روابط للدخول

الرئيس الروسي يشكك في إمكانية إجراء انتخابات نزيهة و ديمقراطية في العراق في ظل استمرار العنف، نائب رئيس الوزراء برهم صالح يدعو كل دولة من دول الجوار الى الاهتمام بمشاكله و عدم التورط بمشاكل الآخرين


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، ومن أهم موضوعاته:
**الرئيس الروسي بوتين يشكك في إمكانية إجراء انتخابات نزيهة وديمقراطية في العراق في ظل استمرار العنف.
** نائب رئيس الوزراء برهم صالح يدعو كل دولة من دول الجوار الى الاهتمام بمشاكله وعدم التورط بمشاكل الآخرين.
وفي الملف مواضيع اخرى فالى التفاصيل
فاصــل
اعلن عمار الحكيم القيادي في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق ان اللجنة المستقلة التي شكلها المرجع الشيعي السيستاني تستعد لإعلان قائمة انتخابية موسعة تضم غالبية شيعية وقوى سنية وشخصيات تمثل الاقليات.
واضاف الحكيم في تصريح لصحيفة الحياة ان لجنة السيستاني تجري حوارات مع سائر القوى وقد احرزت نتائج مبشرة وستحمل الايام المقبلة الاعلان عن قائمة انتخابية موسعة، مؤكدا ان التأخير في اعلان القائمة يرجع الى حرص لجنة السيستاني على اجراء الحوار اللازم مع الجميع واخذ الوقت الكافي، واصفا حضور تيار الصدر في القائمة بالمهم للغاية.
الى ذلك شكك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في إمكانية إجراء انتخابات نزيهة وديمقراطية في العراق، في ظل استمرار العنف.
وفي سياق الاشارة في كلمة القاها في مركز جواهر لال نهرو في نيودلهي الى دعم موسكو قرار مجلس الأمن الدولي رقم الف وخمسمئة وستة واربعين الذي وضع جدولا زمنيا للعملية السياسية في العراق، قال الرئيس بوتين ان تبني روسيا لهذا القرار جاء من منطلق وجوب تهيئة الظروف المناسبة للانتخابات في العراق، لكنه أكد قلق بلاده من استمرار العنف في العراق مشيرا إلى ان موسكو تعتقد بامكانية تحقيق الاستقرار في العراق عن طريق الحوار بين مختلف الفئات والفصائل العراقية بقصد تحقيق مصالحة وطنية، والتوصل إلى اتفاق حول ملامح رئيسية للنظام السياسي المستقبلي للدولة العراقية.
وكان الاخضر الابراهيمي مستشار الامين العام للامم المتحدة اعلن يوم السبت في تصريح لصحيفة هولندية توقع استحالة اجراء انتخابات في العراق في كانون الثاني المقبل اذا ما استمر الوضع الامني كما هو عليه الآن.
وقال الابراهيمي ان الانتخابات ليست دواء سحرياً لكنها جزء من العملية السياسية. يتحتم الاعداد لها بشكل جيد ويجب ان تجرى في الوقت المناسب لتحقيق النتائج المرجوة.
فاصـل
قال وزير الداخلية السعودي الامير نايف بن عبد العزيز ان السعودية وايران قوتان اقليميتان بامكانهما احلال الامن والاستقرار في العراق ومساعدة الحكومة العراقية على إرساء الامن واجراء الانتخابات. وشدد الوزير السعودي في تصريح الى وكالة انباء مهر الايرانية على ان السعودية تلعب دورا ايجابيا في استتباب الامن في العراق لاعتقادها بان زعزعة استقرار العراق ستكون لها تداعيات سلبية على امن المنطقة ودول الجوار. وردا على سؤال حول نية بلاده ارسال قوات الى العراق قال وزير الداخلية السعودي ان لدى العراقيين قوات لحفظ الامن ولكن نحن على استعداد لمساعدتهم اذا ما طلبوا.
فاصـل
دعا نائب رئيس الوزراء الدكتور برهم صالح كل دولة من دول الجوار العراقي الى الاهتمام بمشاكلها وان لا تورط نفسها بمشاكل الآخرين، حسب تعبيره. وقال نائب رئيس الحكومة العراقية في حوار اجرته معه صحيفة الشرق الاوسط السعودية ردا على تصريحات وزير الخارجية السوري فاروق الشرع حول ما اعتبرها مؤشرات على عدم امكانية إجراء الانتخابات العامة في موعدها في كافة انحاء العراق ما سيحرم الحكومة العراقية المنتخبة من الصدقية قال ان العراق يتوقع من سورية مساندة العملية السياسية مشددا على رفض القبول بالتدخل في شؤون العراق الداخلية، ودعا كل بلد الى الاهتمام بمشاكله وان لا يورط نفسه بمشاكل الآخرين، حسب تعبيره.
واضاف نائب رئيس الحكومة العراقية ان ثمة عمليات ارهابية تُدار من قبل مجموعات موجودة في بعض دول الجوار، مشيرا الى ان هذه الحالة غير مقبولة ولا يمكن للدولة العراقية أو للشعب العراقي ان يقبلها. محذرا من ان من يريد ان يلعب بمقادير العراق لن يجني إلا الخيبة والضرر، محذرا من انه اذا استمر البعض في ممارساته وتسهيل العمليات الارهابية، فان العراق لا يمكنه ان يبقى صامتاً ومتفرجاً، ورجا الجميع ان يفهم، حسب تعبيره، جدية الحكومة العراقية وايضاً جدية المجتمع الدولي في التعامل الحاسم مع هذه الحالة.
فاصـل
شكك الجنرال جون ابي زيد، القائد الاعلى للقوات الاميركية في المنطقة الوسطى المسؤولة عن الشرق الاوسط وغرب آسيا، شكك في مقدرة القوات العراقية في السيطرة على الموقف الامني خلال الفترة هذه التي تسبق الانتخابات المقررة في الثلاثين من كانون الثاني المقبل.
وبينما اقر الجنرال ابي زيد بان تحسنا طرأ على الوضع الامني على حدود العراق،
دعا في كلمة القاها خلال مؤتمر للامن الاقليمي يعقد في البحرين دعا جيران العراق، سوريا وايران على وجه الخصوص، الى بذل المزيد من الجهود لمنع عمليات التسلل الى العراق، مشددا على انه من المهم جدا للجميع ان يعرفوا ان استقرار العراق يعتمد على تصرفات جيرانه، كما يعتمد على ابناء العراق انفسهم. ففي حال سماح هؤلاء الجيران لأناس يعادون استقرار العراق بممارسة نشاطاتهم من داخل حدودهم، فسنواجه مشكلة خطيرة للغاية، حسب تعبير الجنرال ابي زيد.
فاصـل
حذر الممثل الخاص للاتحاد الاوروبي لشؤون مكافحة الارهاب غيغيز دي فرايس من ان أوروبا تواجه خطرا محدقا وربما تكون هدفا لارهابيين تدربوا في الآونة الاخيرة في العراق.
وقال دي فرايس في تصريحات الى صحيفة برلينر تسايتونغ الالمانية إن الاتحاد الاوروبي يعلم إن شبابا مسلمين مقيمين في اوروبا سافروا إلى العراق لتلقي تدريبات عسكرية هناك وبعضهم عاد بالفعل من بينهم ثلاثون عادوا الى هولندا الى جانب مئات آخرين عادوا الى دول الاتحاد الاوروبي الاخرى. وانتقد دي فرايس بطء تنفيذ قرار الاتحاد الاوروبي الخاص بتقوية الدفاعات ضد الارهاب في الكثير من الدول الاعضاء.
فاصـل
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري
الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ.


ملف العراق الامني ليوم الاحد 5 كانون الاول
اعداد وتقديم: حسين سعيد
مستمعينا الكرام نرحب بكم مجددا وننتقل الآن الى الملف الامني:
اعلنت الحكومة العراقية عن وضع خطة امنية شاملة لحماية المراكز الانتخابية بالتعاون مع قيادة القوات المتعددة الجنسيات. في غضون ذلك اعلنت وزارة الدفاع العراقية انها تخطط لتنظيم دورات سريعة للطلاب والمدرسين لتدريبهم على كيفية حفظ امن المراكز الانتخابية التي ستنخذ من المدارس مقرا لها، مزيد من التفاصيل في رسالة احمد الزبيدي :
(نقرير 1:22)
اعلن مصدر في الحرس الوطني العراقي في بيجي ان هجوما انتحاريا بسيارة ملغومة استهدف قافلة محمد جاسم القائد المحلي للحرس الذي قتل في الهجوم، واصيب اربعة عشر بجروح. وجاء في بيان اصدره الجيش الامريكي إن مسلحين هاجموا نقطة تفتيش بالقرب من بيجي صباح يوم الاحد. وفي تكريت، هاجم مسلحون عددا من الحافلات كانت تقل عمالا عراقيين يعملون لحساب القوة متعددة الجنسيات لدى توجههم الى اماكن عملهم فاردوا سبعة عشر منهم واصابوا ثلاثة عشر اخرين بجروح.
في الموصل لقي جنديان أميركيان مصرعهما وأصيب اربعة آخرون لدى تعرض قافلتهم لهجوم شمال غرب المدينة. تفاصيل الوضع الامني في الموصل في رسالة احمد سعيد:
(تقرير 1:19)
في بعقوبة اغتيل زيد حسن الكرخي مسؤول المنظومة الشمالية في الاستخبارات العسكرية لنظام صدام، تفاصيل الوضع الامني في محافظة ديالة في رسالة سالم حسين من بعقوبة:
(تقرير 0:49)
في البصرة تعرض مركز للشرطة في ابي الخصيب الى هجوم بقذائف ، التفاصيل في رسالة فائق الخالدي من البصرة:
(تقرير 0:49)
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام الملف الأمني الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ.

على صلة

XS
SM
MD
LG