روابط للدخول

دور الناتو في بناء المؤسسات الامنية العراقية


فوزي عبد الأمير

طابت اوقاتكم مستمعي الكرام
اعلن المتحدث باسم حلف شمال الاطلسي- الناتو، الكولونيل بيتر ليندكفيست، ان الاستعدادت المتعلقة بارسال مئات من المدربين التابعين لحلف شمال الاطلسي الى العراق تشهد تقدما
ملحوظا، و ان الحلف وضع وثيقة مفصلة للاحتياجات اللازمة لانجاح مهمته في العراق.
ليندكفيست اوضح ايضا، ان المجموعة التي ارسلها الناتو الى بغداد، تعمل حاليا انطلاقا من المنطقة الخضراء، لكن الحلف يبحث الآن في امكانيات ان يتخذ المدربون الاوروبيون قواعد لهم خارج المنطقة الخضراء، التي تخضع لاجراءات امنية مشددة نظرا لوجود مقر الحكومة العراقية وسفارتي الولايات المتحدة وبريطانيا.
--
في السياق ذاته، نشرت مجلة جــين انتلجنس ريفيو، المتخصصة في مجال الامن تقريرا اشارت فيه الى ان الحلف وافق على ارسال ثلاثــمئة مدرب الى العراق، للمساهمة في تدريب قوى الامن العراقية بالسرعة الممكنة، حتى تكون هذه القوات مستعدة لاداء مهامها قبل بدء الانتخابات العامة في العراق، في نهاية شهر كانون الثاني من العام المقبل.
التقرير ذكر ايضا ان الناتو بصدد فتح اكاديمية للضباط العراقيين، من ذوي الرتب العالية و المتوسطة في منطقة الرستمية في بغداد، الى جانب تدريب قوى الامن العراقية المتوقع ان يصل تعدادها الى نحو ربع مليون منتسب.
مجلة جــين اشارت ايضا الى ان واشنطن تتطلع الى ان تباشر الاكاديمية عملها في العراق في نهاية العام الحالي.
--
في المقابل نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن المتحدث باسم حلف شمال الاطلسي، بيتر ليندكفيست، انه من غير الممكن في الوقت الراهن، تحديد موعد وصول المدربين الثلاثــمئة، و لكنه اضاف ان الحلف سيبذل كل ما في وسعه، لمساعدة قوى الامن العراقية و تأهيلها كي تضمن الامن قبل الانتخابات.
فيما نسبت مجلة جــين الامنية، الى مسؤولين اطلسيين ان الوجبة الاولى من المدربين يمكن ان تصل الى العراق، في شهر تشرين الثاني المقبل، و سوف يشارك فيها عسكريون من الدنمارك و النرويج و دول اخرى من حلف الناتو، بالاضافة الى بريطانيا و الولايات المتحدة.
و تجدر الاشارة الى ان عدد المدربين الموجودين حاليا في العراق، يبلغ ستين عسكريا، من دول ايدت الحرب وهي الولايات المتحدة وبريطانيا وهولندا والدنمارك وتركيا وايطاليا ورومانيا وبلغاريا.
و اوضح المتحدث باسم الناتو، ان القوة الاطلسية، ستعمل على ثلاثة محاور هي تطوير اكاديمية عسكرية في ضواحي بغداد و تنسيق المعدات العسكرية التي سترسلها دول الحلف وتقديم المشورة للجيش العراقي.
و اوضاف ان التنسيق بشأن المعدات العسكرية التي سيتم استخدامها اثناء التدربيات، سيتم عبر تشكيل مجموعة عمل بالتعاون مع وزارة الدفاع العراقية، و كذلك مجموعة اخرى في مقر الحلف في بروكسل من اجل حصر العروض التي ستقدمها الدول الاعضاء.
كما اوضح المتحدث الرسمي ان التدريبات التي يشرف عليها حلف الناتو في العراق، بدأت منذ الثامن عشر من شهر آب الماضي، و ذلك بعد اربعة ايام من وصول اول بعثة اطلسية الى بغداد.

على صلة

XS
SM
MD
LG