روابط للدخول

متابعة جديدة لصحف عربية صادرة اليوم


سميرة علي مندي

سيداتي وسادتي
مرحبا بكم في متابعه ثانيه للصحف العربيه الصادره هذا اليوم جوله اليوم اعدتها الزميله سميره علي مندي .
ونبداها بابرز العناوين
النهار اللبنانيه
اتفاق أميركي – سوري على “خطوات” لضبط الحدود
مؤتمر العراق أواخر تشرين الثاني في القاهرة
وفي المستقبل اللبنانيه
"البعث" يدعو واشنطن الى التفاوض مع صدام
القوات الأميركية والعراقية تستعد لهجوم شامل على المدن العاصية
سميره قبل ان تختارين لنا مقالا للراي من الصحف اللبنانية ننتقل الى دمشق لنطلع على ابرز ما نشرته اليوم الصحف السوريه عن الشان العراقي وهذه القراءة لجانبلات شكاي.
سميره هناك مقال في صحيفة السفير البيروتية نشر تحت عنوان المؤتمر وحالة الانكار بقلم جوزيف سماحة فماذا يقول الكاتب وعن أي مؤتمر يتحدث؟
فريال جوزيف سماحة في مقاله يتحدث عن المؤتمر الدولي الذي سينعقد في القاهرة لمناقشة الاوضاع في العراق والكاتب يرى بان الرئيس الأميركي يعيش >. فبعدما خدعه أحمد الجلبي عن عراق ما قبل الحرب ها هو أياد علاوي يخدعه عن عراق ما بعد الحرب فيروح الإثنان معاً يتلوان، في الأمم المتحدة، ما وصفته مجلة أميركية ب>.
> هذه قد تكون الوجه الآخر للتباين القديم الجديد في وسط الإدارة.
الكاتب يضيف المهم أن فكرة المؤتمر الدولي طرحت في التداول وشرع التباري بين مصر والأردن في تقديم عروض الاستضافة.
لكن اللافت أن هذه العروض العربية خلت من أي شروط. في المقابل أخذت دول أخرى مدعوة تستوضح الغاية وتوضح مطالبها للمشاركة، خاصة تلك الدول، مثل فرنسا وروسيا، التي تدعي أبوة الفكرة قبل كيري فبوش على حد تعبير الكاتب .
ويقول الكاتب شرع الفرنسيون والإسبان (والألمان بقدر أقل) في طرح شروطهم. وهي ثلاثة:
أولاً يتوجب أن تصدر الدعوة عن الأمم المتحدة لا عن الولايات المتحدة وأن ينعقد الاجتماع في نيويورك. فهذه ضمانة إلى وجود نية جدية هذه المرة في > الأزمة.
ثانياً يتوجب أن يبحث الاجتماع مصير قوات الاحتلال وتحديد موعد الجلاء وليس الاكتفاء بتطارح الآراء حول الانتخابات.
ثالثاً يتوجب على الاجتماع أن يكون موسعاً شاملاً فلا يضم الدول المدعوة إلى الحكومة العراقية المؤقتة وإنما القوى الرافضة للاحتلال والتي تشهر علاقتها بالمقاومة.
حاولت باريس، لاحقاً، التخفيف من هذه الشروط إلا أن الموقف بقي على حاله بصفته محاولة لاستكشاف موقع المؤتمر من السياسة الأميركية الإجمالية بحسب تعبير جوزيف سماحة في السفير البيروتية.
...............فاصل....................
ونطالع الان ابرز مانشر في الصحف الاردنيه عن الشان العراقي وهذه المتابعه من مراسلنا في عمان حازم مبيضين.
........................فاصل ................

وصلنا الى نهايه جولتنا الثانيه على الصحف العربيه شكرا لمتابعتكم وارجوا ان تقضوا اوقاتا طيبه مع بقيه فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG