روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


ناظم ياسين

من أبرز عناوين الصحف، نطالع:
وزير الخارجية العراقي: مقاتلو الفلوجة يسعون لدخول سورية والأردن.
منظمو الانتخابات العراقية يراهنون على مشاركة واسعة برغم دعوات المقاطعة.
--- فاصل ---
في صحيفة (الحياة) اللندنية كتب عبد الله الأشعل يقول:
"يجب أن نقرر ابتداءً أن مشكلة العراق الأساسية هي أن المجتمع العراقي أصبح من دون نظام سياسي بسبب الاحتلال، والاحتلال عادة يزيل النظام السياسي، لكن هذا النظام المخلوع يظل يقود المقاومة للاحتلال ويحمل لواء الشرعية فوق ساريته ويظل يقاوم، ويقيم حكومة في المنفى إن لزم الأمر، حتى يزول الاحتلال فيعود النظام القديم مظفراً فيلتئم شمل الدولة بعناصرها بعد أن يتحرر شعبها وإقليمها وتعود إليهما الرأس وهي النظام السياسي أو الحكومة بمعناها الواسع أو السلطة السياسية"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---
وفيما يتعلق بمؤتمر شرم الشيخ يرى الكاتب أن هدفه، أي هدف المؤتمر، ظل موضع خلاف. فالولايات المتحدة "أرادته رسالة من المجتمع الدولي إلى شعب العراق بمواصلة العملية السياسية التي تقوم بها الحكومة العراقية وعقد الانتخابات في موعدها. ورأى وزير خارجية العراق أن المؤتمر يهدف إلى طمأنة جيران العراق وإزالة مخاوفهم بشأن استمرار بقاء (القوات متعددة الجنسية) ونياتها تجاههم، وقد أعلنت إيطاليا أنها ترتب لسحب قواتها من العراق مع بداية العام الجديد. وأكدت الولايات المتحدة مراراً أن هدف المؤتمر هو جلب الاستقرار إلى العراق، لكن فرنسا رأت أن المؤتمر مناسبة للبحث في مستقبل العراق وعدم قصر وظيفة المؤتمر على عملية الانتخابات حتى تكون للمجتمع الدولي، ممثلاً بهذا المؤتمر، قدرة على تصحيح الخلل في نتائج الانتخابات"، بحسب تعبيره.
ويضيف الأشعل:
"إذا اتجه المؤتمر إلى البحث في الترتيبات اللازمة لإجراء الانتخابات في كل المناطق العراقية تحت إشراف المؤتمر، وفي الوقت نفسه الحصول على تعهد من الولايات المتحدة بجدول زمني لسحب قواتها من العراق حسبما تأمل فرنسا، فإن المؤتمر يتحوّل كسباً كبيراً للشعب العراقي"، بحسب تعبير الكاتب.

--- فاصل ---
عرض الصحف السورية من مراسلنا جانبلات شكاي.
(دمشق)
--- فاصل ---
عرض الصحف الكويتية من مراسلنا سعد العجمي.
(الكويت)
--- فاصل ---
ختام

على صلة

XS
SM
MD
LG