روابط للدخول

لقاء مع المخرج السينمائي العراقي المقيم في فرنسا عامر علوان


ميسون أبو الحب

مستمعي الكرام اهلا بكم في برنامج موزائيك

المخرج السينمائي عامر علوان يصف الوضع في العراق بانه يقف بين المعقول واللامعقول. وفي مثل هذه الظروف يمكن لفن السينما ان يقدم الكثير بعد فترة ركود طويلة تميزت بتسييس السينما مما أدى إلى تدهور نوعية انتاجها في العراق. في حلقة سابقة من برنامج موزائيك تحدثنا عن قلة النجاح الذي حققته السينما العراقية وتطرقنا إلى المراحل التي مرت بها.
المرحلة الحالية مرحلة من المفترض ان تتميز بالحرية غير انها مرحلة ضعيفة على صعيد الموارد كما حدثنا عن ذلك مدير السينما في دائرة السينما والمسرح عامر الغنام في الحلقة السابقة من هذا البرنامج.
هذا هو وضع السينما في الداخل، هناك طاقات وهناك قدرات غير ان الابواب ليست مفتوحة تماما لاسباب تتعلق بالمال ولاسباب تتعلق بالوضع الامني غير المستقر. وفن مثل فن السينما يحتاج إلى استقرار والى مال والى قدرة على التنقل.

في حلقة هذا الاسبوع من برنامج موزائيك نستضيف مخرجا عراقيا يقيم في فرنسا منذ بداية الثمانينات وكان حلمه الوحيد ان يخرج فلما عن العراق. الفنان هو عامر علوان.
في عام 2003 عرض له فلم " زمان رجل القصب " وكان هذا العرض خارج العراق.
بدأ العمل في هذا الفلم قبل سقوط النظام السابق فجاء شهادة ناطقة عن آخر ايام النظام وعن آخر ممارساته في بلد كان ينتظر هجوم قوات التحالف في أي لحظة.
قصة زمان رجل القصب هي قصة رجل يعيش في الاهوار اسمه زمان. شاءت الاقدار ان تصاب امرأته بمرض لم يتمكن من العثور على الدواء الملائم له في منطقته فاضطر إلى القيام برحلة إلى بغداد. هناك تعكس مشاهد الفلم اجواء الترقب والانتظار والخوف والوجل التي سبقت الحرب في العراق في آذار من عام 2003. يعثر زمان على الدواء ثم يعود إلى زوجته غير ان الزوجة تموت.

عامر علوان مخرج سينمائي عراقي يقيم في فرنسا وكان ضيف حلقة برنامج موزائيك لهذا الاسبوع. كان حديثنا عن فلمه زمان رجل القصب الذي انتجه في عام 2003 وعن مشاعره كفنان مغترب يقف إلى جانب بلده العراق بكل وعيه وابداعه. وتحدثنا أيضا عن وضع السينما العراقية.
شكرا لضيفنا وشكرا لكم مستمعي الكرام لحسن اصغائكم. موعدنا المقبل معكم يوم السبت المقبل ان شاء الله.
تقبلوا اخيرا تحيات معدة ومقدمة برنامج موزائيك ميسون أبو الحب والمخرج نبيل خوري

على صلة

XS
SM
MD
LG