روابط للدخول

تقرير عن قيام المسؤولين الامريكيين، باعادة النظر في تقييم عدد المنتمين الى صفوف المتمردين في العراق


أياد الكيلاني

أفادت صحيفة New York Times اليوم الجمعة بأن السلطات الأميركية تقدر أنه يوجد عدد من المقاتلين المتشددين في العراق يفوق بكثير ما كان متوقعا في بادئ الأمر وأنهم يملكون إمكانات مالية كبرى.
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين لم تكشف أسماءهم أن النواة الصلبة لحركة التمرد تضم ما بين 8 و 12 ألف شخص بما يشمل المقاتلين الأجانب وشبكة الإسلامي الأردني أبو مصعب الزرقاوي.
وقالت الصحيفة إن عدد المتمردين ارتفع إلى اكثر من 20 ألف لدى احتساب المناصرين الناشطين أو غير الظاهرين.
وتتناقض هذه التقديرات بشدة مع الأرقام التي قدمتها أجهزة الاستخبارات سابقا بعدما اعتبرت أن عدد المسلحين يتراوح بين ألفين على الأقل وسبعة آلاف على الأكثر كما أضاف المصدر نفسه.
ويقدر العسكريون والمسؤولون الحكوميون في العراق وواشنطن أن النواة الصلبة للمسلحين العراقيين تتشكل الآن من حوالى 50 خلية ناشطة تحصل على إمكانات مالية غير محدودة ، من شبكة مالية سرية يديرها قادة حزب البعث السابق وأفراد من عائلة صدام حسين كما ذكرت الصحيفة.
وتابعت الصحيفة نقلا عن مسؤولين كبار لهم اتصالات بأجهزة الاستخبارات أن القسم الأكبر من تمويلهم يتولاه مانحون سعوديون أثرياء وجمعيات خيرية إسلامية تمرر عبر سوريا مبالغ كبرى من المال. ونقلت عن مسؤول في البنتاغون أن مبالغ الأموال التي ترسل كبيرة جدا.
وأكدت الNew York Times أيضا أنه تم العثور فقط على نصف مبلغ المليار دولار الذي أتودعه نظام صدام حسين في مصارف سورية قبل الحرب.

على صلة

XS
SM
MD
LG