روابط للدخول

250 من امناء الاحزاب و شخصيات سياسية و دينية يعقدون اجتماعا يوم السبت لبحث تشكيل جبهة وطنية موحدة، العراق يحتج على قرار تخصيص 30 مليون دولار من عائدات برنامج النفط مقابل الغذاء لتغطية نفقات التحقيقات


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، ومن أهم موضوعاته:
** مئتان وخمسون من امناء الاحزاب وشخصيات سياسية ودينية يعقدون اجتماعا يوم السبت لبحث تشكيل جبهة وطنية موحدة.
**العراق يحتج على قرار تخصيص ثلاثين مليون دولار من عائدات برنامج النفط مقابل الغذاء لتغطية نفقات التحقيقات حول مزاعم فساد في البرنامج.
وفي الملف مواضيع اخرى فالى التفاصيل
فاصــل
يعقد مئتان وخمسون من امناء حزب وحركات وشخصيات سياسية ودينية اجتماعا يوم السبت المقبل لمواصلة البحث في تشكيل جبهة موحدة.
وكان راسم العوادي عضو المكتب السياسي لحركة الوفاق الوطني العراقي التي يتزعهما رئيس الوزراء اياد علاوي اعلن ان الحركة وجهت الدعوة الى مئتين وخمسين حزبا وحركة وشخصية سياسية ودينية لتشكيل جبهة موحدة.
واوضح العوادي في تصريح لوكالة فرانس برس انه بغض النظر عن الانتماء الطائفي والعقائدي لهذه الحركات فقد بارك الجميع هذه الخطوة، وقد انتهى الاجتماع الذي عقدوه يوم الاربعاء باختيار اياد علاوي رئيسا للجبهة بالاجماع.
وقال العوادي العديد من الذين حضروا اجتماع يوم الاربعاء اكدوا في كلماتهم رفضهم القاطع للطائفية والتفرقة بين ابناء الشعب العراقي وضرورة ايجاد مشروع موحد لبناء عراق ديمقراطي حر.
في غضون ذلك اعلن عمار الحكيم القيادي في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق في تصريحات صحفية ان المرجع آية الله علي السيستاني شكل لجنة هدفها لمّ شمل الطائفة الشيعية في قائمة انتخابية واحدة، لكنه اضاف ان بالامكان ضم أكراد وسنة الى هذه القائمة.
واشار الحكيم الى ان اسباب عدم التوصل الى قائمة وطنية موحدة تكمن في الخلافات بين القوى السياسية على تفاصيل القائمة وترتيب الاسماء، مؤكدا ان المجلس الاعلى يفضل الانضمام الى قائمة وطنية موحدة على أي خيار آخر.
فاصــل
جدد رئيس الوزراء إياد علاوي التوكيد إن الانتخابات ستجرى في موعدها المقرر في الثلاثين من كانون ثاني المقبل.
وقال علاوي في كلمة القاها في حفل تخريج أكثر من ألفين من القوات العراقية في قاعدة عسكرية قرب بغداد إنه سيتم القضاء على التمرد في العراق.
في غضون ذلك داهم مئات من أفراد القوات البريطانية منازل يشتبه أنها لموالين للرئيس العراقي السابق صدام حسين في اخر مرحلة من عملية تقودها الولايات المتحدة لضرب معاقل للمسلحين في المنطقة الخارجة عن السيطرة جنوب بغداد.
وقالت تقارير قدمتها القوات البريطانية الى الصحفيين إن نحو خمسمئة جندي بريطاني فتشوا مجموعة من الفيلات الفخمة في المنطقة. كما تم اعتقال ثمانين عراقيا ومصادرة معدات يشتبه انها تستخدم لصنع القنابل.
ويشارك في العملية خمسة الاف من القوات الامريكية العراقية والبريطانية وتقول القوات الامريكية إن العملية ستسمر خلال الأيام المقبلة في شكل هجمات مركزة على مخابيء مشتبه بها.
ونقلت وكالة رويترز عن الكابتن ديفيد نيفرز من وحدة الاستطلاع الرابعة والعشرين التابعة لمشاة البحرية الامريكية ان هذا ليس هجوما كاسحا يتميز بقتال ضار مثلما حدث في الفلوجة، موضحا من قاعدة لقواته في مدينة الاسكندرية ان القوات المشتركة ستنفذ خلال الأيام المقبلة عددا من الهجمات المركزة جدا الهدف منها اعتقال أو قتل المسلحين في المنطقة. واضاف ان العمليات انتقائية أكثر من كونها كاسحة في طبيعتها. إنها تتميز بالدقة والصبر والمثابرة وهي أسس النجاح في وجه التمرد، حسب تعبيره.
فاصــل
اعلن مندوب العراق الى الامم المتحدة سمير الصميدعي ان الحكومة العراقية لا ترى أي جدوى في محاولة التحاور مع الجماعات المسلحة. واضاف في تصريح لوكالة الانباء الألمانية ان هذه الجماعات العراقية لاتهاجم الجنود الاجانب فقط بل قوات الحرس الوطني ورجال الشرطة ايضا.
واشار الصميدعي إلى قلة عدد المتورطين في اعمال العنف في العراق، مستنكرا، استخدام حزب البعث الجديد لغة النظام السابق نفسه. وردا على سؤال حول كيفية ادماج السنة في العملية السياسية الجديدة في العراق قال الصميدعي: هؤلاء فقدوا امتيازاتهم السابقة غير انهم لم يفقدوا حقوقهم، بقي ان يقبلوا بان يعاملوا مثل الاخرين تماما، حسب تعبيره.
فاصــل
ونبقى في الامم المتحدة حيث احتج العراق على قرار المنظمة الدولية تخصيص ثلاثين مليون دولار من عائدات برنامج النفط مقابل الغذاء والدواء للمساهمة في تغطية نفقات التحقيقات التي تجريها الامم المتحدة حول مزاعم فساد في البرنامج الإنساني مكنت النظام العراقي السابق من تحقيق عائدات غير مشروعة بلغت عشرات المليارات من الدولارات.
وجاء احتجاج العراق في خطاب بعث به مندوب العراق الى الأمم المتحدة، سمير الصميدعي.
واكد لصميدعي في الخطاب الذي وجهه إلى سفير الولايات المتحدة الى المنظمة جون دانفورث الرئيس الحالي لمجلس الأمن ان الحكومة العراقية تعتقد بأن استخدام مثل هذه الأموال لا يعتمد على أسس قانونية. وجادل الصميدعي في خطابه على أن عائدات البرنامج تعود ملكيتها للشعب العراق ويجب تخصيصها لصندوق تنمية العراق، مشيراً إلى أن تخصيص جزء منها لتغطية نفقات التحقيقات التي تجريها الامم المتحدة يجعل من العراقيين "ضحايا للمرة الثانية، بحسب الرسالة.
فاصـل
أعلن عبد الحسين الهنداوي، رئيس مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق إن عملية تسجيل الناخبين تشهد تحسنا بعد تراجع أعمال العنف.
واعرب الهنداوي في تصريح لشبكة سي إن إن الاخبارية الاميركية عن ثقته بأن الانتخابات المقررة لاختيار اعضاء المجلس الوطني الانتقالي، ستتم في موعدها المحدد وهو الثلاثين من كانون الثاني المقبل، موضحا ان محافظة الأنبار ستشهد، مزيدا من مراكز التسجيل مؤكدا أن أهالي مدينة الفلوجة، الذين خرجوا منها خلال المواجهات المسلحة، سيقومون بعملية التسجيل فور عودتهم الى مدينتهم.
فاصـل
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري
الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ.



ملف العراق الامني ليوم الخميس 18 تشرين الثاني
اعداد وتقديم: حسين سعيد
مستمعينا الكرام نرحب بكم مجددا وننتقل لآن الى الملف الامني:
هز انفجار عنيف يغداد وشوهدت اعمدة الدخان تتصاعد في سماء المنطقة المعروفة بالخضراء.
ونسبت تقارير الى قائد شرطة البصرة محمد العلي ان الشرطة اعتقلت ستة مقاتلين بينهم خمسة من العرب الذين يشتبه في انهم خططوا لشن هجمات في المدينة.
واوضح قائد الشرطة ان خمسة من المقاتلين الذين تم اعتقالهم يوم الاربعاء عرب بينهم سعوديان وتونسيان وليبي واحد.
على صعيد آخر أبدت الكويت رغبتها للتعاون مع حلف شمال الاطلسي والتنسيق مع الحلف لغرض تعزيز أمن المنطقة، التفاصيل في رسالة سعد العجمي من الكويت:
(سعد العجمي1:53)
في الموصل وفي المنطقة الصناعية الغربية قتل مسلحون ستة شيعة من سواق الشاحنات وحرقوا جثثهم والعثور على اربع جثث اخرى يعتقد انها لاكراد، مزيد من اتفاصيل الوضع الامني في الموصل في رسالة احمد سعيد:
(احمد سعيد 1:44)
انفجارات في مدينة بعقوبة وعلى طريق بعقوبة وبلدوز تتسبب في جرح اربعة اشخاص على الاقل، تفاصيل الوضع امني في محافظة دياله من سالم حسين في بعقوبة:
(سالم حسين3:13)
ومن بعقوبة الى كركوك ورسالة سوران الداوودي عن تفاصيل الوضع الامني هناك:
(سوران 1:05)
فاصـل
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام الملف الأمني الذي قدمناه لكم
من اذاعة العراق الحر في براغ.

على صلة

XS
SM
MD
LG