روابط للدخول

عرض لمقالات رأي ذات صلة بالشأن العراقي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم


سميرة علي مندي

سيداتي و سادتي
مرحبا بكم في جوله هذا اليوم على الصحف العربيه والتي اعدتها وتقدمها اليوم الزميله سميره علي مندي ونبدا جولتنا كالمعتاد بابرز العناوين
نقراء في الحياه
جدل حول اطلاق رحاب طه وتحقيق في تطوع فرنسيين لـ"الجهاد"
باول والشرع بحثا في تعزيز تعاون ثلاثي على حدود العراق
وفي الشرق الاوسط
معركة في مدينة الصدر ومقتل مساعد الزرقاوي بصاروخ أميركي
توقيف سورية للبنانيين قاتلوا في العراق يكشف أخطر شبكة إرهابية لـ «القاعدة»
خبراء: العراقيون يحكمون سيطرتهم على الوزارات المختلفة والقوات العسكرية لكن التدهور الأمني يؤرق الجميع
سميره هذه كانت العناوين فماذا اخترت لنا من مقالات راي عن الشان العراقي نشرت في صحيفه الحياة اللندنيه ؟
فريال لفت انتباهي مقال في صحيفة الحياة بقلم غسان شربل جاء تحت عنوان المنطقة وسكين الزرقاوي حيث يقول الكاتب صار الموت العراقي خبراً عادياً ويومياً, يمكن احالته الى الصفحات الداخلية بلا تردد. لكن النهار بدأ بسؤال بسيط هو هل تقترب سكين الزرقاوي اليوم من عنق الرهينة البريطاني, وتنحره على غرار ما فعلت بالرهينتين الأميركيين؟ وهل علينا أن نرصد ليلاً تلك المواقع التي تقدم الدليل القاطع على تنفيذ العقاب, مع كل ما في المشهد من قسوة ووحشية؟ أم ترى ان سكين الزرقاوي سترجئ جولتها الجديدة بعض الوقت لمزيد من الإثارة ثم يطل الرأس المقطوع لاحقاً, مؤكداً ان الزرقاوي يعني ما يقول.
ويضيف شربل وإذا أضفنا الى المشهد الخلاف الأميركي ـ السوري وتوترات الملف النووي الايراني, يمكننا استنتاج ان أيام الشرق الأوسط حبلى بالتهديدات والقرارات والعمليات الانتحارية, من دون أن ننسى سكين الزرقاوي على حد تعبير غسان شربل في صحيفة الحياة اللندنية.
.......................فاصل .......................
مستمعي الكرام عرض للصحف المصريه من مراسلنا في القاهره احمد رجب.
................................فاصل......................
سميرة هناك مقال اخر في صحيفة الحياة اللندنية بقلم سلامة نعمات جاء تحت عنوان منطق كوفي فهل لك ان تعرضيه لنا ؟
بالطبع فريال يقول سلامة نعمات في مقاله شكراً للأمين العام كوفي انان على صحوة الضمير المتأخرة التي هبطت عليه قبل اقل من ستة اسابيع على موعد الانتخابات الاميركية. وشكراً له ايضاً لأنه سحب بتصريحاته هذه الشرعية عن الحكومة العراقية، وشكك بإمكان اجراء الانتخابات، التي يتطلع اليها العراقيون لتحقيق استقلالهم وخلاصهم، فيما يسعى القتلة الملثمون وقطاع الطرق والمرتزقة الى احباطها، ليطيلوا بذلك أمد الاحتلال على حد تعبير الكاتب الذي يرى ايضا بان كوفي انان شخص محترم لا يفتقر الى الذكاء. ولا يمكن اتهامه، بأي حال، بالتحالف مع القوى الظلامية التي تعيث في العراق قتلاً وفساداً. إلا أن المؤسسة التي يقودها تواجه تحقيقاً بالفساد من جانب الحكومة العراقية وتحقيقا منفصلاً يجريه الكونغرس الاميركي، وهو ما دفعه لاحقاً الى تعيين لجنة تحقيق مستقلة في تعاملات تجارية للأمم المتحدة ساعدت صدام حسين على اختلاس اكثر من 10 بليون دولار من عائدات النفط العراقي على حساب معاناة العراقيين. وهو يواجه ايضاً اتهامات بالتقصير والتهرب من المسؤولية بسبب سحبه موظفي الامم المتحدة بعد تفجير مقرهم في بغداد، ليرسل بذلك رسالة مبكرة للقتلة الملثمين والمرتزقة بأن الارهاب يمكن ان يحقق أهدافه بترحيل كل من يعمل من اجل مستقبل العراق وامنه واستقراره.
ثم يخلص الكاتب الى القول
إن كانت قوات حفظ السلام الدولية تخشى دخول العراق خوفاً على لون قبعاتها، فأضعف الايمان ان يصمت كوفي ويترك للقوات العراقية وقوات التحالف ان تنجز المهمة من دون التشكيك في شرعية حكومة حصلت على شرعيتها من الهيئة التي يرأسها بحسب تعبير سلامة نعمات في صحيفة الحياة اللندنية.
شكرا سميرة بهذا مستمعي الكرام تنتهي الجوله الاولى على الصحف العربيه الصادره هذا اليوم شكرا لاصغائكم وارجوا ان تبقوا مع بقيه فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG