روابط للدخول

الاتحاد الأوروبي يتطلع إلى بلوغ هدفين في المؤتمر الدولي حول العراق في شرم الشيخ ، أولهما الوقوف ضد احتمال تأجيل الانتخابات العامة ، والثاني حث دول الجوار على مضاعفة جهودها الأمنية على الحدود مع العراق


أياد الكيلاني

أعلن الاتحاد الأوروبي أمس الجمعة أنه لديه هدفين اثنين رئيسيين للمؤتمر الدولي حول العراق الذي سينعقد في المنتجع المصري بشرم الشيخ الأسبوع القادم ، إذ يستعد الاتحاد للوقوف في وجه احتمال تأجيل الانتخابات المقررة في كانون الثاني في العراق ، كما سيحث الدول المجاورة للعراق إلى تعزيز تعاونها الحدودي الهادف إلى تحسين الوضع الأمني في البلاد.
مراسل إذاعة أوروبا الحرة / إذاعة الحرية في بروكسل Ahto Lobjakas أعد تقريرا حول هذا الموضوع ينسب فيه إلى المفوضية الأوروبية تأكيدها أمس بأنها تعتبر مؤتمر شرم الشيخ يومي ال22 وال23 من الشهر الجاري لحظة بالغة الأمية للعراق.
وينسب المراسل إلى Emma Udwin المتحدثة باسم الاتحاد وصفها لقائمة المشاركين في المؤتمر بأنها فوق الطبيعية ، باعتبارها تضم – إضافة إلى العراق – ممثلين عم الدول المجاورة له ، والاتحاد الأوروبي ، والولايات المتحدة ، والمنظمات الإسلامية الرئيسية. وتابعت Udwin قائلة:

Audio – NC111950 - Udwin

أحد أهدافنا يتمثل في إبراز أهمية انتخابات كانون الثاني ، وهي انتخابات لا بد لها أن تكون شاملة وتتسم بالمنافسة الحقيقية. وكما تعلمون ، فإننا متمسكون بالتاريخ المحدد لها ، وبضرورة إجرائها في كافة أرجاء البلاد.

------------------فاصل-------------

وتابعت المتحدثة في حديثها أمام الصحافيين في بروكسل مؤكدة بأن الاتحاد الأوروبي يتطلع إلى تمخُّض الانتخابات عن حكومة تتمتع بتأييد الشعب العراقي ، فهذا ما ينعم على هذه الانتخابات بالمصداقية. وتابعت موضحة بأن الانتخابات تعتبر خطوة وليس نهاية القصة بالنسبة إلى العراق. وأضافت أن بالرغم من الوضع الأمني غير الملائم في البلاد ، إلا أن الانتخابات تعتبر جزئا من العلاج للوضع الأمني على الأرض.
ومضت Udwin إلى أن الاتحاد الأوروبي يتطلع إلى تحقيق اتفاق في شأن عقد لقاءات لاحقة على مستوى وزراء الداخلية ، ما سيساهم في تدعيم التعاون الأمني الإقليمي ، وأضافت:

Audio – NC111951 – Udwin

هدفنا الرئيسي الثاني يتمثل في التعبير عن استعدادنا لدعم التعاون بين الدول المجاورة للعراق ، لكون مجموعة جيران العراق قد حققت تقدما فعليا خلال لقاءاتها السابقة وفي وسعها أن تلعب دورا مهما في تحقيق الاستقرار الإقليمي.

وأكدت المتحدثة بأن المؤتمر ليس مؤتمر جهات مانحة وبأنه سيخلو من التعهدات المالية ، مشددة أيضا على أهمية المؤتمر لكونه يؤكد بأن التحالف بقيادة الولايات المتحدة لا ينفرد في إيمانه بالعملية السياسية في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG