روابط للدخول

تقرير بشأن ما دعت اليه الأسرة الدولية، في مؤتمر الدول المانحة في اجتماعها الأخير في طوكيو، بشأن عدم التخلي عن العراق، و التركيز على اعادة تأهيل البنى التحتية


فوزي عبد الأمير

طابت اوقاتكم مستمعي الكرام، أستأنفت الجهات المانحة للعراق، اجتماعاتها لليوم الثاني والاخير من مؤتمرها الذي يعقد في طوكيو.
و كانت الحكومة العراقية، قد دعت الاسرة الدولية في اليوم الاول من المؤتمرالى عدم التخلي عن الشعب العراقي.
و طالب رئيس الوفد العراقي الدكتور برهم صالح نائب رئيس الوزراء، طالب بالغاء الديون العراقية البالغة 120 مليار دولار كما دعا الامم المتحدة الى مشاركة اكبر في العراق.
--
من جهتها، دعت الولايات المتحدة الجهات المانحة الى التركيز على اعادة تأهيل البنى التحتية بينما تهتم واشنطن بالجانب الامني، في العراق و ذلك في مرحلة ما قبل الانتخابات التي يفترض ان تجرى في كانون الثاني المقبل.
أما الوفد العراقي فقد اقترح، على مؤتمر طوكيو ثلاثــمئة و اربعة و عشرين مشروعا تبلغ قيمتها الاجمالية اكثر من خمسة مليارات دولار، و من بين هذه المشاريع هناك ثلاثة و خمسون مشروعا تتعلق باعادة تأهيل البنى التحتية مثل نظام الصرف الصحي والاتصالات والنقل والكهرباء والسكن.
و تجر الاشارة الى ان مؤتمر طوكيو يأتي بعد ثلاثة مؤتمرات سابقة عقدتها الجهات المانحة لاعادة اعمار العراق، كان اولها في مدريد في تشرين الاول من عام الفين و ثلاثة ثم في ابو ظبي في شهر شباط الماضي، و بعدها في الدوحة في شهر ايار من العام الجاري.
و لدى افتتاح اعمال المؤتمر الحالي، قررت اليابان تقديم عشرة ملايين دولار لاعادة اعمار العراق، و ذلك كجزء من نحو خمسـمئة مليون دولار، وعدت اليابان بتقديمها الى صندوق اعادة اعمار العراق.
فيما تعهدت الجهات المانحة في مؤتمر مدريد العام الماضي، بتقديم ثلاثة و ثلاثين مليار دولار لدعم اعادة الاعمار في العراق، على مدى اربع سنوات، لكنه لم يتم، صرف سوى نحو سبعة مليارات دولار هذا المبلغ، حتى الآن، بسبب غياب الاستقرار والامن في العراق، و في هذا الشأن قال نائب رئيس الوزراء العراقي، إن
إن المخاوف الامنية من الوضع في العراق، مفهومة غير ان هناك حاجة لبذل جهود لاعادة الاعمار، و أضاف ايضا ان نجاح العراق سيكون انتكاسة كبيرة للارهاب والتطرف، مؤكدا ان العراق سيحقق النجاح بخطى أسرع اذا ما تعاون المجتمع الدولي معه بأسلوب أكثر فعالية وقوة.
و في بغداد، اصدرت وزارة التخطيط بيان رسميا بمناسبة انتهاء اعمال مؤتمر الدول المانحة في طوكيو.
مراسلنا في بغداد حيدر رشيد اعد تقريرا بهذا الشأن
(بغداد)
في السياق ذاته، اعلن البنك الدولي، انه وقع اتفاقا مع العراق لتقديم مساعدة بقيمة ستين مليون دولار لتمويل بناء اكثر من مئة مدرسة و اصلاح مئة واربعين اخرى في العراق.
و جاء في بيان صادر عن البنك الدولي، ان مشروع اعادة بناء و ترميم مدارس في العراق تم الاتفاق عليه يوم امس على هامش المؤتمر الرابع للجهات المانحة في طوكيو.
وسيتم تمويل المشروع بواسطة صندوق لاعادة اعمار العراق يديره البنك الدولي وتساهم فيه الجهات المانحة في العالم اجمع.

على صلة

XS
SM
MD
LG