روابط للدخول

اليابان تدين قتل أحد رعاياها في العراق على أيدي خاطفيه و تتعهد بإبقاء قواتها هناك للمساعدة في إعادة الإعمار، الرئيس العراقي يواصل زيارة رسمية إلى الكويت هي الأولى من نوعها


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره اليوم:
اليابان تدين قتل أحد رعاياها في العراق على أيدي خاطفيه وتتعهد بإبقاء قواتها هناك للمساعدة في إعادة الإعمار، والرئيس العراقي يواصل زيارة رسمية إلى الكويت هي الأولى من نوعها، وهيئة علماء المسلمين تدعو إلى الإفراج عن الرهينة العراقية من أصل بريطاني مارغريت حسن.
--- فاصل ---
دانت اليابان الأحد قتلَ أحد رعاياها في العراق على أيدي خاطفيه متعهدةً بإبقاء قواتها هناك على الرغم مما وصفته بهذا العمل الإرهابي الخسيس.
مسؤولون يابانيون أكدوا أن الجثة التي عثر عليها مقطوعة الرأس في بغداد أمس هي جثة الرهينة الياباني شوسي كودا البالغ من العمر 24 عاما ليصبح بذلك خامس ياباني يلقى مصرعه في العراق منذ بدء الحرب في آذار العام الماضي.
ونقلت رويترز عن رئيس الوزراء الياباني جونيتشيرو كويزومي قوله: "مرة أخرى أشعر بالغضب إزاء هذا العمل الوحشي وغير الإنساني"، بحسب تعبيره.
وأضاف أن القوات اليابانية ستبقى في العراق حيث تقوم بمهمة غير قتالية تعد أخطر مهمة للقوات اليابانية منذ الحرب العالمية الثانية.
فيما قال هيرويوكي هوسودا كبير الناطقين باسم الحكومة اليابانية إن "بلادنا لن تنسى أبدا هذا الأسى والألم وستبقى ملتزمة بحزم بمحاربة الإرهاب. وستواصل قوات الدفاع الذاتي توفير المساعدات الإنسانية ومساعدات إعادة البناء كصديق للعراق"، على حد تعبيره.
--- فاصل ---
في الكويت، التقى الرئيس العراقي غازي عجيل الياور أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الصباح مساء السبت.
الياور قال عند وصوله إلى الكويت أمس في زيارة رسمية هي الأولى من نوعها: "عمرنا ما شعرنا إلا بالمحبة للكويت وصارت هناك ظروف ليس للشعب العراقي يد فيها. إن الشعب الكويتي كان له مواقف مشرفة تجاه العراق"، بحسب تعبيره.
وأفيد بأن المحادثات التي سيجريها الرئيس العراقي ستتمحور حول موضوع الديون والتعويضات المترتبة على العراق للكويت.
وفي حديثٍ لإذاعة العراق الحر، علّق المحلل الكويتي الدكتور عايد المناع مستشار جمعية الصحفيين الكويتيين علّق على أهمية الزيارة بالقول:
(صوت الدكتور عايد المناع)
--- فاصل ---
في بغداد، أكد مسؤول في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق الأحد أن المفوضية تتلقى رسائل تطالب بالتراجع عن الانتخابات المقررة أواخر كانون الثاني المقبل وتهدد باغتيال القائمين عليها مع عائلاتهم.
فرانس برس نقلت عن فريد أيار الناطق الرسمي باسم المفوضية قوله: "تصلنا بعض الرسائل التي تطالبنا بالتخلي عن الانتخابات لأنها نتيجة للاستعمار والاحتلال"، بحسب تعبيره.
وأضاف أن الرسائل "تتضمن مفردات قديمة معروفة يستخدمها إرهابيون موجودون في العراق مثل حركة التوحيد والجهاد (وهي قاعدة الجهاد في بلاد الرافدين حاليا بزعامة الأردني أبو مصعب الزرقاوي) وكتائب الشهداء وغيرهم"، موضحاً أن "الرسائل تصل إلى مكتب الاستعلامات عبر أشخاص"، بحسب تعبيره.
وعلى صعيد آخر، أكد أيار عدم صحة ما ذكره أحد أعضاء المفوضية السبت حول إمكانية تسجيل سكان المناطق المضطربة مثل الفلوجة أنفسهم في اللوائح الانتخابية في أماكن أخرى.
وقال إن "هذا الخبر عار عن الصحة تماما وسيكون تسجيل الناخبين في مكاتب استلام الحصص التموينية كما هو مقرر"، بحسب تعبيره.
يشار في هذا الصدد إلى اعتماد البطاقة التموينية أساسا لتسجيل الناخبين بسبب صعوبات فنية وأمنية أمام إجراء تعداد سكاني.
--- فاصل ---
في نيويورك، ذكرت منظمة (هيومن رايتس ووتش) الأميركية للدفاع عن حقوق الإنسان في بيان أنها عبثا أنذرت الجيش الأميركي في العراق غير مرة بوجود مخازن من الأسلحة والذخائر غير الخاضعة للحراسة.
فرانس برس نقلت عن المنظمة ومقرها نيويورك أنها قدمت في أيار 2003 "بيانات محددة للقوات الأميركية والبريطانية وفيها معلومات دقيقة عن مخازن أسلحة غير خاضعة للحراسة حول بغداد والبصرة".
لكنها أشارت أيضا إلى عدم امتلاكها معلومات حول مخازن منشأة القعقاع حيث أُعلن عن اختفاء مئات الأطنان من المتفجرات ما تسبب في جدل واسع في الولايات المتحدة وذلك قبل أيام من موعد الانتخابات الرئاسية.
وقال المدير التنفيذي للمنظمة كينيث روث إنه "فور سقوط بغداد وجد مفتشونا مخازن من الأسلحة والمتفجرات منتشرة في أرجاء البلاد. غير انه عندما أعلمنا قوات التحالف أجابوا أن لا جنود كافين لديهم لحراسة هذه المواقع"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---
أخيرا، وفي محور الرهائن، دعت هيئة علماء المسلمين في العراق السبت إلى الإفراج عن مارغريت حسن المسؤولة عن منظمة (كير) الإنسانية والتي خُطفت في التاسع عشر من تشرين الأول في بغداد.
فرانس برس نقلت عن محمد بشار الفيضي الناطق باسم الهيئة قوله: "نناشد من يقف وراء احتجازها إن كان من أبناء المقاومة العراقية ويحترم لنا كلمة وتهمه الثوابت الدينية والمصلحة الوطنية أن يطلقوا سراحها"، على حد تعبيره.
وأضاف أن "كونها بريطانية لا يجيز لنا إلحاق الأذى بها إن كانت بريئة كما نظن"، بحسب ما نقل عنه.
وعلى صعيد ذي صلة، ناشدت الرهينة البولندية تريزا بورتش خليفة حكومة بلادها في شريط فيديو بثته فضائية (الجزيرة) السبت قائلة إن حياتها تعتمد على انسحاب القوات البولندية من العراق تنفيذاً لمطالب خاطفيها العراقيين.
رويترز نقلت عن الرهينة التي اختطفت الأسبوع الماضي قولها في الشريط "أطلب المساعدة من بولندا والشعب البولندي وكل من يستطيع مساعدتي"، على حد تعبيرها.
وكانت الحكومة البولندية أكدت موقفها بعدم التفاوض مع الخاطفين.
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الإخباري...إلى اللقاء.



مستمعينا الكرام:
نحييكم مجدداً إلى ملفٍ إخباري يتضمن متابعاتٍ للأوضاع الأمنية كما تناولتها وكالات الأنباء ومراسلو إذاعة العراق الحر في تقاريرهم من مواقع الأحداث.
ونبدأ في بغداد حيث صرح مصدر في وزارة الداخلية الأحد بأن اثنين من عناصر الحرس الوطني قُتلا على أيدي مسلحين مجهولين.
رويترز نقلت عن الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية أن "ثلاث سيارات حديثة داخل كل منها أربعة أشخاص مسلحين هاجمت سيارة للشرطة العراقية كانت تقل اثنين من رجال الحرس الوطني في منطقة جرف النداف"، على حد تعبيره.
وأضاف أن "مواجهة حدثت بين المسلحين المجهولين أسفرت عن مقتل رجال الحرس الوطني وهما شقيقان ولاذ المهاجمون بالفرار"، بحسب ما نقل عنه.
وفي بغداد أيضاً، قالت زوجة الصحافي الكردي العراقي نصر الله الداوودي إنه عثر على جثته في منطقة بغداد الجديدة.
الداوودي كان رئيسا لتحرير صحيفة (العراق) المكرّسة في معظمها للشؤون الكردية إبان النظام السابق.
ونقلت رويترز عن زوجته تصريحها الأحد بأنه اختفى الأربعاء الماضي بعد أن دعي إلى الإفطار واتصل خاطفوه بها في وقت لاحق مطالبين بفدية كبيرة.
الشرطةُ عثرت على جثة الداوودي وعليها آثار الرصاص أمس السبت.
واليوم، جرت في منطقة الزوية مراسم تشييع أفراد عائلة سقطوا مساء السبت جراء قذيفة صاروخية أصابت منزلهم.
التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
في الرمادي، أفادت مصادر طبية والشرطة العراقية بأن تبادلا لإطلاق النار بين مسلحين وقوات مشاة البحرية الأميركية (المارينز) هناك صباح الأحد أسفر عن مقتل ثمانية عراقيين وإصابة عشرة آخرين بجروح.
فرانس برس نقلت عن الطبيب حمدي الراوي من مستشفى المدينة تأكيده استلام ثمانية قتلى وعشرة جرحى.
وفي الفلوجة، قال الجيش الأميركي إن ضربة جوية دمرت الأحد استحكامات حصينة لمدافع الهاون يستخدمها مقاتلون.
فيما ذكر شهود أن القصف الجوي بدأ نحو الساعة الثامنة والنصف من صباح اليوم بالتوقيت المحلي إلا أنه لم يتضح على الفور المناطق التي كانت المدفعية الأميركية تستهدفها في أحدث موجات القصف شبه اليومية للمدينة.
رويترز نقلت عن قوات (المارينز) إنها تعد لشن هجوم واسع لطرد المقاتلين من مواقعهم الحصينة بالفلوجة والرمادي.
وأضاف البيان أن عدد عناصر مشاة البحرية الذين قتلوا خلال العمليات في محافظة الأنبار السبت ارتفع إلى تسعة فيما أصيب تسعة آخرون بجروح.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل متابعاتنا للأوضاع الأمنية.
وننتقل أخيراً إلى الموصل عبر الرسالة الصوتية التالية التي وافانا بها مراسلنا عن مستجدات الأوضاع هناك.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي الملف الخاص بمتابعات الأوضاع الأمنية... شكراً لإصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG