روابط للدخول

متابعة جديدة لصحف عربية صادرة اليوم


حسين سعيد

فريال: مستمعينا الاعزاء طابت اوقاتكم واهلا بكم الى جولتنا اليومية على صحف عربية صادرة في الاردن ولبنان. كما ارحب بمعد جولة اليوم حسين سعيد،
فاصـل
فريال: حسين ماهي ابرز عناوين الصحف اللبنانية ؟
حسين: ابرزت صحف لبنان العناوين التالية:
**مخاوف من تكرار فضيحة انتخابات 2000 إذا حصل تنافس قوي بين بوش وكيري
**الناخبون في كوسوفو اختاروا ممثليهم وسط دعوات صربية الى المقاطعة
**سوبرمان' أوصى بدعم أبحاث خلايا المنشأ
**الحكومة العراقية متفائلة بدخول الفلوجة سلمياً واعتقال مساعد للزرقاوي
**بوش يتهم كيري بـ'فقدان الذاكرة'
** الحكومة العراقية المؤقتة تسعى لالغاء سياسة دعم المواد الاساسية

فاصـل
فريال: حسين في العناوين التي استعرضتها جاء ان الحكومة العراقية تسعى لالغاء سياسة دعم المواد الاساسية، ماهو اهم ما جاء في هذا التقرير؟
حسين: اعلن وزير التخطيط والتعاون الانمائي مهدي الحافظ ان سياسة دعم المواد الاساسية تكلف الدولة اكثر من خمسين في المئة من الانفاق الحكومي.
لكنه سرعان ما استدرك ان الغاء الدعم لن يكون مباشرا اي بين ليلة وضحاها بسبب عواقبه ومضاعفاته على المواطنين. وحدد اوجه الدعم في مجالات الوقود خصوصا والبطاقة التموينية والكهرباء وغيرها مشيرا الى ان السنوات المقبلة ستشهد تراجعا في نسب الدعم.
واوضح الوزير ان النفط الخام المجهز للمصافي يباع حاليا بسعر ثلاثة آلآف دينار للبرميل. وان حجم الكميات المخصصة للمصافي المحلية يبلغ حوالى 550 الف برميل يوميا. وتابع يقول اذا اضفنا الى ذلك الكميات المستوردة من مشتقات الوقود وكلفتها السنوية بحوالى ملياريت واربعمئة مليون دولار فيصبح مجموع ما تتحمله الدولة لدعم المنتجات النفطية بحدود ثمانية مليارات دولار سنويا، اي ما يعادل اكثر من اربعين بالمئة من اجمالي الايرادات الحكومية.
ومن المعروف ان عائدات الخزينة العراقية من النفط تبلغ اكثر من مليار ومئة وثمانين مليون دولار، من مجموع ايرادات ميزانية العام الفين وخمسة التي تبلغ اربعة مليارات ومئة وتسعون مليون دولار.

فاصـل
فريال: مستمعينا الكرام بعد ان استعرض لنا حسين اهم ما جاء في التقرير الذي نشرته صحيفة الانوار اللبنانية حول نية الحكومة العراقية الغاء سياسة دعم المواد الاساسية، نبقى مع مراسلنا في عمان حازم مبيضين وقراءة في صحف اردنية:
فاصـل
فريال: مستمعينا بهذا نصل واياكم الى ختام هذه الجولة على صحف عربية صدرت في الاردن ولبنان.

على صلة

XS
SM
MD
LG