روابط للدخول

تطورات الشأن العراقي


أياد الكيلاني

مستمعينا الكرام ، أرحب بكم إلى ملف العراق الإخباري الذي نسلط فيه الضوء على تطورات الشأن العراقي من خلال ما أوردته وكالات الأنباء وتقارير مراسلينا. العرض أعده اليوم أياد الكيلاني ويقدمه لكم صحبة الزميل المخرج (ديار بامرني ).

----------------فاصل---------

سيداتي وسادتي ، نسبت وكالة فرانس بريس للأنباء إلى مصدر طبي قوله إن سبعة أشخاص قتلوا وجرح ثلاثة آخرون مساء الخميس في الفلوجة خلال غارات جوية على أحياء جنوب شرق المدينة.
وقال الطبيب صالح حسين إن المستشفى استقبل جثث القتلى وكذلك الجرحى ومعظمهم سقطوا في حي الشهداء.
وأوضح الجيش الأميركي انه شن موجتين من الغارات الجوية على هذا القطاع مساء الخميس.
وقال متحدث عسكري أميركي إن المارينز شنوا غارات جوية جديدة وأطلقوا قذائف مدفعية على مخابئ أسلحة في جنوب شرق المدينة.
ونقلت الوكالة عن السكان أن انفجارات قوية سمعت في المدينة السنية المتمردة وتصاعدت أعمدة الدخان فوق حي الشهداء بجنوب شرق الفلوجة. وكانت قوات المارينز شنت قبل ذلك غارة جوية بعد تعرضها لهجوم بقذائف الهاون والصواريخ والأسلحة الرشاشة.
وجاء في بيان عسكري أميركي أن المعارك بدأت عند الساعة الخامسة مساء بعد مهاجمة المتمردين مواقع للمارينز بصواريخ مضادة للدبابات وقذائف الهاون والأسلحة الخفيفة بالقرب من المدينة ، وأضاف البيان أن المارينز ردوا بفتح النار من مدافع الدبابات وشن غارات جوية.

وفي الموصل شمال العراق سقطت قذائف هاون الخميس على قاعدة للقوات المتعددة الجنسيات فيما كان رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي يهم ووفده بالصعود إلى مروحية ستقودهم إلى مطار في المدينة يقلعون منه إلى بغداد.
وشاهد الصحافيون المرافقون لعلاوي أعمدة الدخان بالقرب من مكان إقلاع المروحيات. وأكد الناطق العسكري الأميركي اللفتنانت كولونيل بول هاستينغز وقوع الهجوم وقال: أطلقت سبع قذائف هاون على محيط قاعدة الحرية ولم تسفر عن أضرار أو عن ضحايا".


------------------------فاصل-------------



مستمعينا الكرام ، أعلن وزير الدفاع البريطاني جيف هون الخميس في مجلس العموم عن إعادة نشر نحو 850 عسكريا بريطانيا خارج المنطقة التي تشرف عليها بريطانيا في جنوب العراق في منطقة تخضع للسيطرة الأميركية.
وقال هون إن العسكريين البريطانيين المعنيين بالعملية هم عناصر من الفوج الأول من وحدة بلاك ووتش للمشاة ومن فرقة دعم ويبلغ عددهم الإجمالي نحو 850 عسكريا.
وأشار الوزير إلى أن المهمة ستستمر أسابيع وليس اشهرا. ولم يعط توضيحات حول موقع نشر العسكريين مكتفيا بالقول إن العملية ستتم في قطاع يسيطر عليه الأميركيون.
وأضاف هون أن قرار الموافقة على الطلب الأميركي بإعادة نشر قوات بريطانية خارج المنطقة التي يشرف عليها البريطانيون اتخذ بعد الحصول على موافقة القادة العسكريين على الأرض الذين اعتبروا أن مستوى الأخطار المترتب على هذه المهمة مقبول.
وأشار هون إلى أن الجنود البريطانيين الذين سينفذون إعادة الانتشار سيبقون بقيادة بريطانية. وستكون القواعد المتعلقة بمهمتهم متشددة جدا مثل تلك التي سبق أن طبقتها القوات البريطانية في جنوب العراق.
ونفى الوزير من جهة ثانية المعلومات التي أوردتها صحيفة ال(تايمز) البريطانية صباح الخميس ومفادها انه سيتم نشر 1300 جندي بريطاني قريبا في العراق تحضيرا لعملية الانتخابات المقررة في كانون الثاني المقبل.


---------------------فاصل-------------


عزيزي المستمع ، تدافع مئات الأشخاص أمس الخميس لتسليم أسلحتهم في مدينة الصدر في بغداد مقابل مبلغ مالي في اليوم الأخير من العملية فيما أعلن رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي دفع مبلغ 4,5 ملايين دولار للمواطنين.
وقال علاوي للصحافيين خلال جولة في الموصل: نجحت التجربة ودفع مبلغ 4,5 ملايين دولار مقابل الأسلة حتى الآن والبعض يطالب بتمديد المهلة لكن ذلك لن يحصل.
وأضاف: ستبدأ عمليات البحث عن الأسلحة في الأيام المقبلة ، موضحا أن "برنامج تجميع الأسلحة مقابل المال سيطبق في محافظات أخرى.
وكان العقيد مهدي زاير المسؤول الأمني وعضو لجنة استلام الأسلحة في مدينة الصدر قال في وقت سابق: لا يمكن إعطاء أرقام محددة لأن هناك الكثير من الأسلحة والأعتدة ، واللجنة مستمرة في عملية الجرد للأنواع التي استلمناها. لكن يمكن إعطاء تصور شامل من خلال معرفة المبلغ الذي وزع حتى الآن وهو اكثر من ثلاثة ملايين دولار".

وتذكر وكالة فرانس بريس بأن التفاهم بين التيار الصدري والحكومة نص على تسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة في مقابل مبالغ مالية والمشاركة في العملية السياسية والإفراج عن الموقوفين من التيار غير الضالعين في جرائم جنائية.
وفور انتهاء العملية ستنفذ القوات الأميركية والعراقية حملات دهم في مدينة الصدر للتحقق من عدم وجود أسلحة.

-------------------فاصل------------

أفاد استطلاع للرأي نشرت صحيفة "يو اس ايه توداي" نتائجه الخميس بأن زعيم أكبر حزب شيعي في العراق ، أي المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق ، عبد العزيز الحكيم سيفوز في حال أجريت انتخابات رئاسية الآن في هذا البلد.
وأوضحت الصحيفة أن الاستطلاع أجراه أخيرا المعهد الجمهوري الدولي وهو منظمة لتشجيع الديموقراطية. وستنشر نتائجه بالكامل الشهر المقبل.
وأشار الاستطلاع إلى تزايد عدد العراقيين المستعدين للتصويت لمصلحة الحكيم اكثر من مؤيدي رئيس الحكومة المؤقتة أياد علاوي ، ولم تذكر الصحيفة أي نسب في هذا الشأن.

-------------فاصل--------------

بهذا ، مستمعينا الكرام ، بلغنا نهاية الملف العراقي الإخباري. شكرا لمتابعتكم ، مع دعوتكم إلى الاستماع إلى الفقرة التالية من برامجنا.









سيداتي وسادتي ، ننتقل بكم الآن إلى ملفنا الأمني اليومي ، وننتقل بكم على الفور إلى مدينة النجف الأشرف حيث يوافينا مراسلنا هناك (ليث محمد علي) بآخر مستجدات الوضع الأمني.
(النجف)

------------------فاصل--------

أما في بعقوبة فلقد قام بتغطية الأوضاع الأمنية فيها مراسلنا هناك (سلم حسين) ضمن الرسالة الصوتية التالية:
(بعقوبة)

---------------فاصل------------

وأخيرا نتوجه معكم إلى شمال البلاد وإلى الموصل تحديدا ، لنستمع إلى ما رصده مراسلنا هناك (أحمد سعيد) من تطورات في الحالة الأمنية في المنطقة.
(الموصل)

على صلة

XS
SM
MD
LG