روابط للدخول

تقارير متضاربة عن الموقف في النجف، عودة الهدوء إلى بعض أحياء مدينة الصدر في بغداد، أنباء عن اشتباكات في الكوفة، الرئيس الإيراني يدعو منظمة المؤتمر الإسلامي إلى عقد اجتماع طارئ للبحث في الأزمة العراقية


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي، ومن أبرز محاوره اليوم:
تقارير متضاربة عن الموقف في النجف وعودة الهدوء إلى بعض أحياء مدينة الصدر في بغداد وأنباء عن اشتباكات في الكوفة، والرئيس الإيراني يدعو منظمة المؤتمر الإسلامي إلى عقد اجتماع طارئ للبحث في الأزمة العراقية.
وقبل أن نعرضَ التفاصيل، نستمع إلى نشرة إخبارية.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
ناظم ياسين يحييكم ويعرض تفاصيل الشأن العراقي ضمن الملف اليومي.
فيما بثت وكالات أنباء عالمية تقارير متضاربة اليوم عن الموقف في النجف، أفيد بأن اشتباكات اندلعت في الكوفة ليل الجمعة واستمرت صباح السبت بين القوات متعددة الجنسيات وميليشيا جيش المهدي التابعة للزعيم الشيعي مقتدى الصدر.
أحد التقارير أشار إلى أن المقاتلين الموالين للصدر يسيطرون بإحكام
على الصحن الحيدري الشريف والشوارع المحيطة به في النجف اليوم السبت. لكن ناطقا باسم المرجع الشيعي الأعلى آية الله علي السيستاني في لندن هو السيد مرتضى الكشميري صرح مساء الجمعة لوكالة فرانس برس للأنباء بأن أنصار الصدر "سلموا مفاتيح" الصحن الحيدري الشريف إلى ممثلي السيستاني في النجف.
من جهته، أكد الناطق باسم الصدر أحمد الشيباني في وقت لاحق تسليم المفاتيح. لكنه أضاف قائلا: "تبقى هناك عملية فنية لا بد من إنجازها وهي تقدير قيمة محتويات الضريح وخصوصاً ما فيه من ذهب ومال وأثاث"، بحسب تعبيره.
وفي تصريح آخر، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن الشيباني قوله إن ميليشيا جيش المهدي ستواصل حراسة مرقد الأمام علي والدفاع عن مدينة النجف بعد تسليم المفاتيح لمكتب السيستاني.
وأضاف أنه لن يسمح للأميركيين بدخول النجف، داعياً الحكومة العراقية المؤقتة إلى مواصلة السعي لحلٍ سلمي للازمة.
وفي هذا الصدد، نقلت رويترز عنه القول إن حكومة رئيس الوزراء أياد علاوي يجب أن تواصل السعي من أجل حل سلمي وليس عسكري قائلا إن الحل العسكري يصب في مصلحة الأميركيين، بحسب تعبيره.
في غضون ذلك، دارت اشتباكات عنيفة ليل الجمعة السبت في مدينة الكوفة بين القوات الأميركية وعناصر ميليشيا جيش المهدي.
فرانس برس أفادت بأن تبادلا كثيفا لإطلاق النار بدأ ليلا واستمر نحو ثلاث ساعات ما أسفر عن إلحاق أضرار بجدارٍ لأحد المراقد في الكوفة.
كما أُحرق جزء من قصر العدل الواقع قبالة المرقد خلال الليل بعد أن تعرض لإطلاق نار.
وأكد عناصر الميليشيا انهم هاجموا بقذائف (آر. بي. جي.) قصر العدل حيث اتخذت القوات الأميركية موقعاً لها. ولم يتسن الاتصال بالقوات الأميركية على الفور.
وفي بعقوبة، أدى انفجار عبوة ناسفة لدى مرور سيارة إلى مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين بجروح. وأفاد مصدر طبي بأن
الانفجار وقع نحو الساعة الثامنة والنصف صباح السبت بالتوقيت المحلي في حي المفرق غرب المدينة مضيفاً أن الضحايا كانوا من المدنيين و"أن المهاجمين كانوا يريدون مهاجمة دورية أميركية لكن العبوة انفجرت قبل أوانها"، بحسب تعبيره.
أما في جنوب البلاد، فقد أُعلن أن انفجاراً هزّ مركزاً للشرطة في مدينة الناصرية الجمعة وأدى إلى مقتل ثلاثة من أفرادها وإصابة آخرين.
رويترز أفادت بأن سبب الانفجار لم يتضح. لكن شرطياً في الموقع ذكر أن صاروخاً أصاب المبنى فيما يبدو.
وساعدت القوات الإيطالية التي تضطلع بالسيطرة على المدينة في تطويق المركز في الوقت الذي قامت فيه سيارات الإسعاف بنقل المصابين إلى المستشفيات.
لتحليل الموقف الراهن في النجف واحتمالات مواصلة الاشتباكات في أنحاء أخرى من البلاد بين عناصر جيش المهدي والقوات متعددة الجنسيات، تحدث العقيد الركن علي حسين جاسم، عضو المعهد الملكي البريطاني لدراسات القوات المسلحة في لندن تحدث لإذاعة العراق الحر قائلا:
(المقابلة مع خبير الشؤون العسكرية العقيد الركن علي حسين جاسم)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
وننتقل إلى بغداد حيث أُعلن أن الهدوء عاد إلى بعض الأحياء في مدينة الصدر فيما سُمع صوت تبادل إطلاق النار ظهر السبت في جانب الكرخ.
التفاصيل مع مراسلنا في بغداد حيدر رشيد.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
ونبقى في محور الأوضاع الأمنية إذ صرّح ناطق باسم الفرقة الأولى مشاة في الجيش الأميركي اليوم السبت بأن جنديين أميركيين قتلا وأصيب ثلاثة في انفجار قنبلة كانت مزروعة على جانب طريق قرب مدينة سامراء.
رويترز نقلت عن الناطق أن الهجوم وقع مساء الجمعة أثناء مرور دورية عسكرية. وأضاف أن حالة الجنود الجرحى الثلاثة غير معروفة.
وعلى صعيد الإصابات الأميركية أيضا، جاء في بيانٍ منفصل للجيش الأميركي أن جندياً لقي مصرعه في بغداد بعد أن تعرضت آليته لإطلاق قذائف.
فرانس برس أفادت بأن الهجوم وقع نحو الساعة الثانية عشرة والنصف بعد منتصف ليل الجمعة بالتوقيت المحلي في جنوب العاصمة العراقية حسبما ورد في البيان الذي لم يتضمن تفصيلات أخرى.
وبذلك ارتفع إلى 708 على الأقل عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في ساحة المعركة في العراق منذ نيسان 2003 بحسب إحصائيات البنتاغون.
وفي منطقة الحلة، قتل أحد الجنود البولنديين وأصيب ستة آخرون بجروح عند انفجار سيارة ملغومة بجوار قافلتهم اليوم السبت، بحسب ما أفادت رويترز نقلا عن إحدى القنوات التلفزيونية البولندية الإخبارية.
مراسل لقناة (تي.في.أن.) في قاعدة بابل البولندية القريبة ذكر أن من المعتقد أن حالة أحد الجرحى خطيرة. وأضاف أن الجرحى الستة نقلوا إلى مستشفيات في بغداد وكربلاء.
في محور الأوضاع الأمنية أيضا، لقي اثنان من المواطنين الكرد مصرعهما في إحدى المناطق الواقعة شمال شرق الموصل. هذا في الوقت الذي تواصل الشرطة المحلية إجراءات لتوفير الحماية للمواطنين وأخرى لحماية السيارات التركية الناقلة للوقود.
التفاصيل في سياق الرسالة الصوتية التالية التي وافانا بها من الموصل مراسل إذاعة العراق الحر أحمد سعيد عن مستجدات الموقف الأمني هناك.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور الرهائن، صرح مسؤول في وزارة الخارجية النيبالية اليوم السبت أن نيبال تحاول التأكد من التقارير التي أفادت بأن جماعة إسلامية في العراق اختطفت اثني عشر من مواطنيها.
رويترز أشارت في هذا الصدد إلى ما أعلنه الجمعة بيان منسوب إلى جيش أنصار السنة بأن الرجال الاثني عشر احتجزوا يومي التاسع عشر والعشرين من آب. ولم يمكن التثبت من مصداقية البيان الذي نشر على شبكة الإنترنت.
وقال دورغا براساد باتاراي المسؤول بوزارة الخارجية النيبالية "نحن نحاول التوصل إلى معرفة التفاصيل حول ذلك. وليس عندي معلومات حاليا"، بحسب تعبيره.
يذكر أن نيبال حظرت سفرَ مواطنيها إلى العراق أو العمل به. ولكن يُعتقد أن العديد من النيباليين ذهبوا إلى هناك من أماكن أخرى في الشرق الأوسط.
وقال البيان المنسوب إلى الخاطفين إن الشركة النيبالية تعمل في العراق من خلال شركة أردنية لكنه لم يتضمن تفصيلات أخرى.
على صعيد ذي صلة، نقل بيان آخر على شبكة الإنترنت عن جماعة عراقية قولها الجمعة إنها تحتجز صحفيا أميركيا رهينة في العراق ولكنها ستفرج عنه اليوم السبت لأنه يعارض سياسات الإدارة الأميركية.
رويترز نسبت إلى البيان الموقّع باسم جماعة العمل السري لجيش الإمام المهدي "بالنسبة للصحفي الأميركي المختطف عندنا فإننا سوف نطلق سراحه السبت ظهرا لأنه أولا على خلاف كبير مع الإدارة الأميركية وثانيا لأنه ليس من أسلوبنا ولا من أخلاقنا قتل الرهائن عسى أن تلتزموا انتم أيضا بأخلاق الحروب وألا تقتلوا الأبرياء من المدنيين" ، بحسب تعبيره.
وعلى الرغم من أن الجماعة لم تذكر اسم المحتجز لديها إلا أن رويترز رجّحت أنها تشير بذلك إلى الصحفي الأميركي ميكا غارين الذي اختطف في الناصرية الأسبوع الماضي.
--- فاصل ---
على صعيد آخر، جاء في تقرير بثته وكالة فرانس برس للأنباء من واشنطن أن وزارة الدفاع الأميركية أعلنت الجمعة أنه ليس لديها أي أدلة على ما نشرته مجلة طبية بريطانية حول مشاركة أطباء أميركيين في عمليات تعذيب المعتقلين العراقيين في سجن أبو غريب.
الأسبوعية الطبية البريطانية (لانسيت) تحدثت في عدد السبت استناداً إلى وثائق حكومية تتضمن بصورة خاصة شهادات تحت القسَم لمعتقلين وجنود على حد سواء تحدثت عن مشاركة أطباء بأشكال عديدة في عمليات التعذيب التي جرت في السجن.
لكن البنتاغون وصف هذه الاتهامات بأنها "خطيرة" موضحا أن المقالة ترسم "صورة غير صحيحة عن المهام التي يقوم بها العاملون الطبيون وواجباتهم"، بحسب تعبير الكولونيل أيلن كرينكي الناطقة باسم وزارة الدفاع الأميركية.
وأضافت أن البنتاغون "يعتبر هذه المزاعم مهينة جدا ومع أن التحقيق لم ينته بعد إلا انه ليس لدينا أي دليل على أن العاملين الطبيين شاركوا في تجاوزات ارتكبها حراس أو أشخاص مكلفون عمليات الاستجواب أو قاموا بالتغطية على مثل هذا السلوك"، بحسب تعبيرها.
كما تعهد البنتاغون بإجراء ما وصفه بـ "تحقيق كامل وصحيح" في هذه القضية.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
أخيرا، وفي محور المواقف الإقليمية والدولية، دعا الرئيس الإيراني محمد خاتمي منظمة المؤتمر الإسلامي الجمعة إلى عقد قمة طارئة للبحث في الوضع في العراق.
فرانس برس أفادت نقلا عن وسائل الإعلام الإيرانية بأن خاتمي شدد في اتصال هاتفي مع رئيس الحكومة الماليزية عبد الله أحمد بدوي الذي يرأس حاليا المنظمة على ضرورة "دعوة أعضاء المنظمة إلى قمة طارئة في محاولة إيجاد حلول لتفاقم الأزمة العراقية"، بحسب تعبيره.
مراسلنا في الكويت سعد العجمي وافانا بالرسالة الصوتية التالية التي تتضمن موقف الكويت من هذه الدعوة.
(رسالة الكويت الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الذي أعده وقدمه اليوم ناظم ياسين وأخرجه نبيل خوري... وهذه عودة إلى بقية فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG