روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


ميسون ابو الحب

اهلا بكم مستمعي الكرام في جولة في الصحافة العربية.

نبدأ بصحيفة الوطن السعودية التي نشرت خبرا عنوانه " التدقيق في حدقة العين اسلوب امريكي للتعرف على المدنيين في الفلوجة ".
اما حيثيات هذا الخبر فتطلعنا عليها ميسون:
الوطن نقلت عن ضابط كبير في المارينز أنه سيتم التدقيق إلكترونيا للمرة الأولى في حدقة العين والبصمات من أجل التأكد من هوية المدنيين الذين يريدون العودة إلى الفلوجة. الوطن نقلت عن الجنرال جون ساتلر قوله للصحفيين " "عندما سيعود الناس سوف تنظم اختبارات للرجال الذين هم في سن حمل السلاح بواسطة جهاز يحتوي على بيانات بمواصفات بيولوجية تقرأ إلكترونيا. سوف نلتقط صورا مقطعية (سكانر) ونأخذ البصمات وندرجها على بطاقات الهوية"، حسب ما ذكرت صحيفة الوطن السعودية.

والان ننتقل إلى صحيفة الاتحاد الاماراتية التي جاء في أحد عناوينها:
القوات العراقية تبدأ بتسلم مهام الامن في بغداد.

من الامارات ننتقل إلى لندن وصحيفة الحياة.

في الحياة نقرأ عنوانا يقول " لائحة السيستاني تضم الأحزاب الشيعية عدا الصدر وعلاوي يشكّل فريقاً لوقف التصعيد مع سورية "

في حيثيات هذا الخبر نقرأ أن الحياة علمت من مصدر عراقي ان رئيس الوزراء اياد علاوي ووزير خارجيته هوشيار زيباري "شكلا فريقاً لوقف التصعيد السياسي ضد سورية ومنع نشر اعترافات السوريين الذين اعتقلوا وهم يقاتلون في العراق", لكن المصدر شكك في مدى قدرة هذا الفريق على الصمود أمام "المعلومات الأميركية عن نشاط السوريين".
وفي مؤشر الى خلافات داخل الحكومة العراقية حول الموقف من سورية, انضم مستشار الأمن الوطني العراقي موفق الربيعي الى الرئيس غازي الياور واتهم دمشق بدعم المقاتلين في الفلوجة. وقال ان لديه وثائق واعترافات سوريين تؤكد ذلك، حسب ما ورد في صحيفة الحياة.

مستمعي الكرام، نواصل هذه الجولة في الصحافة العربية بمطالعة في الصحف ؟؟؟

سيداتي وسادتي شكرا لاصغائكم، انتهت جولتنا في الصحافة العربية.

على صلة

XS
SM
MD
LG