روابط للدخول

عاهل الأردن الملك عبد الله و الرئيس غازي الياور يتهمان إيران بالتدخل في شؤون العراق، وزير الدفاع البريطاني يزور القوات البريطانية في العراق


ميسون ابو الحب

اهلا بكم مستمعي الكرام في ملف العراق الاخباري.

من العناوين الرئيسية:
عاهل الأردن الملك عبد الله والرئيس غازي الياور يتهمان إيران بالتدخل في شؤون العراق
ووزير الدفاع البريطاني يزور القوات البريطانية في العراق


تفاصيل ملف العراق من إذاعة العراق الحر في براغ.

أكد الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش على موعد الانتخابات في الثلاثين من كانون الثاني المقبل وقال متحدثا في قاعدة لقوات المارينز الأميركية في كاليفورنيا:

" عندما سيختار العراقيون قادتهم في انتخابات حرة، سيحطم ذلك الادعاء القائل بان الإرهابيين يحاربون القوات الاجنبية وسيبين ان الإرهابيين انما يحاربون ارادة الشعب العراقي ".

من جانب آخر، نقلت فرانس بريس عن الرئيس العراقي غازي عجيل الياور وملك الأردن عبد الله، قولهما في مقابلات اجرتها معهما صحيفة واشنطن بوست، ان إيران تحاول التأثير على الانتخابات وأنها ترسل آلافا من الايرانيين إلى العراق.
الوكالة نقلت عن ملك الأردن قوله ان من صالح إيران تشكيل حكومة اسلامية شديدة الولاء لايران في العراق وأنها شجعت اكثر من مليون ايراني على عبور الحدود إلى العراق أغلبهم بهدف التصويت في الانتخابات المقبلة.
أما الرئيس الياور فقال ان الزمن والاوضاع تظهر دون أي شك ان إيران تتدخل في شؤون العراق وان هذا التدخل يتم يوميا تقريبا لا سيما في جنوب شرقي البلاد.
يذكر ان الرئيس الياور والملك عبد الله التقيا الرئيس الأميركي بوش مؤخرا في واشنطن.

يذكر ان نائب رئيس الوزراء برهم صالح وجه يوم الثلاثاء اتهاما إلى الدول المجاورة بعدم بذل ما يكفي من الجهود لمنع الاجانب من الانضمام إلى التمرد في العراق دون ان يحدد أي دولة بالاسم غير انه أضاف ان الشرطة العراقية اعتقلت سوريا كان يقود سيارة مفخخة.

في السياق نفسه، نسبت واشنطن بوست إلى عسكريين في الاستخبارات الأميركية اعتقادهم ان المتمردين يحصلون على مساعدة اكبر مما كان يعتقد في السابق من مصادر في سوريا. هذا الاعتقاد يعتمد على معلومات جمعت في بغداد خلال عمليات الفلوجة الأخيرة. المسؤولون الذين لم تكشف الصحيفة عن اسمائهم اضافوا ان موالين لرئيس النظام السابق صدام حسين يعملون في سوريا يقدمون اموالا واشكالا أخرى من الدعم إلى متمردين في العراق.
يذكر ان الرئيس غازي الياور أشار في مقابلة مع واشنطن بوست إلى ان عددا من بقايا النظام السابق في سوريا يحاولون إعادة دكتاتورية صدام حسين إلى العراق. الصحيفة نفسها نقلت عن ملك الأردن عبد الله اشارته إلى ان الولايات المتحدة والعراق يعتقدان ان مقاتلين اجانب يتدربون في سوريا ويعبرون الحدود إلى العراق.
سفير سوريا في الولايات المتحدة أنكر هذه الاتهامات قائلا انها باطلة كما نفى ان يكون هناك بعثيون عراقيون في سوريا.

في سياق متصل قال رئيس الوزراء أياد علاوي في مقابلة مع وكالة ايتار تاس الروسية انه يؤيد نظاما فيدراليا في إطار عراق موحد، واعرب عن تفاؤله ازاء تحسين الوضع الاقتصادي في العراق لا سيما بعد الغاء نسبة كبيرة من ديون العراق. وكالة ايتار تاس الروسية نقلت عن علاوي قوله أيضا ان روسيا والعراق اتفقا على وضع آليات للتعاون في مجال إعمار الصناعة النفطية وذلك بعد محادثات أجراها مع رئيس شركة لوك أويل النفطية في موسكو. علاوي أكد أيضا على رغبة حكومته في مشاركة روسيا في المشاريع الاقتصادية.
على صعيد الانتخابات، أكد رئيس الوزراء علاوي يوم الاربعاء على ضرورة تنظيم الانتخابات في موعدها المحدد. كان علاوي قد التقى الرئيس الروسي بوتين في موسكو. وكان بوتين قد القى ظلالا من الشك على امكانية تنظيم انتخابات في العراق إذ قال:

" اقول بكل صدق، لا يمكنني تصور امكانية تنظيم انتخابات في ظل احتلال كامل للبلاد من قبل قوات اجنبية ".

من جانب آخر، أعلنت وزارة الداخلية تأييدها لاقتراح رئيس الوزراء أياد علاوي بتمديد فترة الانتخابات لعدة ايام، حسب قول ناطق باسم الوزارة لم تذكر وكالة رويترز اسمه مضيفا ان هذا الاجراء سيقلل من تجمع المواطنين امام مراكز التصويت بل سيتوجهون إلى هذه المراكز على مدى اسبوعين أو ثلاثة.
يذكر انه نقل عن رئيس الوزراء علاوي اقتراحه مد فترة الانتخابات لاسبوعين أو ثلاثة لمنح الفرصة لجميع المواطنين للمشاركة فيها وفي ظروف امنية مرضية.

وصل وزير الدفاع البريطاني جيف هون إلى البصرة صباح الاربعاء للقاء قادة عسكريين بريطانيين وكذلك لاجراء محادثات مع محافظ البصرة حسن الرشيد حول الانتخابات المقبلة.
يبلغ عدد القوات البريطانية في العراق تسعة آلاف جندي وهي تقيم في جنوب العراق بشكل رئيسي غير ان عددا من هذه القوات شارك مؤخرا مع القوات الأميركية في عمليات ضد المتمردين في مناطق جنوبي بغداد.
الوزير البريطاني قال في مؤتمر صحفي عقده في البصرة:

" اود ان اؤكد على اننا سنعمل بشكل وثيق مع اصدقائنا في البصرة. اود ان ارى الانتخابات وهي تنظم، ونحن نريدها ان تتم بشكل سلمي. نحن نعتقد ان هذه فرصة كبيرة بالنسبة للعراق لتحقيق تقدم في اتجاه الديمقراطية ".

من جانب آخر ناطق هو الميجور ديفيد غب أن زيارة هون توجه رسالة مهمة إلى الشعب العراقي والى الدول الاقليمية مفادها ان سياسيا بريطانيا كبيرا يدعم العمليات العسكرية والعملية السياسية واعمار العراق مع توجه البلاد إلى الانتخابات.

وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد قال من جانبه خلال زيارة للقوات الأميركية في الكويت:

" ما علينا فعله هو توفير عدد مناسب من القوات في العراق للمساهمة في خلق جو يساعدهم على الانتقال من طريق الدكتاتورية إلى طريق الديمقراطية، وفي اتجاه علاقات سلمية مع الدول المجاورة ".

من جانب آخر، زار رئيس كوريا الجنوبية رو مويون شمال العراق لتفقد قوات بلاده التي يبلغ عددها 3.600 رجل في العراق. جاءت هذه الزيارة مع موافقة لجنة برلمانية كورية على مقترح حكومي بتمديد فترة بقاء هذه القوات في العراق لمدة عام آخر.

إلى هنا ينتهي ملف العراق من إذاعة العراق الحر في براغ. شكرا لاصغائكم.


الملف الامني من إذاعة العراق الحر في براغ:
في بغداد انفجرت سيارة مفخخة واعلنت وزارة الدفاع تشكيل جهاز جديد للامن العام. تفاصيل أخرى في التقرير التالي:


وقعت اشتباكات بين متمردين وقوات مارينز اميركية في الرمادي.
وحلقت طائرات حربية فوق المدينة وشوهد الدخان وهو يتصاعد من قاعدة عسكرية سقطت فيها قذيفة مدفع هاون.
وفي سامراء ارتفع عدد القتلى إلى ستة منهم اربعة مدنيين ورجلا شرطة عندما هاجم مسلحون مركزا للشرطة.
وفي الحلة عثرت الشرطة على جثة أحد افراد الحرس الوطني وكانت مقطوعة الرأس.
ننتقل الآن إلى بعقوبة لمتابعة اوضاعها الامنية في التقرير التالي:


من بعقوبة ننتقل إلى الموصل حيث وقعت حوادث متفرقة فيها. تفاصيل أخرى في الرسالة الصوتية التالية:


إلى هنا ينتهي الملف الامني من إذاعة العراق الحر في براغ. شكرا لاصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG