روابط للدخول

الرئيس الأميركي بوش يؤكد على ضرورة الالتزام بموعد الانتخابات، حلف شمالي الاطلسي يفتتح مركزا للتدريب في بغداد


ميسون ابو الحب

اهلا بكم في ملف العراق.

من العناوين الرئيسية:
الرئيس الأميركي بوش يؤكد على ضرورة الالتزام بموعد الانتخابات
وحلف شمالي الاطلسي يفتتح مركزا للتدريب في بغداد

تفاصيل ملف العراق من إذاعة العراق الحر في براغ.
أكد الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش يوم الخميس على ضرورة تنظيم الانتخابات في موعدها المحدد في الثلاثين من كانون الثاني المقبل معبرا بذلك عن رفضه الدعوات التي اطلقها عدد من الاحزاب والكيانات السياسية لتأجيلها لحين تحسن الاوضاع الامنية.

الرئيس بوش قال:

" يجب عدم تأجيل الانتخابات. حان الوقت للمواطنين العراقيين للتوجه إلى صناديق الاقتراع وهذا هو سبب موقفنا الحازم ازاء موعد الثلاثين من كانون الثاني ".

تأكيد الرئيس الأميركي على ضرورة الالتزام بموعد الانتخابات في العراق يمثل رفضا لدعوات وجهتها احزاب سنية وعدد من الشخصيات الكردية وكذلك عدد من قادة العالم إلى تأجيل الانتخابات. بوش أكد أيضا ان الانتخابات ستمثل انعطافة في تاريخ العراق. إذ قال:


" حان الوقت للشعب العراقي كي ينتخب، وانا في انتظار ذلك. انها احدى اللحظات التاريخية التي سيلاحظ فيها الكثيرون مجتمعا تحول سريعا من مجتمع استبداد وتعذيب ومقابر جمعية إلى مجتمع يسمح للناس فيه بالتعبير عن انفسهم من خلال صناديق الاقتراع ".

التأكيد على الالتزام بموعد الانتخابات جاء أيضا على لسان وزيري الخارجية والدفاع الأميركيين، كولن باول ودونالد رامسفيلد. وزير الخارجية باول قال أن المعارضة لتنظيم الانتخابات ليست قوية كما كان يعتقد في البداية. أما رامسفيلد فتساءل عن الاسباب الداعية حقا إلى التأجيل ثم لاحظ ان الشعب العراقي يرغب في خوض تجربة الانتخابات وانه يستحق ان يمنح هذه الفرصة. ونذكر هنا ان الرئيس العراقي غازي عجيل الياور قال يوم الاربعاء ان الانتخابات ستكون حلا للعديد من مشاكل العراق كما اكد ان تنظيمها تعبير عن التزام اخلاقي وقانوني من جانب الحكومة العراقية. الياور قال أيضا:
( الياور )

من جانبه نائب وزير الخارجية رتشارد ارميتاج قال ان الداعين إلى تأجيل الانتخابات بدأوا يتراجعون عن مطالبهم لانهم يلاحظون ان الناس راغبة في خوض هذه التجربة في العراق.
أما منسق شؤون العراق في وزارة الخارجية الأميركية رونالد شليجر فلاحظ ان سبعة عشر حزبا سياسيا دعت إلى التأجيل غير ان 228 كيانا سياسيا سجل نفسه لدى المفوضية العليا المستقلة للانتخابات. شليجر أشار أيضا إلى تزايد الدعم المادي الذي تقدمه دول عديدة لدعم الانتخابات في العراق.
دعوات التأجيل كانت قد صدرت عن احزاب وكيانات سياسية سنية انطلاقا من عدم استتباب الوضع الامني في البلاد. الحزبان الكرديان الرئيسيان اتفقا من جانبهما على طرح قائمة موحدة كما من المتوقع ان يصدر الشيعة قائمة موحدة أيضا.


اعتقلت السلطات الألمانية ثلاثة عراقيين يوم الجمعة لشك في تخطيطهم لمهاجمة رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي خلال زيارته إلى برلين.
المحققون لاحظوا تزايدا في عدد المكالمات الهاتفية والتنقل في ما يتعلق بثلاثة اشخاص قبل وصول علاوي واستدلوا من ذلك على وجود خطة ضد رئيس الوزراء العراقي حسب قول رئيس الادعاء كي نيهم.
الاشخاص المعتقلون الثلاثة كلهم اعضاء في جماعة أنصار الإسلام حسب قول الادعاء الالماني. نتيجة لهذه الأنباء الغى علاوي لقاءا كان من المفترض ان يعقده مع مهاجرين عراقيين في ألمانيا.
من جانب آخر أعلن المستشار الالماني غيرهارد شرودر ان بلاده ستسعى إلى انشاء علاقات تجارية اوثق مع العراق ومع تقدم اعمار العراق مضيفا ان ألمانيا قد توسع تدريبها للشرطة والجنود العراقيين وهو تدريب يجري في الامارات العربية المتحدة.
شرودر قال أيضا انه ورئيس الوزراء العراقي اتفقا على عدم التحدث عن الماضي وعلى ضرورة التركيز على بناء الديمقراطية والاستقرار في العراق بغض النظر عن الموقف السابق من الحرب.
شرودر قال في مؤتمر صحفي اعقب لقاءه رئيس الوزراء العراقي موجها حديثه إلى الصحفيين:

" كما لاحظتم، نحن جديون بشأن التعاون بالفعل. ننظر إلى العراق في اطار الاهتمام باعمار البلاد ومساعدته على التحول إلى بلد مستقر وديمقراطي. نريد ان نكون فاعلين في العديد من المجالات، وفي اكثر المجالات حقا واعتقد ان هذا هو أحد الاسباب التي تجعلنا نملك الحق في القول ان هذه المحادثات كانت ناجحة جدا بالفعل ".

اما رئيس الوزراء علاوي فأعلن ان اجتماعا سيعقد في شباط المقبل من المتوقع ان يؤدي إلى انشاء غرفة تجارة المانية عراقية كما عبر عن شكره لالمانيا لمساعدتها العراق في فترة ما بعد الحرب وقال انه يتوقع علاقة ايجابية وبناءة جدا مع ألمانيا.
علاوي قال في المؤتمر الصحفي المشترك بعد لقائه المستشار الالماني غرهارد شرودر:

" مع نضوج العملية السياسية في العراق، نأمل في تحقيق تعاون اكبر فاكبر مع ألمانيا واوربا. نحن نشعر ان في امكان ألمانيا ان تؤدي دورا مهما في اعمار العراق ".


أعلن الامين العام لحلف شمالي الاطلسي ياب دي هوب سخيفر، أعلن افتتاح مركز للتدريب تابع للحلف في بغداد وذلك إثر قيامه بزيارة مفاجئة إلى العراق يوم الجمعة.
خلال لقائه بعدد من الضباط من حلف شمالي الاطلسي ممن سيعملون في تدريب ضباط عراقيين، أكد على ان مهمة الحلف هي من اجل الشعب العراقي إذ قال:

" لو سؤلت عن سبب هذه المهمة التدريبية وعن سبب قيامنا بها فسيكون جوابي هو لان الشعب العراقي والحكومة العراقية يريداننا ان نفعل ذلك. هذه من الاولويات بالنسبة لهم. فهم يريدون ان يكونوا، وفي أقرب وقت ممكن، اقل اعتمادا على الاخرين، اقل اعتمادا على التحالف، اقل اعتمادا على قوات عسكرية أخرى، وان يتحكموا في مصير بلادهم بانفسهم ".

يان دي هوب سخيفر الامين العام لحلف شمالي الاطلسي متحدثا في بغداد.
يذكر ان هذه هي أول زيارة يقوم بها الامين العام لحلف النيتو إلى العراق. سخيفر أكد من جانب آخر على ضرورة تنظيم الانتخابات في الثلاثين من كانون الثاني كي يتمكن الشعب العراقي من تقرير مصيره بنفسه، حسب تعبيره.
يذكر ان سخيفر اجرى لقاءات في بغداد مع وزير الخارجية هوشيار زيباري ومع ممثلي دول حلف النيتو في بغداد، يذكر أيضا ان حضور الحلف في العراق حاليا يتمثل بسبعين شخصا فقط غير ان الحلف ينوي توسيع مهماته وبعثته في العراق ويشمل ذلك انشاء اكاديمية للتدريب تضم 300 مدرب من الحلف.

فاصل

بينما قررت الولايات المتحدة إرسال قوات اضافية وينوي حلف شمالي الاطلسي توسيع حضوره تغادر دول أخرى العراق. لاحظ المراقبون ان ثلث قوات التحالف غير البريطانية والاميركية غادرت أو تنوي المغادرة بعد انتخابات الثلاثين من كانون الثاني. عدد هذه الدول ثلاث عشرة دولة ومنها هولندا وهنغاريا اللتان ستغادران في منتصف آذار المقبل ومنها أيضا بولندا التي ستقلل حجم قواتها. أما ايطاليا فمن المتوقع الا تمدد بقاء جنودها في العراق لفترة تزيد على ثلاثة أو ستة اشهر.
في نهاية الأمر سيقل عدد جنود التحالف في العراق ب 2200 رجل عند حلول نهاية آذار. أغلبية حكومات دول التحالف تقول انها لن تغادر العراق حتى لو تدهورت الاوضاع الامنية غير ان القرار في نهاية الأمر يعود إلى برلمانات هذه الدول.
انسحاب القوات الاجنبية من العراق من المتوقع ان يزيد الضغط على قوات الدول الاخرى الباقية في العراق، كما سيؤدي أيضا إلى الاعتماد بشكل اكبر على القوات العراقية.
سيداتي وسادتي إلى هنا ينتهي ملف العراق من إذاعة العراق الحر في براغ، شكرا لاصغائكم.

الملف الامني:

قتل ما لا يقل عن ستة وعشرين شخصا في هجمات وقعت الجمعة في العاصمة العراقية بغداد. اغلب القتلى من رجال الشرطة الذين قتلوا عند مداهمة مسلحين مراكز للشرطة. بيان نشره موقع اسلامي أعلن مسؤولية جماعة أبو مصعب الزرقاوي عن عمليات الهجوم على مراكز الشرطة. تفاصيل أخرى في التقرير التالي:

بغداد

البصرة مدينة تشهد تزايدا في الاعمال المخلة بالامن والاستقرا وتزرع عبوات ناسفة هنا وهناك غير ان القوات المسؤولة تقوم بابطال مفعولها. تفاصيل أخرى في الرسالة الصوتية التالية:

البصرة
اعلن الجيش الأميركي مقتل جندي أميركي واحد في كركوك واصابة اثنين بجروح في حادث هجوم استهدف عربة كانوا فيها.

سقطت قذائف هاون على مبنى المحافظة في الموصل وافاد مراسلنا ان اشتباكات وقعت بين قوات عراقية واميركية ورجال مسلحين أدت إلى سقوط ضحايا ووقوع اضرار. مراسلنا افاد أيضا ان بين المسلحين مقاتلين عرب عرفوا من لهجاتهم والان إلى التفاصيل:

الموصل

قتل عضوان في مجلس بلدية الخالص في هجوم مسلح.

إلى هنا ينتهي ملف العراق الامني. شكرا لاصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG