روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


اياد الكيلاني

مستمعينا الكرام ، ضمن المرحلة التالية من جولتنا على الصحافة العربية اليوم نعود معكم إلى الخليج ولندن ، إذ سيوافينا مراسلنا في الكويت (سعد العجمي) بمراجعة لما تناولته الصحف هناك ، كما سنتوقف عند مقال لوزير الدفاع العراقي نشرته صحيفة لندنية اليوم. وإليكم أولا بعض ما رصدناه من عناوين رئيسية:

---------------فاصل-------------

فكرة علاوي إجراء الانتخابات على مراحل تلقى ترحيبا من القوى السياسية العراقية ، ووزارة الداخلية ترى الخطة مناسبة لضمان أمن الناخبين.

حركة كردية تدعو لتحقيق المصالحة الوطنية قبل الانتخابات.

حزب الباجه جي يؤكد مشاركته في الانتخابات.

عبد الله الثاني يحذر من نفوذ إيران في العراق وإقامة هلال شيعي يمتد إلى لبنان عبر سورية.
---------------------فاصل---------

سيداتي وسادتي ، نشرت اليوم صحيفة الشرق الأوسط اللندنية مقال رأي بقلم وزير الدفاع العراقي (حازم الشعلان) بعنوان (لماذا الذي جرى في الفلوجة؟) ، يؤكد فيه بأن موقف الحكومة العراقية من قضية (الفلوجة) اتسم بدرجة عالية من الحكمة والحصافة والدقة ، باعتباره أن الحكومة حرصت على حل(القضية) عن طريق الحوار، وكانت تصرُّ على نبذ العنف ، ودعت إلى الانخراط في العملية السياسية بدل اللجوء إلى لغة الدم والعصيان والتمرّد على الدولة، ولم تلجأ إلى هذا المنطق المرفوض ـ في سياق توجهها الديمقراطي ـ إلاّ بعد أن استنفدت كل السبل العقلانية الممكنة.
ويمضي الوزير إلى أن المتمردين حولوا مدينة المآذن إلى مسلخ بشري، ولم يراجعوا عقلهم رغم نداءات الدولة الملحّة لانتهاج لغة العقل. وكل من يخالف شرعة العقل يلقى مثل هذا المصير.
والآن بعدما تم القضاء على هذه الجماعة الدموية البغيضة، يبدأ أهلنا في الفلوجة حياة جديدة، يباشرون فيها حريتهم وإرادتهم، فإن من حق كل مواطن عراقي أن يكون له رأي في النظام الذي يقوده.

-----------------فاصل------------

سيداتي وسادتي ، إليكم الآن ما ورد من شأن عراقي في الصحافة الكويتية والسعودية ، وذلك ضمن التقرير التالي من مراسلنا هناك ، الزميل (سعد العجمي):
(الكويت)

------------------فاصل-------------

بهذا ، مستمعينا الكرام ، بلغنا نهاية جولتنا على ما ورد من شؤون عراقية في الصحافة العربية الصادرة اليوم. أعد الجولة وقدمها لكم أياد الكيلاني صحبة مراسلي الإذاعة في بعض العواصم العربية ، وذلك بإشراف المخرج سعود يحيى.

على صلة

XS
SM
MD
LG