة قد استهدفت دورية أميركية أم لا.
ومن الموصل، يفيد مراسلنا بأن عبوتين ناسفتين انفجرتا أمام رتل عسكري أميركي فيما وقعت اشتباكات بين مسلحين مجهولين والقوات متعددة الجنسيات في أحد أحياء المدينة.
مزيد من التفاصيل في سياق المتابعة التالية.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
أخيراً، ومن بعقوبة، وافانا مراسلنا بالمتابعة التالية التي يعرض فيها لأبرز المستجدات الأمنية هناك خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
(رسالة بعقوبة الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي الملف الخاص بمتابعات الأوضاع الأمنية... شكراً لحسن إصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG