روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


سميرة علي مندي

مرحبا بكم مستمعي الكرام و هذه الجوله على الصحف العربيه و سنتابع فيها ابرز مانشر عن الشان العراقي في الصحف الخليجيه ونبداها بالعناوين
تصريحات المسئولين العراقيين حول الحوار مع قيادات الفلوجة والصدر تتناقض مع الواقع

"غضب الشبح" يعزل المتمردين في "مثلث الموت":
سميره صحيفه الاتحاد الاماراتية خصصت افتتاحيتها للشان العراقي فماذا قالت الصحيفة؟
فريال تقول صحيفة الاتحاد الاماراتية ان عملية تنظيف المدن العراقية من المتمردين والمسلحين والخارجين على القانون والمتسللين تسير قدما وبنجاح, وقد أبدى المواطنون العراقيون الذين ضاقوا ذرعا بالجرائم البشعة التي يرتكبها أمثال هؤلاء المجرمين تعاونا طيبا مع الحكومة العراقية والحرس الوطني العراقي للتخلص من هذه الجماعات التخريبية التي تريد أن تحول العراق إلى ساحة للخطف والترويع والقتل وتدفن أحلام العراقيين في العيش بسلام وامن واستقرار تحت حطام سيارات الموت العابر التي تستهدف الأبرياء خصوصا الأطفال الذين سقط منهم أكثر من 60 شهيدا خلال الأسبوع الماضي بسبب سيارات الموت المتنقل التي مزقت أجسادهم الغضة ودفنت أحلامهم البريئة على حد تعبير الصحيفة.
الصحيفة ترى ايضا بان عملية تنظيف المدن العراقية من المسلحين وعصابات الخطف والإجرام والسرقة تفتح الباب أمام الحكومة العراقية كما أعلن رئيس الوزراء العراقي إياد علاوي لإجراء الانتخابات في موعدها المحدد مطلع العام المقبل والتي ستكون حرة ونزيهة وشرعية, وإجراء مثل هذه العملية يحتاج إلى تأمين وحماية الناخبين خلال عمليات الاقتراع من عبث العابثين والمجرمين ويحتاج إلى مناخ آمن ومستقر لضمان تحقيق هذه المهمة على اكمل وجه وبما يلبي تطلعات العراقيين إلى البدء بمرحلة جديدة تستند إلى الشرعية وسيادة القانون على حد تعبير صحيفة الاتحاد الاماراتية.
..........................فاصل.......................
سميرة نبقى مع الصحف الاماراتية ففي صحيفة الخليج وتحت عنوان مؤتمر لانقاذ من ؟ نشر مقال بقلم د. محمد سعيد الادريس والذي يتحدث عن المؤتمر الدولي الذي من المتوقع ان يعقد في القاهرة حول مستقبل العراق.. فماذا يقول الكاتب؟
فريال الكاتب يرى بان الخلافات التي بدأت تتصاعد بين أطراف كثيرة اقليمية ودولية حول المؤتمر الاقليمي أو الدولي المقترح انعقاده حول تطورات العراق تخفي وراءها انقساماً حقيقياً حول الدافع الحقيقي من وراء انعقاد هذا المؤتمر؛ هل المؤتمر من أجل انقاذ العراق حقيقة أم أنه من أجل انقاذ جورج بوش؟
فالرئيس الأمريكي في ورطة حقيقية في العراق، وشلال الدم الذي ينزف بقوة في سامراء والفلوجة وغيرهما تعبير قوي عن هذه الورطة. فالقوات الأمريكية التي قتلت وجرحت المئات في الأيام القليلة الماضية كانت تحاول ان تستعرض قدرتها، ولكنها اثبتت انها وان كانت قادرة على اثبات القدرة على القتل فإنها عاجزة عن اثبات قدرتها على النصر، مثلما هي عاجزة عن اثبات قدرتها على اجراء انتخابات برلمانية حقيقية في موعدها المقترح على حد قول الكاتب.
“ان الولايات المتحدة على ما يبدو تخسر الحرب في العراق”.
هذه الورطة، على ما يبدو، هي الدافع الحقيقي لفكرة عقد مؤتمر تشارك فيه دول الجوار مع دول مجموعة الثماني والصين وعدد من المنظمات الدولية والاقليمية حسب تصريحات هوشيار زيباري وزير الخارجية العراقي بهدف “تعزيز الاستقرار في العراق”.
واضح من تصريحات زيباري ان الهدف من المؤتمر هو انقاذ أمريكا في العراق باشراك أطراف اقليمية ودولية لانقاذ الموقف المتدهور والمشاركة في المسؤولية، وليس الهدف هو انقاذ العراق وشعبه، بدليل انه استبعد أهم بندين وهما البحث في مستقبل الاحتلال ومتى ينتهي بحسب تعبير الكاتب.
..........................فاصل..........................
والان نتابع ابرز ما نشر عن الشان العراقي في الصحف الكويتيه الصادره هذا اليوم من خلال مطالعه مراسلنا في الكويت سعد العجمي.
.......................فاصل..................................
مستمعي الاعزاء الى هنا انتهت جولتنا على الصحف العربيه شكرا لمتابعتكم وتقبلوا اجمل تحية من المخرج نبيل الخوري نتمنى لكم وقتا طيبا مع فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG