روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


حسين سعيد

مستمعينا الاعزاء طابت اوقاتكم واهلا بكم الى جولتنا اليومية على صحف عربية صادرة في دول خليجية.


تصدرت الصحف الخليجية يوم الاربعاء العناوين التالية:
ولي عهد ابوظبي يؤكد موقف الإمارات الرافض للإرهاب في العراق
الوزاري العربي يتجاوز الخلافات حول العراق ولبنان
يوم إرهابي دام في العراق يحصد مئتين وثلاثة وعشرين قتيلا وجريحا

ولكن قبل ان ننتقل الى الكويت ورسالة سعد العجمي نستعرض افتتاحية صحيفة الخليج الاماراتية التي كرست لتصريحات الرئيس الفرنسي جاك شيراك والتي تحظي بتغطية وتعليق واسعين في وسائل الاعلام العربية منذ يومين:
اعتبرت الصحيفة حديث الرئيس الفرنسي جاك شيراك عن فتح أبواب جهنم في العراق وتعذر إغلاقها، وعن خطورة الوضع وعدم تحسنه، بانه يشكل رسالة مباشرة الى الرئيس الأمريكي جورج بوش تحمل إدانة جديدة لغزوه العراق
واحتلاله، حسب تعبير الافتتاحية، وما جره من كوارث على العالم، خصوصاً بعد اعتراف بوش نفسه بأنه أخطأ حسابات ما بعد انتهاء الحرب.
واوضحت صحيفة الخليج الاماراتية ان كلام شيراك يكتسب أهميته من انه صدر بعد لقائه مع الثنائي المشارك له في المحور المناهض للاحتلال، المستشار الألماني غيرهارد شرويدر ورئيس الوزراء الاسباني خوسيه ماريا أثنار في محور الغزو والاحتلال.
وشددت الصحيفة على ان من فتح أبواب جهنم في العراق وعلى مستوى العالم هو الرئيس الأمريكي ومن في إدارته من جماعة المحافظين الجدد المعروفين بحقدهم على العرب والمسلمين وولائهم الكلي ل”اسرائيل” ولو على حساب مصلحة أمريكا نفسها. وأما من يقفلها فهو العالم كله الذي تريد واشنطن توريطه في مستنقعها في العراق من خلال ممارسة الترهيب والترغيب على الدول للمشاركة بقوى عسكرية تشكل حماية وراحة للاحتلال الأمريكي - البريطاني.
ونبهت صحيفة الخليج في افتتاحيتها الى ان العنف الأعمى الذي يميت العراقيين بزعم مساعدتهم على إخراج الاحتلال يفيد هذا الاحتلال من حيث يدري أو لا يدري، ويلحق الضرر البالغ بالمقاومة التي تسعى الى التحرير فعلاً ولا تمارس أعمال التفجير العشوائي والخطف وتشويه صورة العراقيين خصوصاً والعرب والمسلمين عموماً.
وقبل ان نختتم جولتنا هذه نبقى مع مراسلنا في الكويت سعد العجمي ومتابعة صحفية للشأن العراقي:
سعد العجمي
فاصـــل
مستمعينا الاعزاء بهذا نصل واياكم الى ختام هذه الجولة على صحف عربية صادرة في دول خليجية شكرا لكم على حسن المتابعة.

على صلة

XS
SM
MD
LG