روابط للدخول

الإعلان عن تحديد موعد الانتخابات العراقية في الثلاثين من كانون الثاني المقبل، الوفود المشاركة في مؤتمر شرم الشيخ الدولي حول العراق تبدأ في الوصول إلى مصر


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره اليوم:
الإعلان عن تحديد موعد الانتخابات العراقية في الثلاثين من كانون الثاني المقبل، والوفود المشاركة في مؤتمر شرم الشيخ الدولي حول العراق تبدأ في الوصول إلى مصر.
--- فاصل ---
فيما شهدت العاصمة بغداد أمس واحدا من أشد أيامها اضطرابا، صرح قائد عسكري أميركي رفيع المستوى في واشنطن بأن من السابق لأوانه القول "إننا قصمنا ظهر التمرد"، على حد تعبيره.
ورَدَ ذلك في سياق تصريحاتٍ أدلى بها الجنرال لانس سميث، نائب قائد القيادة الأميركية الوسطى والمسؤول عن منطقة العمليات التي تشمل العراق، خلال مؤتمر صحفي عقده في البنتاغون، وقال فيها:
(صوت القائد العسكري الأميركي)
"أعتقد أن من السابق جداً لأوانه القول إننا قصمنا ظهر التمرد. بالتأكيد، كان لعملياتنا تأثير كبير على التمرد. لكننا نعلم أن الأمر المهم يتمثل في متابعة النجاح وعدم السماح بوجود ملاذٍ آمن في أي مكان آخر كالرمادي أو بعقوبة أو بعض المدن الأخرى التي نعلم أن المتمردين يذهبون إليها".
من جهته، قال وزير الدفاع العراقي إن المقاومين انتقلوا من الفلوجة ومحافظة بابل إلى العاصمة بغداد.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن حازم الشعلان تصريحه لقناة (الحرّة) الفضائية بأن الحكومة العراقية لديها خطة شاملة مشابهة لعملية الفلوجة مشيراً إلى ما وصفها بعمليةٍ كبيرة تُخطّط لبابل.
وعندما سئل عن خطط وزارته لتأمين الانتخابات، أجاب أنه لا توجد أي خطة بعد ولكن عند الاقتراب من مراحل الانتخابات ستكون هناك خطة، بحسب تعبير الشعلان.
--- فاصل ---
على صعيد آخر، نُقل عن رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الذي زار العراق الأسبوع الماضي قوله إن أعمال العنف قد تتصاعد هناك قبل الانتخابات.
وكالة فرانس برس للأنباء نسبت إلى الجنرال ريتشارد مايرز تصريحه لصحيفة (بوبليكو) البرتغالية في مقابلة نشرتها السبت إن "الحرب الأهلية احتمال وارد، ونحن نعلم أن هناك قوى تضع ذلك هدفاً لها"، بحسب تعبيره. لكنه أوضح قائلا: "ليس لدينا مؤشرات إلى هذا المنحى". وأعرب عن الاعتقاد بأن "أعمال العنف ستتصاعد على الأرجح قبل الانتخابات وليس بعدها".
وفي تعليقه على تصريحات صدرت أخيرا عن بعض دول التحالف بسحب وحداتها من العراق، قال الجنرال مايرز "إن المسألة الأكثر أهمية لا تتعلق بالأعداد بل بضرورة مشاركة حلف شمال الأطلسي ومنظمة الأمم المتحدة والاتحاد الأوربي في منح مساعدات اقتصادية"، على حد تعبيره.
--- فاصل ---
في محور المواقف الدولية والإقليمية، أُعلن في القاهرة بدء وصول الوفود المشاركة في مؤتمر شرم الشيخ الذي ينعقد في الثاني والعشرين والثالث والعشرين من تشرين الثاني بحضور مندوبين عن الدول الكبرى الأعضاء في مجلس الأمن وأربع منظمات دولية وإقليمية هي الأمم المتحدة والاتحاد الأوربي ومنظمة المؤتمر الإسلامي والجامعة العربية.
وفي تعليقه على أهمية المؤتمر، تحدث المحلل السياسي المصري محمد السيد إلى إذاعة العراق الحر قائلا:
(صوت المحلل السياسي)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في بغداد، أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الأحد أن موعدها تحدد في الثلاثين من كانون الثاني المقبل.
وكالات أنباء عالمية أفادت بأن فريد أيار الناطق باسم المفوضية أعلن الموعد الجديد للانتخابات التي كانت حددت سابقا بشكل مؤقت في السابع والعشرين من كانون الثاني. هذا فيما أشار تقرير لوكالة فرانس برس إلى تزايد الدعوات إلى مقاطعة أو إرجاء الانتخابات في الوقت الذي لا تزال فيه دوامة العنف متواصلة.
الوكالة نقلت عن أياد السامرائي الناطق باسم الحزب الإسلامي قوله "ندعو إلى مشاركة مكثفة في الانتخابات التي يجب أن تكون حرة ونزيهة. إلا انه من المستحيل إتمام هذا الأمر في الوقت الذي تتزايد فيه حدة العنف"، على حد تعبيره.
وأضاف السامرائي "لهذا السبب نريد إرجاء الانتخابات لمدة ستة اشهر لإجراء تقويم للوضع".
التقرير لفَتَ إلى أن موقف الحزب الإسلامي يتعارض مع دعواتٍ وجهتها تنظيمات إسلامية سنية إلى مقاطعة الانتخابات بعد أن اعتبرت أن إجراءها يكرس الاحتلال الأميركي.
لكن السامرائي قال "إن هذه الحجج غير قائمة. إن الانتخابات هي التي تقربنا من الاستقلال" مضيفاً "على جميع العراقيين من كل الاتجاهات أن يعملوا على إنجاح الانتخابات"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---
في محور الشؤون الاقتصادية، صرح مصدر في اجتماعٍ لوزراء مالية مجموعة العشرين المنعقد في برلين الأحد بأن روسيا لم توقّع بعد على اتفاق دولي بشطب ما يصل إلى 80 في المائة من ديون العراق لنادي باريس للدول الدائنة.
رويترز نقلت عن المصدر قوله "هناك اتفاق بخصوص ديون العراق باستثناء روسيا التي لم تكن في وضع يساعدها على تقديم مساندتها. ولم يتضح ما إذا كان ذلك يرجع لغياب وزير المالية الروسي اليكسي كودرين أو لأسباب أخرى. وأعتقد أن محادثات ستبدأ بين روسيا والولايات المتحدة"، بحسب تعبيره.
وكان مصدر في نادي باريس أعلن السبت أن الدائنين الرئيسيين للعراق في النادي توصلوا إلى اتفاق لإلغاء 80 في المائة من الديون المستحقة لهم لدى بغداد.
--- فاصل ---
أخيرا، وفي بغداد، ذكر عاصم جهاد الناطق باسم وزارة النفط أن الوزارة لن تتمكن من إخماد الحرائق التي اندلعت أخيراً في خمس آبار نفطية في منطقة الموصل نتيجةَ عملياتٍ تخريبية مشيراً إلى الاستعانة بإحدى الشركات العالمية المتخصصة بالإطفاء.
وفي تصريحٍ خاص لإذاعة العراق الحر، أضاف قائلا:
(صوت الناطق باسم وزارة النفط)

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الإخباري...إلى اللقاء.






مستمعينا الكرام:
نحييكم مجدداً إلى ملفٍ إخباري يتضمن متابعاتٍ للأوضاع الأمنية كما تناولتها وكالات الأنباء ومراسلو إذاعة العراق الحر في تقاريرهم من مواقع الأحداث.
ونبدأ في بغداد حيث انفجرت سيارة مفخخة صباح الأحد في منطقة الدورة دون أن تسبب أضرارا أو ضحايا.
فرانس برس نقلت عن شهود أن السيارة انفجرت نحو الساعة الثامنة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي.
من جهة أخرى، أعلن الجيش الأميركي في بيان أصدره اليوم أن أكثر من 1450 شخصا تم اعتقالهم خلال الهجوم الذي شنته القوات المشتركة على الفلوجة.
وأضاف البيان أن "اكثر من 400 منهم افرج عنهم بعد أن تبين انهم ليسوا مقاتلين" موضحا أن مائة آخرين سيطلق سراحهم الأحد.
هذا فيما أفاد مراسلنا في بغداد بأن الاشتباكات تجددت في حي الأعظمية وتعرّضت دورية عسكرية لهجوم في حي الجهاد وقام مسلحون مجهولون بنسف جسرٍ في منطقة اللطيفية.


التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام، نواصل متابعاتنا للأوضاع الأمنية.
وننتقل إلى شمال البلاد حيث ذكر الجيش الأميركي الأحد أن الجثث التسع التي عثر عليها السبت في مدينة الموصل هي لجنود عراقيين. رويترز نقلت عن بيان للجيش الأميركي أن الضحايا قتلوا بالرصاص في مؤخرة الرأس.
ومن الموصل أيضا، أفاد مراسلنا بأن اشتباكات تتواصل هناك بشكل متقطع بين القوات الأميركية والعراقية المتحالفة معها وبين جماعات مسلحة مجهولة.
مزيد من التفاصيل في سياق المتابعة التالية.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
ونبقى في شمال البلاد حيث اشتعلت النيران في أحد أنابيب النفط غرب كركوك نتيجة عملية تخريبية.
مراسل إذاعة العراق الحر في كركوك وافانا بالتفاصيل التالية.
(رسالة كركوك الصوتية)
--- فاصل ---
أخيراً، ومن بعقوبة، أفاد مراسلنا بأن أحد ضباط الشرطة قُتل مع حارسه الشخصي في هجوم شنه مسلحون مجهولون على سيارته.
مزيد من التفاصيل عن هذا الحادث ومستجدات أخرى على الصعيد الأمني في سياق المتابعة التالية.
(رسالة بعقوبة الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي الملف الخاص بمتابعات الأوضاع الأمنية... شكراً لإصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG