روابط للدخول

الرئيس الياور ينتقد اميركا و بريطانيا و يلوم سورية و ايران، اميركا تنفي ان يكون صدام حسين مضربا عن الطعام


فارس عمر

مستمعنيا الكرام اهلا بكم الى ملف العراق الاخباري وفيه نتناول تطورات الشأن العراقي ، وفي مقدمها من بين مواضيع اخرى:
(فاصل)
** الرئيس الياور ينتقد اميركا وبريطانيا ويلوم سورية وايران
** اميركا تنفي ان يكون صدام حسين مضربا عن الطعام

تفاصيل ملف العراق الاخباري من اذاعة العراق الحر في براغ.
(فاصل)

انتقد الرئيس غازي الياور كلا من الولايات المتحدة وبريطانيا وقال انهما ارتكبتها خطأ فادحا بحل الجيش العراقي بعد اسقاط صدام حسين.
واوضح الياور في مقابلة مع هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) بثتها يوم الاثنين ، ان قرار سلطة الائتلاف تفكيك جهاز الدولة السابق برمته ، أوجد فراغا امنيا في العراق. واضاف إنه بجرة قلم سُرح قسرا عدد كبير ممن لهم سجل نظيف الى جانب من لهم سجل سيء في قوى الأمن. واشار الياور الى الصعوبة في ملء الفراغ الذي اوجده هذا القرار فيما يجري بناء اجهزة امنية جديدة ببطء. وهذا كلف العراق وقتا هو بأمس الحاجة اليه ، بحسب قول الرئيس الياور.
ولكن الياور لفت الى ان العراقيين ما كانوا ليستطيعوا ازالة النظام السابق والتخلص من صدام بمفردهم.
واكد الياور في المقابلة مع البي بي سي ان الانتخابات ستجري في موعدها المقرر ، في نهاية كانون الثاني المقبل ، رغم المشاكل الأمنية. ووصف الوضع الأمني الحالي في العراق بأنه مزري ولكن الرئيس الياور اعرب عن ثقته بأن قوى الأمن العراقية ستتمكن من السيطرة على الموقف بما يتيح للقوات البريطانية والاميريكة الانسحاب خلال عام.
وانتقد الياور كلا من سورية وايران بسبب تواطئهما أو دعمهما المسلحين الذين يتسللون عبر الحدود الى داخل الاراضي العراقية ، كما نسبت البي بي سي الى الرئيس الياور.
وكان الياور وجه انتقادات مماثلة لجاري العراق خلال زيارته اخيرا للولايات المتحدة.
الياور اكد انتقاداته للبلدين في حديث آخر نشرته يوم الاثنين صحيفة الشرق الاوسط اللندنية وقال انه لا يطلق اتهامات وانما يتحدث عن وقائع تدعمها الأدلة.
وحذر الرئيس الياور في المقابلة من ان استمرار الاوضاع في العراق على ما هي عليه الآن سيخلق في صفوف الشعب العراقي شعورا بالمرارة والنقمة والاذلال مما يُمكن ان يوفر البيئة المناسبة لظهور ما سماه الرئيس الياور "هتلر عراقيا" شبيها بهتلر المانيا الذي افرزته هزيمة المانيا واذلال الشعب الالماني في الحرب العالمية الاولى.
وحض الرئيس الياور جيران العراق والدول الخليجية بصفة خاصة ، على التخلي عما وصفه بـ"الصمت السلبي" الراهن. وقال ، "عندما تشب النار في بيت جارك فان عليك ان تسارع الى اخمادها ، ليس فقط من اجل الجار ، وانما ايضا من اجل الا تضطر الى اطفائها في دارك عندما تنتقل اليها" ، على حد قول الياور.
واعتبر الرئيس الياور في حديثه الصحفي ان القائمين باعمال الارهاب والمشجعين له في الداخل والخارج انما يعملون على الضد مما يعلنون. وقال إن اضعاف الدولة العراقية واغراق المجتمع العراقي بالفوضى "يقوي النفوذ الأجنبي الاقليمي والدولي في العراق" ، كما حذر الرئيس الياور ، وليس العكس.
واعرب الياور عن اقتناعه الراسخ بأن أمن العراق لا يُقيمه ألا العراقيون وان هذا يتطلب التعجيل ببناء الجيش العراقي الجديد والأجهزة الامنية الجديدة وتجهيزها بما يمكنها من ان تتولى بنفسها حماية حدود العراق وخروج القوات متعددة الجنسيات من المدن والتمهيد لإنهاء مهمتها في العراق في اسرع وقت.

واكد الياور ان الدولة العراقية الجديدة التي ستوضع اسسها خلال العام المقبل ستكون دولة قوية لكنها ، بخلاف دولة صدام حسين ، ستُرسي دعائم قوتها على "تبادل الحب وليس الحرب" ، بحسب تعبير الرئيس الياور.
(فاصل)
مستمعينا الكرام ما زلتم مع الملف الاخباري.
نفى مسؤولون اميركيون ان يكون صدام حسين اعلن الاضراب عن الطعام احتجاجا على سجنه مؤكدين انه بصحة جيدة. وكانت هيئة الدفاع عن صدام اعلنت يوم الأحد انه وعددا من اقطاب نظامه بدأوا اضرابا عن الطعام منذ ثلاثة ايام احتجاجا على ما وصفته الهيئة بالمعاملة السيئة التي يتلقونها في السجن.
وقال بديع عارف محامي طارق عزيز إن صدام وأحد عشر من اقطاب نظامه بدأوا اضراباً عن الطعام. ودعا عارف اللجنة الدولية للصليب الاحمر الى التدخل. ولكن الناطق باسم الجيش الاميركي المقدم باري جونسن اكد ان الأمر لا يتعلق بصدام بل هو في حال جيدة ويواصل نظامه الاعتيادي الذي يتضمن تناول وجباته ، بحسب الناطق العسكري.
واوضح جونسن ان سبعة من المسجونين اخذوا يستعرضون امتناعهم عن الأكل بعد وجبة الفطور يوم السبت الماضي ولكنهم يتناولون المآكل الخفيفة من الوجبات التي يتسلمونها كل يوم من أطعمة الجيش. ونقلت وكالة فرانس برس للانباء عن الناطق العسكري الاميركي ان المسجونين يتلقون كل يوم وجبة جاهزة للاكل من النوع الذي يوزع على الجنود الاميركيين. اما الخمسة الآخرون ومنهم صدام فهم يأكلون بانتظام وان الجميع قالوا انهم بصدد استئناف تناول وجباتهم الاعتيادية سوى اثنين ، بحسب المسؤول الاميركي ، الذي لفت الى ان المسجونين لم يتوقفوا عن تناول السوائل.
واشار الناطق العسكري الاميركي الى ان المسجونين يُريدون زيارات اكثر من الصليب الاحمر الدولي لكنه قال ان ممثلي اللجنة الدولية للصليب الاحمر يقومون بزيارات منتظمة مثلما يزورون مراكز التوقيف الاخرى.
وكانت القوات الاميركية القت القبض على صدام في الثالث عشر من كانون الاول الماضي. ومن المقرر تقديمه للمحاكمة بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية.
وعلى صعيد ذي صلة ، اعلن كاهن كاثوليكي عن تشكيل هيئة من خمسة محامين ايطاليين للدفاع مجانا عن طارق عزيز. ونسبت وكالة رويترز للقس جان ماري بنجامين انه قرر تشكيل هيئة الدفاع بعدما تلقى طلبا بالمساعدة في الصيف. واشار القس الايطالي الى انه ابلغ الفاتيكان بالأمر.
(فاصل)
مستمعينا الكرام نواصل تقديم الملف الاخباري من اذاعة العراق الحر في براغ.
اعلن وزير الدفاع الاسترالي روبرت هل يوم الاثنين عن ارسال خمسين خبيرا عسكريا استراليا للمساهمة في تدريب افراد الجيش العراقي الجديد. وقال هل الذي زار بغداد في وقت سابق ان الخبراء سيدربون افراد الجيش العراقي في مجالات منها عمليات الامداد والنقل ، والتخطيط وطرق التوزيع.
وكانت استراليا ارسلت نحو تسعمئة جندي للانتشار في العراق وحوله فيما تقوم قطع بحرية استرالية باعمال الدورية في مياه الخليج.
(فاصل)
بهذا مستمعينا الكرام نصل واياكم الى نهاية الملف الاخباري قدمناه من اذاعة العراق الحر في براغ.


الملف الأمني
نرحب بكم مجددا وننتقل الآن الى الملف الأمني.
قتل وجرح نحو ثلاثين شخصا في تفجير سيارة ملغمة قرب المنطقة الخضراء في بغداد. كما سقطت قذيفتا هاون في المنطقة فيما سقطت ثالثة في باحة فندق قريب. وقال وزير الكهرباء ايهم السامرائي ان اعمال تخريب تسببت في غلق المحطة الرئيسية في العراق وانقطاع التيار الكهربائي في عموم البلاد نتيجة ذلك. واشار الوزير الى اندلاع حريق في محطة بيجي متسببا في اندلاع حرائق في منشآت في مناطق اخرى.
(فاصل)
في بعقوبة قتل عشرون شخصا على الأقل في حادث اصطدام مركبة محملة بالوقود فيما واصلت القوات متعددة الجنسيات عمليات التفتيش عن مشبوهين بارتكاب اعمال مسلحة. التفاصيل في رسالة سالم حسين.
(تقرير)
(فاصل)
في الموصل اشتبكت القوات الاميركية وقوات الحرس الوطني مع مسلحين في احياء متفرقة. وتكبد الجانبان خسائر في الارواح. كما شهدت المناطق المحيطة اعمال عنف وخطف. التفاصيل في رسالة احمد سعيد.
(تقرير)
(فاصل)
ومن الموصل الى كركوك حيث قتل شخصان بنيران مسلحين مجهولين فيما تواصل قوى الامن العراقية حراسة منشآت النفط ضد أي هجمات محتملة. التفاصيل في رسالة سوران الداوودي.
(تقرير)
(فاصل)

على صلة

XS
SM
MD
LG