روابط للدخول

مصادر في المنظمة الدولية تتوقع أن يلقي رئيس الوزراء العراقي كلمة بلاده أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها السنوية في أيلول، تركيا تناشد الولايات المتحدة وقفَ الحملة العسكرية على المسلحين بتلعفر


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي، ومن أبرز محاوره اليوم:
مصادر في المنظمة الدولية تتوقع أن يلقي رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي كلمة بلاده أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها السنوية في أيلول الحالي، ووزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفلد يصرح بأن الحكومة العراقية عازمة على إجراء الانتخابات في موعدها المحدد في كانون الثاني المقبل، وتركيا تناشد الولايات المتحدة وقفَ الحملة العسكرية على المسلحين في تلعفر.
وقبل أن نعرضَ التفاصيل، نستمع إلى نشرة إخبارية.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
ناظم ياسين يحييكم ويعرض تفاصيل الشأن العراقي ضمن الملف اليومي.
نُقل عن مصادر عراقية ومسؤولين في المنظمة الدولية قولهم الجمعة إن من المتوقع إن يلقي رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي أول خطاب له أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في الرابع والعشرين من أيلول وربما يذهب بعد ذلك إلى واشنطن.
وكالة رويترز للأنباء أفادت بأن علاوي قد يشارك في دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة والتي من المقرر أن يتحدث أمامها مائة وستة وسبعون من رؤساء الدول والحكومات ووزراء الخارجية.
ومن المقرر أن يلقي الرئيس جورج دبليو بوش كلمة أمام الجمعية في بدء الدورة التي تستمر أسبوعين في الحادي والعشرين من أيلول.
على صعيد آخر، ذكر وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفلد أن الحكومة العراقية لا تزال مصممة على إجراء الانتخابات في موعدها المحدد في كانون الثاني المقبل.
لكنه أضاف أن التحالف في العراق والمرشحين إلى المجلس الوطني العراقي سيتعرضون لهجمات مكثفة من قبل المتمردين الذين يريدون تعطيل العملية الانتخابية.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن رامسفلد قوله الجمعة في كلمة أمام نادي الصحافة في واشنطن "إن الإرهابيين سيحاولون قبل نهاية السنة منع الانتخابات أو ألا تجري في موعدها. وخلال هذا الوقت سيصعدون أعمال العنف"، بحسب تعبيره.
وأضاف أنهم "سيحاولون شن هجمات على دول التحالف ليروا ما إذا كان بإمكانهم إرغام بعض هذه الدول على أن ترحل من العراق"، مشيراً إلى ضغوطٍ على عدد من الدول الأعضاء في التحالف بهدف حملها على مغادرة العراق.
وفي تصريحاتٍ لها عشية إحياء الذكرى الثالثة لهجمات الحادي عشر من أيلول الإرهابية، أشارت مستشارة الأمن القومي الأميركي كوندوليزا رايس إلى علاقةٍ كانت تربط نظام صدام حسين بتنظيم القاعدة.
فرانس برس نقلت عن رايس تصريحها الجمعة لشبكة (أن. بي. سي.) التلفزيونية بأن من الواضح أن أبو مصعب الزرقاوي المرتبط بالقاعدة "كان يتحرك بحرية في بغداد"، مضيفةً أن هذا الرجل "هو وجه الإرهاب اليوم في العراق"، على حد تعبيرها.
المسؤولة الأميركية قالت أيضا "نحن نعلم انه كانت هناك علاقات منذ زمن طويل بين القاعدة والعراق. لكن صدام يشكل خطرا طبعا لأنه كان قبل كل شيء عامل عدم استقرار في الشرق الأوسط"، بحسب ما نقل عنها.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور الأوضاع الأمنية، لقي ضابط برتبة عقيد في الحرس الوطني العراقي مصرعه في هجومٍ شنه مسلحون في بعقوبة اليوم السبت.
فرانس برس نقلت عن الشرطة العراقية أن سائق العقيد قتل أيضا في الهجوم وأُصيب نجله فضلا عن ضابط برتبة نقيب في الحرس الوطني العراقي، وإصابة الأخير خطِرة.
وأفيد بأن أربعة رجال أمطروا سيارة العقيد بالرصاص عند خروجه من منزله في حي الخالص متوجها إلى مركز عمله في بغداد. وتمكن المهاجمون الذين كانوا يكمنون للعقيد في سيارة، من الفرار.
وفي وسط بغداد، انفجرت سيارة ملغومة خارج إحدى الكنائس ليل الجمعة مما أدى إلى تحطم زجاج النوافذ إلا انه لم تقع أي إصابات.
مزيد من التفاصيل في سياق المتابعة التالية التي وافانا بها مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد حيدر رشيد.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
ونبقى في محور الأوضاع الأمنية عبر التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به من النجف مراسل إذاعة العراق الحر ليث محمد علي عن مستجدات الموقف هناك.
(رسالة النجف الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
حثت تركيا الولايات المتحدة الجمعة على وقف حملتها العسكرية على المسلحين في تلعفر بشمال البلاد قائلة إن كثيرا من التركمان العراقيين يتعرضون للقتل أيضا.
رويترز نقلت عن بيان لوزارة الخارجية التركية أن أنقرة تشعر بقلق بالغ بشأن الخسائر في الأرواح في صفوف المدنيين.
وقال البيان "طلبنا من السلطات الأميركية وقف الهجوم في تلعفر بأسرع ما يمكن وتجنب اللجوء للقوة المفرطة واستخدامها دون تمييز"، بحسب تعبيره.
وأفيد نقلا عن وكالة أنباء الأناضول بأن الجيش التركي يراقب التطورات في تلعفر عن كثب.
من جهتها، قالت القوات الأميركية إن هجوم الخميس على تلعفر جاء ردا على استفزازات بعد أن تعرضت هي وقوات الأمن العراقية لهجمات متكررة من جانب مسلحين انتقلوا إلى المدينة.
ونسبت محطة تلفزيون (سي.أن.أن. التركية) الخاصة إلى مسؤول أميركي قوله إن الهجوم لا يستهدف التركمان وإنه سيستمر ما دام ذلك ضرورياً.
مزيد من التفاصيل عن الاشتباكات المتواصلة في تلعفر في سياق المتابعة التالية التي وافانا بها من الموصل مراسلنا أحمد سعيد عن مستجدات الأوضاع الأمنية هناك.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور الرهائن، ذكرت مقدونيا الجمعة أن لديها سببا يدعوها للاعتقاد بأن ثلاثة من مواطنيها الذين يعملون بالعراق خطفوا.
رويترز نقلت عن ناطق باسم وزارة الخارجية المقدونية "بناء على اتصالاتنا هناك يمكننا أن نقرر انه توجد مؤشرات تدل على انهم خطفوا على أيدي جماعة مسلحة مجهولة" مضيفاً أن السلطات لم تتلق أي مطالب من الخاطفين.
وقد صدرت هذه التصريحات بعد عودة دبلوماسي مقدوني من مهمةٍ في العراق للتحقيق في ملابسات اختفاء المقدونيين الثلاثة بتاريخ الحادي والعشرين من آب.
وأفادت تقارير إعلامية بأن الثلاثة فقدوا بعد أن أوقف مسلحون سيارتهم على مسافة أربعين كيلومترا تقريبا جنوبي بغداد.
يذكر أن لمقدونيا قوة مكونة من 32 جنديا تتمركز في التاجي.
وفيما يتعلق بقضية الإيطاليتين اللتين خطفتا في بغداد الثلاثاء مع زميلين عراقيين، شهدت روما مساء أمس تظاهرة شارك فيها بصمت
عشرات الآلاف على أضواء الشموع والمشاعل للمطالبة بالإفراج عنهما.
ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها (جسر إلى العراق) على اسم المنظمة الإنسانية التي تعمل فيها سيمونا باري وسيمونا توريتا اللتان اختطفتا من مكتبهما واسم لجنة (أوقفوا الحرب) التي نظمت العام الماضي تظاهرات عديدة ضد الحرب في العراق.
من جهته، أعرب الرئيس العراقي غازي الياور الجمعة لرئيس الحكومة الإيطالية سيلفيو برلسكوني عن عزمه على بذل أقصى الجهود الممكنة "للتوصل إلى حل إيجابي" في قضية خطف الرهينتين.
فرانس برس نقلت عن بيان لرئاسة الحكومة الإيطالية نُشر اثر لقاء الياور مع برلسكوني في روما أن الرئيس العراقي "أكد استعداده الكامل للتوصل إلى حل إيجابي للمسألة مدركاً للمساهمة الكريمة التي تقدمها إيطاليا للشعب العراقي"، بحسب تعبيره.
وفي إطار الجهود التي تبذلها روما، تواصل مارغريتا بونيفر الوزيرة في وزارة الخارجية الإيطالية جولة سريعة على بعض دول الشرق الأوسط زارت خلالها حتى الآن مصر والأردن ولبنان. واليوم وصلت إلى دمشق حيث ناشدت السلطات السورية المساعدة في جهود الإفراج عن الرهينتين بأسرع وقت ممكن.
التفاصيل مع مراسلنا في دمشق جانبلات شكاي.
(رسالة دمشق الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
أخيراً، وفي محور الشؤون الاقتصادية، أفادت نشرة (ميدل إيست إيكوموميك سرفي " ميس") الجمعة بأن رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي يفضل عقود المشاركة في إنتاج النفط لاجتذاب الاستثمارات الأجنبية لتطوير إنتاج النفط في البلاد.
رويترز نقلت عن النشرة تصريحاً لعلاوي بأن "العراق يجب أن يقدم الحوافز الضرورية طويلة الأجل للمستثمرين من القطاع الخاص بغية الوصول إلى أفضل إنتاج وإدارة لاحتياطيات مواردنا النفطية" ، بحسب تعبيره.
كما نقل عن علاوي القول أمام المجلس الأعلى الجديد للسياسات النفطية إن العراق يهدف إلى زيادة قدرته الإنتاجية إلى ما يراوح بين ستة وثمانية ملايين برميل يوميا خلال الفترة المقبلة الممتدة بين خمس إلى سبع سنوات.
يذكر في هذا الصدد أن بوسع العراق أن ينتج حالياً نحو 2.8 مليون برميل يوميا لكن الهجمات المتواصلة التي تستهدف منشآت النفط منذ الحرب تعرقل عمليات الإنتاج والتصدير.
وقال علاوي إنه يتعين تأسيس شركة نفط حكومية جديدة يتم في نهاية الأمر خصخصتها جزئياً مع بيع الأسهم إلى المواطنين العراقيين.
كما ذكر أن شركات النفط الدولية يُنتظر أن تبدأ في أقرب وقت ممكن تطوير حقول العراق التي لم يتم تطويرها على أساس نظام المشاركة في الإنتاج.
وأضاف أنه يتعين تطوير وتشجيع الشراكة بين شركات النفط الأجنبية والشركات الخاصة العراقية لكن ليس مع المؤسسات المملوكة للدولة، بحسب ما نقل عنه.
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الذي أعده وقدمه اليوم ناظم ياسين وأخرجه ديار بامرني... وهذه عودة إلى بقية فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG