روابط للدخول

أياد علاوي يشدد في موسكو على ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لا تستبعد تمديد فترة الانتخابات، وزير الدفاع البريطاني يزور الوحدات البريطانية في العراق


ناظم ياسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشرة الأخبار التي أعدها ويقدمها ناظم ياسين:
شدّد رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي اليوم الأربعاء في موسكو على ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها المقرر في الثلاثين من كانون الثاني المقبل.
وذكرَ خلالَ زيارةٍ رسمية لروسيا تستمر ثلاثة أيام أن العراقيين وحكومتهم يعتبرون أنفسهم مسؤولين عن إجراء الانتخابات حتى مع وجود آراء ربما تكون مختلفة بشأن هذا الأمر.
علاوي أضاف في تصريحاتٍ نقلتها وكالة (إيتار- تاس) الروسية للأنباء أن الانتخابات ما هي إلا خطوة أولى ينبغي أن يتبعها التصديق على دستور البلاد.


ذكرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق اليوم الأربعاء أنها لا تستبعد تمديد فترة الانتخابات المقرر إجراؤها نهاية الشهر المقبل كما اقترحَ علاوي مشيرةً إلى أن موعدها المحدد لا يزال الثلاثين من كانون الثاني.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن فريد أيار عضو المفوضية والناطق باسمها تعليقه على اقتراح علاوي بإجراء الانتخابات على مدى أسبوعين أو ثلاثة لتفادي خطر أعمال العنف "لِمَ لا. يمكن أن يحدث هذا ربما"، مضيفا القول "لم نسمع شيئا رسميا في هذا الصدد. سمعنا فقط تقارير"، بحسب تعبيره.
وذكر أن المفوضية قد تدرس الأمر.


وزارة الداخلية العراقية أيّدت في وقت سابق الأربعاء اقتراح تمديد فترة الانتخابات عدة أيام لجعل عملية الاقتراع أكثر أمانا.
وصرح ناطق باسم الوزارة بأن وزارة الداخلية تعتقد أن إجراء الانتخابات على عدة أيام فكرة طيبة، على حد وصفه.
وكان رئيس الوزراء العراقي ذكر الثلاثاء أن الانتخابات قد تجرى على مدى أسبوعين أو ثلاثة للتأكد من إتاحة الفرصة للجميع للتصويت في ظل ظروف آمنة.

ذكر شهود أن القتال اندلع اليوم الأربعاء بين مسلحين يسيطرون على الرمادي وقوات مشاة البحرية الأميركية بعد مقتل اثنين من العراقيين إثر هجوم بسيارة ملغمة.
رويترز أفادت بأن أزيز الطائرات سُمع فوق الرمادي فيما قال شهود انهم شاهدوا عربة مدرعة وقد اشتعلت فيها النيران وتصاعد الدخان من قاعدة أميركية تعرضت لهجوم بقذيفة هاون.
وامتد القتال من وسط المدينة إلى المنطقة الصناعية في شرقها بعد أن هاجم مفجر انتحاري نقطة تفتيش عسكرية أميركية، وقُتل في الاشتباكات مدنيان عراقيان.
ولم ترد على الفور تقارير بشأن الخسائر الأميركية.


هجمات على جنود أميركيين وعراقيين أسفرت اليوم أيضاً عن مقتل ثلاثة أفراد على الأقل.
الشرطة العراقية ذكرت أن هجوما شنه مسلحون على مركزٍ للشرطة في سامراء أدى إلى مقتل أحد ضباط الشرطة.
وفي الرمادي، قال مسؤولو مستشفى إن عراقيين اثنين على الأقل قُتلا في هجوم على إحدى نقاط التفتيش التابعة للجيش الأميركي.
ناطق عسكري أميركي صرح أيضاً بأن انفجار قنبلة مزروعة على جانب طريق في جنوب بغداد أثناء مرور رتل عسكري أسفر عن إصابة اثنين من الجنود بجروح.
وفي الحلة، ذكر مسؤول في أحد المستشفيات أن الشرطة عثرت على جثة مقطوعة الرأس لأحد عناصر الحرس الوطني.

أعمال العنف وقعت في الوقت الذي قام رئيس كوريا الجنوبية رو مو-هيون بزيارة قصيرة مفاجئة إلى شمال البلاد حيث تفقد القوات الكورية الجنوبية المتمركزة في منطقة أربيل.
رو توجّه إلى المنطقة تحت إجراءات أمنية مشددة بعد جولة زار خلالها لاوس وبريطانيا وبولندا وفرنسا.

وفي جنوب البلاد، قام وزير الدفاع البريطاني جيف هون اليوم الأربعاء بزيارة تفقد خلالها الوحدات البريطانية المتمركزة في البصرة.
ونقل عنه القول إن القوات البريطانية ستبقى طالما تريدها الحكومة العراقية وإنها ستعمل لضمان إجراء انتخابات سلمية للمجلس الوطني الجديد.
هون أضاف أن "الانتخابات خطوة مهمة للعراق ونحن نريد أن نراها تُجرى في أسرع وقت ممكن" مضيفا أنه لا يوجد سبب لتعليق عملية التصويت.

في الفاتيكان، دانَ البابا يوحنا بولس الثاني اليوم الأربعاء تفجير كنيستين في العراق في أحدث هجوم ضمن سلسلة من الاعتداءات التي استهدفت دور العبادة المسيحية.
رويترز نقلت عن البابا قوله أمام آلاف من المصلين في ساحة القديس بطرس "أطلب من الرب شفاعة العذراء الطاهرة حتى يعرف الشعب العراقي العزيز في النهاية وقتا للمصالحة والسلام"، على حد تعبيره.

في قاعدة كامب بندلتون العسكرية بولاية كاليفورنيا، أكد الرئيس جورج دبليو بوش أن الانتخابات العراقية ستُجرى في موعدها المقرر.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن الرئيس الأميركي قوله الثلاثاء أمام آلاف الجنود من قوات مشاة البحرية (المارينز) إن "الانتخابات ستجرى كما هو مقرر" مضيفاً "أن لأميركا ولتحالفنا استراتيجية للمساعدة على قيام ديمقراطية مستقرة في العراق ولمساعدة الحكومة العراقية على ضمان الأمن"، بحسب تعبيره.

واليوم دعا وزير الخارجية الأميركي كولن باول الأوربيين إلى ضم جهودهم للأميركيين من أجل المساعدة في نشوء الديمقراطية في العراق.
وكالة الصحافة الألمانية نقلت عن باول قوله الأربعاء في بروكسل "مهما كانت خلافاتنا في الماضي حول العراق، إننا نتطلع حاليا إلى الأمام. ونمد اليد إلى الأوربيين ونأمل بأن يبادلوننا ذلك"، على حد تعبيره.

في واشنطن، قالت صحيفة بارزة اليوم الأربعاء إن مسؤولي الاستخبارات العسكرية الأميركية يعتقدون أن المسلحين في العراق يتلقون مساعدة كبيرة من مصادر في سوريا أكثر مما كان يُعتقد في السابق.
رويترز أفادت نقلا عن صحيفة (واشنطن بوست) بأن المسؤولين خلصوا إلى هذه النتيجة استنادا إلى معلومات جمعوها في بغداد خلال الهجوم الذي وقع الشهر الماضي للسيطرة على مدينة الفلوجة والقضاء على المسلحين فيها.
وقالت الصحيفة إن المسؤولين الذين لم تذكر أسماءهم صرّحوا بأن حفنة من البعثيين العراقيين الكبار موجودون في سوريا وأنهم يجمعون المال من مصادر خاصة في المملكة العربية السعودية وأوربا ويحولونها إلى المسلحين في العراق.

وقّعت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء اتفاقا مع الأردن لمساعدته على غلق حدوده مع العراق في وجه عمليات التهريب وتسلل المتشددين.
رويترز نقلت عن روبرت سي. بونر مفوض الجمارك وحماية الحدود الأميركي أن "اتفاق المساعدة المتبادلة سيساعد في جمع الأدلة وتبادل المعلومات فيما يتعلق بالقضايا الإجرامية وغسيل الأموال وانتهاكات القوانين المرعية للتصدير في بلدينا إضافة إلى أنواع أخرى من الانتهاكات الخاصة بالتهريب"، على حد تعبيره.
بونر وقّع الاتفاق مع مدير عام الجمارك الأردني محمود قطيشات.

أعلن ناطق باسم السفارة الأميركية في السعودية إعادةَ فتح السفارة في العاصمة الرياض اليوم الأربعاء ولكن القنصلية الأميركية في مدينة جدة ظلت مغلقة بعد يومين من هجومٍ نفذه متشددون ينتمون لتنظيم القاعدة.
رويترز نقلت عن روبرت كيث "أُعيد فتح السفارة في الرياض والقنصلية في الظهران ولكن القنصلية في جدة مازالت مغلقة"، بحسب تعبيره.
وكانت البعثات الثلاث أُغلقت بعد الهجوم الذي وقع الاثنين وكان الأول على بعثة دبلوماسية غربية في السعودية.


على صعيد ذي صلة، جددت الولايات المتحدة الطلب من رعاياها عدم التوجه إلى المملكة العربية السعودية أو البقاء فيها بسبب خطر وقوع اعتداءات.
فرانس برس نقلت عن بيان للخارجية الأميركية قوله الثلاثاء إنه نظرا إلى "التهديد الخطير الذي ما زال قائما بالنسبة لأمنهم" في هذا البلد فإن الوزارة تواصل "تقديم النصح للمواطنين الأميركيين بتأجيل الرحلات إلى المملكة العربية السعودية كما تطلب من القاطنين فيها الرحيل"، بحسب تعبيره.

في عمان، أعلنت هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي السابق أن محاميا عراقيا يحمل وكالة من صدام حسين كان يفترض أن يلتقي به الأربعاء إلا أن اللقاء أُرجئ إلى أجل غير مسمى.
فرانس برس نقلت عن الناطق باسم الهيئة المحامي الأردني زياد الخصاونة قوله "كان من المفترض أن يلتقي المحامي خليل الدليمي بالرئيس صدام حسين الأربعاء إلا أن المقابلة أُرجئت إلى اجل غير مسمى"، بحسب تعبيره.
فرانس برس ذكرت أنه لم يتسن التأكد من الخبر من مصدر آخر.
وكانت الهيئة أعلنت في وقت سابق أن صدام وقّع على توكيل لمجموعة من المحامين العراقيين برئاسة خليل الدليمي عن طريق المحكمة العراقية الخاصة التي ستحاكمه ونقابة المحامين.

ذكرت صحيفة غلوباس الأسبوعية التي تصدر في زغرب اليوم الأربعاء أن وزير الدفاع اليوغسلافي السابق فيليكو كادييفيتش سيرشد قوات التحالف في العراق إلى مستودعات الأسلحة الخاصة بصدام حسين مقابل أن تمنحه هيئة الادعاء حصانة.
وكالة الصحافة الألمانية أفادت نقلا عن الصحيفة بأن كادييفيتش الذي كان جنرالا في بداية التسعينات خلال فترة انهيار يوغوسلافيا اتفق مع الولايات المتحدة على أن يشهد ضد الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش ويكشف عن خطط إنشاء قواعد صدام العسكرية مقابل أن يحصل على حصانة.
يذكر أن بعض شركات يوغسلافيا السابقة شاركت في بناء عدد من هذه القواعد والمستودعات خلال الثمانينات وحصل كادييفيتش على تلك الخطط بصفته وزيرا للدفاع.


رفضت إيران الأربعاء اتهامات القاهرة بأن أحد دبلوماسييها متورط في عمليات تجسس وأنه تآمر على تنفيذ هجمات في مصر وفي الخارج.
وكان النائب العام المصري ذكر أمس أن القاهرة ستحاكم غيابيا دبلوماسيا إيرانيا ومواطنا مصريا قبض عليه في اتهامات بالتجسس وتنظيم هجوم على موقع للبتروكيماويات في مدينة ينبع السعودية في أيار الماضي.
رويترز نقلت عن حميد رضا اصفي الناطق باسم الخارجية الإيرانية قوله اليوم إن الاتهامات لا أساس لها من الصحة.
وأضاف أن الاتهامات الموجهة للدبلوماسي حسين دوست تأتي في إطار ما وصفها بمؤامرة على دول في الشرق الأوسط بما ينسجم مع سياسات إسرائيل.
القاهرة ذكرت أن دوست كان يعمل في مكتب بعثة رعاية المصالح الإيرانية لكنه فرّ عائدا إلى إيران.


أعرب رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع الذي يقوم بأول زيارة رسمية على هذا المستوى منذ اكثر من عشرين عاما إلى لبنان عن أمله الأربعاء بافتتاح سفارة فلسطينية في بيروت.
فرانس برس نقلت عن قريع تصريحه بعد لقائه ورئيس منظمة التحرير الفلسطينية محمود عباس مع رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري "لا شك أن هذه القضية تهمنا في إطار عملية تطوير وتفعيل العلاقة مع لبنان الشقيق"، بحسب تعبيره.
المسؤولان الفلسطينيان اللذان وصلا إلى بيروت الأربعاء قادمين من دمشق اجتمعا أيضا مع الرئيس اللبناني إميل لحود.

أعلنت إدارة الرئيس جورج دبليو بوش الأربعاء أنها ستقدم عشرين مليون دولار كمعونة مباشرة للسلطة الفلسطينية لمساعدتها على تجاوز أزمة مالية.
رويترز نقلت عن مسؤول أميركي رفيع المستوى أن الولايات المتحدة تأمل في أن تشجع هذه الخطوة دولا أخرى على تقديم مساعدات إضافية "في وقت تشتد فيه حاجة السلطة الفلسطينية لدعم ميزانيتها لتدفع فواتيرها وتحافظ على الاستقرار والسماح لها بالتركيز على الحكم"، بحسب تعبيره.

أجرت باكستان اليوم الأربعاء تجربة لإطلاق صاروخ أرض أرض ذاتي الدفع ذي قدرات نووية قادر على إصابة أهداف في عمق الهند.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أن إسلام آباد أبلغت الدول المجاورة بالتجربة.
بيان الجيش الباكستاني ذكر أن الصاروخ المطوّر محلياً والمعروف باسم (حتف-4 شاهين-1) قادر على الوصول إلى أهداف تبعد حتى 700 كيلومتر ويستطيع أن يحملَ رؤوسا نووية وأنواعا أخرى من الرؤوس الحربية.

على صعيد آخر، وفي باريس، قال الرئيس الباكستاني الزائر برفيز مشرف اليوم الأربعاء إن وضعَ حدٍ للصراع الإسرائيلي الفلسطيني ضروري في الحرب على الإرهاب.
وكالة الصحافة الألمانية نقلت عن مشرف تصريحه قبل اجتماعه مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك بأن حلّ نزاع الشرق الأوسط ضروري في الحرب على الإرهاب وسيكون له صداه في كل العالم وسيضرب الإرهاب في الصميم.

على صلة

XS
SM
MD
LG