روابط للدخول

انتخابات الجمعية الوطنية الانتقالية في كانون الثاني من العام المقبل


حسين سعيد

مستمعينا الكرام اسعدتم بالخير اوقاتا، واهلا بكم معنا في برنامج (قضية في حوار)، التي نخصصها لقضية انتخابات الجمعية الوطنية الانتقالية في كانون الثاني من العام المقبل.
تتواصل الاستعدادات لانتخابات الجمعية الوطنية العراقية الانتقالية في كانون الثاني المقبل. ورغم ما تردد حول احتمالات تأجيل هذه الانتخابات بسبب الحالة الامنية، إلاّ ان كبار المسؤولين العراقيين ما انفكوا يوكدون تمسكهم باجراء الانتخابات قبل نهاية كانون الثاني المقبل، مشددين على ان انتخابات تصل نسبة الدقة والنزاهة فيها الى ستين في المئة افضل من التراجع عن اجرائها.
وكان مجلس الامن الدولي وفي اطار قراره الخاص بنقل السيادة الى العراقيين شكل مفوضية عليا للانتخابات في العراق، مهمتها الاعداد للانتخابات التي من المقرر ان تجري قبل نهاية كانون الثاني المقبل، وتنظيمها والاشراف عليها.
وتجدر الاشارة الى مهمة المفوضية لن تنتهي باجراء انتخابات الجمعية الوطنية الانتقالية التي ستقوم بصياغة مشروع الدستور العراقي الدائم، بل ستواصل عملها للاعداد لعملية الاستفتاء على مشروع الدستور الذي من المفترض ان يتم في اواسط تشرين الاول من العام الفين وخمسة، واخيرا تنظيم الانتخابات العامة للجمعية الوطنية العراقية الاعتيادية، التي من المفترض ان تجري في كانون الاول من العام المقبل ايضا.
ولتسليط المزيد من الضوء على تفاصيل تشكيل هذه المفوضية ومهماتها، وآليات عملها، نستضيف في حلقة هذا الاسبوع من (قضية في حوار) الدكتور حسين هنداوي، رئيس مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG