روابط للدخول

عرض لمقالات رأي ذات صلة بالشأن العراقي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم


فوزي عبد الامير

طاب مساؤكم مستمعي الكرام، و مرحبا بكم في جولتنا الصحفية الاولى، التي نتابع فيها الشأن العراقي كما تناولته صحف عربية صادرة اليوم.
و نبدأ مستمعي الكرام جولتنا الصحفية بقراءة سريعة لابرز العناوين
--
= أنان يشعل موجة غضب بين دول التحالف بإعلانه لأول مرة بشكل صريح أن حرب العراق غير شرعية

-
مقتل خمسة عراقيين وجندي أميركي و بيان منسوب لجيش أنصار السنة يعلن قتل ثلاثة سائقي شاحنات
--
اختطاف رئيس جامعة الأنبار من الحرم الجامعي، و طبيب جراح من صالة العمليات
--
و قبل ان ننتقل مستمعي الكرام، الى عرض مقالات الرأي التي تناولت الشأن العراقي في بعض الصحف العربية، نتوقف مع مراسلنا في دمشق جانبلات شكاي، في متابعة لصحف سورية صادرة اليوم
(دمشق)
--
من اذاعة العراق الحر في براغ، نواصل مستمعي الكرام، جولتنا الصحفية لهذه الساعة، و نبدأ من دولة الامارات، حيث خصصت صحيفة الاتحاد الضبيانية افتتاحيتها هذا اليوم للشأن العراقي، فكتبت تحت عنوان: دماء الابرياء
ان مسلسل الموت المتنقل والعابر سوف يستمر في العراق، من قبل جماعات الارهاب الاسود، لتغتال المزيد من الابرياء العراقيين، وتسرق أيامهم واحلامهم وتصادر غدهم الذي ينتظرونه بعد عقود من الظلم والمكابدة.
و تضيف الاتحاد في افتتاحيتها، ان الارهاب اعلن حربا دموية على العراقيين دون تمييز، و جميع العراقيين امام هذا الفكر الحاقد والمتخلف مستهدفون لانهم اختاروا الطريق الصحيح لتخليص بلادهم من شراذم النظام البائد ومن اصحاب الفكر المنحرف الذين لايريدون للعراق ان يهنأ بالامن والسلام والاستقرار.
و تختم صحيفة الاتحاد بالقول إن المشاهد المروعة التي نراها بعد كل عملية ارهابية تنقلها لنا الفضائيات و وكالات الانباء العالمية تدعو كل العراقيين بجميع فئاتهم و اطيافهم للوقوف صفا واحدا الى جانب الحكومة العراقية لاستئصال هذا الوباء.
--
ننتقل مستمعي الكرام، الى صحيفة الحياة، و نقرأ فيها مقالا بعنوان:
هل يمكن لأميركا أن تكسب المعركة في العراق؟ بقلم الكاتب و الصحفي البريطاني باتريك سيل المتخصص في شؤون الشرق الاوسط.
الذي يرى ان المعارك الضارية التي شهدتها بغداد هذا الأسبوع تشير إلى تدهور الوضع إلى حد انتقال المبادرة إلى أيدي العناصر المسلحة، في الوقت الذي اصبحت فيه القوات الأميركية، تساعدها قوات الشرطة العراقية القليلة التدريب، لا تكاد تسيطر على شيء خارج المنطقة الخضراء.
و لهذا يرى سيل ان احتمال تشكيل حكومة عراقية مستقرة وشرعية تفرض سلطتها على البلاد كلها يبدو بعيداً جداً، و مع هذا البعد ستتلاشى آمال ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش في التوصل إلى مخرج مشرف من المستنقع العراقي. حسب ما ورد في صحيفة الحياة
--
بهذا نصل مستمعي الكرام، الى ختام جولتنا الصحفية لهذه الساعة، نعود و نلتقي بحضراتكم في جولات صحفية لاحقة خلال فترة بثنا لهذا اليوم، فابقوا معنا

على صلة

XS
SM
MD
LG