روابط للدخول

شركتان نفطيتان عالميتان تدرسان فرص إجراء بحوث في العراق، ضرائب موظفي الدولة، الصادرات الأردنية إلى العراق و العقود الدوائية الجديدة، التعاون الاقتصادي بين العراق و روسيا


ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن عرضا لتقريرٍ عن إعلان شركتين نفطيتين عالميتين البحث في فرص إجراء بحوث على أثنين من أكبر حقول النفط العراقية، ومقابلتين إحداهما مع مدير الرقابة المالية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن الضرائب التي تفرض على موظفي الدولة والثانية مع مدير إحدى الشركات الروسية عن التعاون الاقتصادي بين بغداد وموسكو.
وفي حلقة اليوم متابعتان من عمان عن الإحصائيات الجديدة للتبادل التجاري مع العراق والعقود الدوائية التي منحتها وزارة الصحة العراقية لمصانع أردنية.
--- فاصل ---
شركتان نفطيتان عالميتان تدرسان فرص إجراء بحوث في العراق
ذكرت اثنتان من كبريات الشركات النفطية العالمية هما (رويال داتش شل) و(بريتيش بتروليوم "بي.بي.") ذكرتا الثلاثاء أنهما تبحثان فرص إجراء أبحاث على اثنين من أكبر حقول النفط في العراق.
وجاء في تقرير بثته وكالة رويترز للأنباء من لندن أن الحكومة العراقية كانت طرحت مناقصات لإجراء دراسات على حقليْ كركوك والرميلة. وأُفيد بأن آخر موعد لتقديم العروض هو الخامس عشر من آب الحالي.
ناطق باسم (رويال داتش شل) صرح بأن الشركة حصلت على وثائق المناقصة وهي تجري حالياً تقييما للفرصتين.
فيما قال ناطق باسم (بي.بي.) إن الشركة تبحث التقدم بعرض في العراق.
وأضاف أن الدراسة التي قد تجريها الشركة في العراق لن تتطلب وجود موظفين لها هناك وذلك في إشارة إلى قلق الشركات الكبرى من الوضع الأمني. ونُقل عن مصدر بصناعة النفط إن شركة (شل) أيضا ستتمكن من إجراء الأبحاث دون إرسال خبراء إلى العراق.
رويترز أشارت إلى أن (شل) رفضت في الشهر الماضي فرصةً للفوز بأول عقد أجنبي في قطاع التنقيب والإنتاج بالعراق لشعورها بأن الشروط ليست جيدة بدرجة كافية.
على صعيد آخر، ذكر مسؤول في شركة نفط الجنوب الثلاثاء أن العراق يتوقع استئناف صادراته النفطية كاملة الأربعاء على الرغم من إغلاق الخط الأصغر من خطي أنابيب يمدان المرفأين الجنوبيين بعد أحدث هجوم تخريبي تعرض له الاثنين.
ونقل عن وكلاء ملاحيين القول إنه يجري تحميل ناقلات نفط بمعدل أقل في مرفأ البصرة.
يشار إلى أن معدل التحميل في هذا المرفأ يبلغ حاليا 42 ألف برميل في الساعة مقارنة مع ما بين 75 ألفا و 90 ألف برميل في الساعة في الظروف الاعتيادية.
هذا وقد ساهم أحدث إغلاق لخطي الأنابيب في ارتفاع أسعار النفط العالمية إلى مستويات قياسية جديدة عند نحو خمسة وأربعين دولارا لبرميل الخام الأميركي الخفيف.
--- فاصل ---
ضرائب موظفي الدولة
أدى قرار فرض الضرائب على موظفي الدولة والاستقطاعات التي باشرت بتنفيذها وزارة المالية من رواتبهم إلى جدل واسع في الآونة الأخيرة بشأن تطبيقها في الظروف الراهنة.
عن هذا الموضوع، أجرى مراسلنا في بغداد عماد جاسم مقابلة مع الدكتور يحيى الموسوي أستاذ الاقتصاد في جامعة بغداد ومدير الرقابة المالية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الذي تحدث أولا عن عملية فرض الضريبة ونسبة الاستقطاعات من الرواتب.
(المقابلة ضمن رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
الصادرات الأردنية إلى العراق والعقود الدوائية الجديدة
تشير أحدث الإحصائيات الرسمية التي أُعلنت في عمان أخيرا إلى تحسن حجم الصادرات الأردنية خلال الشهور السبعة الأولى من العام الحالي. هذا في الوقت الذي قررت شركة النقل البري الأردنية العراقية وقف عملها في العراق حتى إشعار آخر لأسباب تتعلق بالوضع الأمني.
التفاصيل مع مراسلنا في عمان حازم مبيضين.
(رسالة عمان الصوتية)
--- فاصل ---
وفي عمان أيضا، أُعلن عن فوز مصانع محلية بعقودٍ دوائية جديدة منحتها وزارة الصحة العراقية.
مراسلنا نبيل الحيدري وافانا بالمتابعة التالية.
(المتابعة)
--- فاصل ---
التعاون الاقتصادي بين العراق وروسيا
في تصريحات خاصة لـ(التقرير الاقتصادي)، ذكر فلاديمير أنوشكين مدير فرع شركة (هايدروماش سرفيس) الروسية في العراق أن شركته المتخصصة في ميدان الري ومنظومات المجاري والمياه نفذت على مدى سبع سنوات هناك عقودا بقيمة نحو مائتي مليون دولار.
وفي المقابلة التالية التي أجراها معه مراسلنا في موسكو ميخائيل ألاندارنكو، أجاب أولا عن سؤال يتعلق بالمرحلة الحالية من التعاون التجاري الثنائي.
(المقابلة)

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG