روابط للدخول

افتتاح مؤتمر المانحين لاعمار العراق في طوكيو و العراق يحث المشاركين على الوفاء بوعودهم، وزير الخارجية الأميركي كولن باول يؤكد امكانية تنظيم انتخابات في العراق في موعدها المحدد


ميسون أبو الحب

اهلا بكم في ملف العراق.

من العناوين الرئيسية

افتتاح مؤتمر المانحين لاعمار العراق في طوكيو والعراق يحث المشاركين على الوفاء بوعودهم
وزير الخارجية الأميركي كولن باول يؤكد امكانية تنظيم انتخابات في العراق في موعدها المحدد
والعراق ينفي اختفاء معدات ومواد نووية

تفاصيل ملف العراق تأتيكم في الحال فابقوا معنا

تفاصيل ملف العراق من إذاعة العراق الحر في براغ.

في بغداد تستمر عناصر جيش المهدي في تسليم اسلحتها إلى السلطات العراقية في مدينة الصدر. وذكرت التقارير ان حالة من الفوضى تعم مراكز الشرطة حيث يتدافع حاملو الأسلحة لتسليمها وهم يأملون في استلام مبالغ مقابلها في الحال. غير ان المسؤولين في هذه المراكز يكتفون باعطاء وصولات استلام ويعدون اصحاب الأسلحة باستلام اموالهم بعد الظهر. هذا الأمر جعل البعض يستاء. بعضهم راح يهدد بدفن الأسلحة في حديقة داره وعدم تسليمها الا اذا استلم ثمنها في الحال. مع ذلك النتيجة النهائية مرضية حسب المسؤولين إذ امتلأت مراكز الاستلام بالاسلحة التي راحت تنقل إلى مراكز استقبال اوسع.
تسليم الأسلحة سيستمر حتى يوم الجمعة وبعدها ستقوم القوات العراقية بتفتيش مدينة الصدر بحثا عن المتبقي وللتأكد من خلو المدينة تماما من الأسلحة.


في طوكيو افتتح مؤتمر المانحين الدولي الخاص بالعراق. يستمر المؤتمر يومين ويشارك فيه مسؤولون عن حوالى 55 منظمة ودولة بعضها عارض الحرب في العراق وهو يأتي كمتابعة لمؤتمر مدريد في العام الماضي.
في افتتاح المؤتمر دعا وزير خارجية اليابان Nobutaka Machimura الدول المشاركة إلى الوفاء بوعودها السابقة ازاء العراق:
" أود أن ادعو الدول التي قطعت وعودا في مدريد إلى الوفاء بها في أسرع وقت ممكن كما ادعو المانحين الجدد إلى المشاركة. أيضا اود ان ادعو جميع الدول المشاركة في المساعدات الثنائية إلى تنفيذ مشاريعها بشكل ثابت ".


رئيس الوفد العراقي إلى المؤتمر نائب رئيس الوزراء برهم صالح، حث المانحين على تنفيذ وعودهم في تمويل اعمار العراق واعتبر الاعانات والمساعدات، الطريقة الوحيدة لتحقيق التنمية والاستقرار في العراق. صالح قال في كلمته في مؤتمر طوكيو:

" يقف العراق على خطوط المواجهة في الحرب العالمية على الارهاب. لو قدمتم دعمكم الآن فسيساهم بشكل كبير في إحلال الاستقرار في المنطقة وسيساعد العراقيين على التخلص من آثار القمع والابادة والمقابر الجماعية والفساد والكساد وعدم الكفاءة. بقية منطقة الشرق الاوسط وكذلك أي منطقة تشعر بعدم الثقة تجاه الغرب ستراقبنا عن كثب. نفذوا وعودكم الآن واثبتوا للشعب العراقي ولشعوب الشرق الاوسط انكم مهتمون بالفعل ".

صالح أضاف بالقول:

" آمل ان تعتبروا دعمكم استثمارا وليس تبرعا خيريا. سيكون هذا استثمارا ليس في مستقبل العراق فحسب بل في مستقبل منطقتنا أيضا وبالتأكيد في مستقبل العالم واقتصاده ".

غير أن ما يقلق المانحين في الواقع ويدفعهم إلى التردد هو الوضع الامني السئ في العراق.
وكان برهم صالح قد قال في مقابلة اجرتها معه رويترز:

" لسنا نقلل من اهمية التحديات الامنية التي تواجهها حكومتنا وشعبنا في العراق غير ان صور القتل والمذابح التي ترونها على شاشة التلفزيون لا تعكس الواقع في العراق ".

برهم صالح دعا أيضا إلى اسقاط الديون المستحقة على العراق كما انتقد دور الامم المتحدة واعتبره غير كاف.

على صعيد الديون ترغب الولايات المتحدة في ان تلغي الدول المدينة حوالى 90 بالمائة منها. الولايات المتحدة حثت المشاركين في مؤتمر طوكيو أيضا على تعويض النقص في اموال اعمار العراق بعد ان حولت جزءا من مبلغ الاعمار الأميركي لمعالجة شؤون الأمن.

وقال رتشارد آرميتاج نائب وزير الخارجية الأميركي في مؤتمر طوكيو:

" لن يشهد الوضع الامني تحسنا دائميا الا مع تولي العراق مسؤولية الدفاع عن نفسه. هذا هو السبب الذي جعل الولايات المتحدة تحول تركيزها إلى تدريب قوات الأمن العراقية وتجهيزها في هذه الفترة ".

يذكر ان الولايات المتحدة تسعى إلى الحصول على دعم دولي في العراق وهو امر مهم بالنسبة للانتخابات الأميركية. علما أن مبلغا محدودا من المساعدات التي عرضت في مؤتمر مدريد تم انفاقه حتى الآن في العراق لا سيما في مجال تجهيز المدارس وتدريب العمال الحكوميين. غير ان اعمار البنى الارتكازية لا يسير بشكل جيد مثل الطاقة الكهربائية وانظمة التصريف وتعبيد الطرق.
في مؤتمر مدريد عرض المانحون 14 مليار دولار ومن غير المتوقع ان تطرح عروض جديدة في مؤتمر طوكيو الحالي عدا إيران التي وعدت بعشرة ملايين دولار.

على صعيد متصل حثت الولايات المتحدة دول حلف شمالي الاطلسي النيتو على إرسال مدربين عسكريين إلى العراق في أسرع وقت ممكن. كان الحلف قد قرر إرسال 300 مدرب عسكري إلى العراق غير ان مسؤولي الحلف يخشون من عدم ايجاد المدربين المطلوبين لا سيما وان المانيا وفرنسا واسبانيا وبلجيكا اعلنت انها لن ترسل ولو جنديا واحدا إلى العراق بينما قد تتردد دول أخرى في الحلف في إرسال ضباطها إلى مكان خطر مثل العراق.

على صعيد المؤتمرات أيضا يجري التحضير للمؤتمر الدولي عن العراق في القاهرة الشهر المقبل وسيشارك فيه إلى جانب العراق الدول المجاورة والصين والاتحاد الاوربي والامم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وفي هذا الاطار التقى الرئيس المصري حسني مبارك مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك.

على صعيد الانتخابات في العراق أكد وزير التخطيط مهدي الحافظ على اهمية تنظيم الانتخابات في موعدها لاستعادة الأمن والاستقرار.
أما رتشارد آرميتاج نائب وزير الخارجية الأميركي فأكد على ضرورة ان تشمل الانتخابات كافة انحاء العراق بمشاركة جميع العراقيين.

وزير الخارجية الأميركي كولن باول اعتبر من جانبه في مقابلة اجرتها معه فضائية الحرة ان الانتخابات ستنظم في موعدها في العراق غير انه اقر بوجود تحديات امنية صعبة وأكد على ضرورة انشاء القوات العراقية في أسرع وقت ممكن.
باول اكد أيضا على وحدة العراق وسلامة اراضيه موضحا أن هذه المهمة تقع على عاتق الحكومة العراقية.
والحكومة العراقية استعادت أخيرا حقها في التصويت في الامم المتحدة بعد ان اعتبرت الجمعية العامة للامم المتحدة ان اسباب امتناع العراق عن تسديد اشتراكاته خارجة عن ارادته. علما ان قانون المنظمة الدولية يحرم الدول المتأخرة عن التسديد من المشاركة في أي تصويت.


في بريطانيا ما يزال رئيس الوزراء توني بلير يواجه دعوات للاعتذار عن الطريقة التي تعاملت بها حكومته مع المعلومات الخاصة بالعراق وكان وزير الخارجية جاك سترو قد كشف قبل يوم واحد عن ان المخابرات البريطانية سحبت ادعاءها السابق حول قدرة النظام السابق على استخدام أسلحة دمار شامل في غضون خمس واربعين دقيقة. وجاء هذا الكشف بعد ان نشرت مجموعة مسح العراق في الولايات المتحدة تقريرا الاسبوع الماضي رأت فيه ان النظام السابق دمر اسلحته بعد حرب عام 1991.

نبقى في مجال أسلحة الدمار الشامل إذ نفت الحكومة العراقية على لسان وزير العلوم والتكنولوجيا رشاد عمر اختفاء معدات ومواد نووية من العراق ودعا الوزير وكالة الطاقة الذرية الدولية إلى زيارة المواقع العراقية ووعدها بالتعاون معها. الوكالة ذكرت انها على استعداد للعودة إلى العراق علما انها كانت قد أشارت إلى ان صورا بالاقمار الصناعية اظهرت وجود عملية تفكيك منظمة وواسعة حسب قولها لمواقع لها علاقة ببرنامج العراق النووي السابق.

سيداتي وسادتي إلى هنا ينتهي ملف العراق من

سيداتي وسادتي إلى هنا ينتهي ملف العراق من إذاعة العراق الحر في براغ اعدته وقدمته لكم ميسون أبو الحب واخرجه ديار بامرني.


اهلا بكم مستمعي الكرام في ملف العراق الامني من إذاعة العراق الحر في براغ.

قتل جندي أميركي في غرب بغداد اليوم، وفي شرق بغداد قتل ثلاثة جنود اميركيين عند انفجار عبوة ناسفة على الطريق حسب بيان صدر عن الجيش الأميركي وقد وقع الحادث الأخير خلال الليل.
في الرمادي توغلت القوات الأميركية في المدينة وطوقت الشوارع الرئيسية وشرعت في تفتيش المباني حسب شهود عيان. وفي الفلوجة قتل ثمانية مدنيين عندما فتح جنود اميركيون النار على مركبة كانوا فيها.

في منطقة كربلاء تعرضت دوريات عسكرية بولونية إلى اطلاق نار في حادثين منفصلين فردت عليه بالمثل دون وقوع أي اضرار.

في بعقوبة قتل مسؤول في الشرطة هو سعد حسن البياتي باطلاق نار من سيارة محاذية. كما شن ألف من القوات العراقية والاميركية غارتين متزامنتين في المنطقة بحثا عن المتمردين واحتجزوا عددا من الاشخاص. تفاصيل أخرى عن الاوضاع في بعقوبة من سالم حسين:

في البصرة اطلق متمردون قذائف هاون على مصفاة الشعيبة للنفط فأصابت البوابات. تفاصيل أخرى من فايق الخالدي في البصرة:

في الموصل عثر مسؤولون اميركيون يحققون في موقع مقبرة جمعية على بقايا اطفال ونساء. ومن المتوقع ان تستخدم الادلة التي يعثر عليها في هذا الموقع في إدانة دكتاتور العراق السابق وبطانته بارتكاب جرائم ضد البشرية. تفاصيل أخرى من احمد سعيد في الموصل:

ونبقى في الموصل مع تفاصيل الاوضاع الامنية هناك:

أما الآن فننتقل إلى دهوك حيث فقد اربعة اطفال حياتهم والتفاصيل من عبد الخالق سلطان.


ملف العراق الامني من إذاعة العراق الحر في براغ انتهى اعدته وقدمته لكم ميسون أبو الحب واخرجه ديار بامرني.

على صلة

XS
SM
MD
LG