روابط للدخول

تقرير عن مرض الايدز و مدى انتشاره في العراق، و جهود منظمة الصحة العالمية، و دورها في العراق بالتعاون مع وزارة الصحة العراقية على صعيد مكافحة الايدز


ميسون ابو الحب

يمثل مرض الايدز أو نقص المناعة المكتسبة مشكلة عالمية خطيرة. وهو مرض ينجم عن فيروس يصيب جهاز المناعة في جسم الانسان يؤدي عادة إلى الوفاة.
هذا المرض ظهر بشكله الوبائي الواسع في ثمانينات القرن الماضي وهو قابل للانتقال من شخص إلى آخر بطرق مختلفة منها الاتصالات الجنسية ومنها نقل دماء ملوثة بالفيروس أو استخدام أبر حقن مستعملة.
قتل مرض الايدز حتى الآن عشرين مليون شخص في مختلف انحاء العالم ومن المعتقد ان ثمانية وثلاثين مليون شخص آخر في العالم مصابون بالفيروس.

والان اين يقف العراق في هذا المجال وما هو وضعه ثم ما هي الجهود التي تبذل في سبيل مكافحة الايدز وتحديد انتشاره.

الدكتورة نعيمة القصير هي ممثلة منظمة الصحة العالمية في العراق. أول ما أكدته لاذاعة العراق الحر ان العراق في وضع جيد جدا مقارنة بالدول الاخرى:

لكن الاحصائيات الدقيقة غير متوفرة تماما في العراق غير ان الدكتورة نعيمة القصير أكدت ان وزارة الصحة العراقية تقوم بواجبها في هذا المجال قدر الامكان وأنها تبلغ منظمة الصحة العالمية ما ان يظهر لها أي شك في وجود اصابة كي تقوم المنظمة باجراء الفحوصات اللازمة. الدكتورة نعيمة القصير أشارت إلى ان أحد اسباب عدم انتشار المرض بشكل واسع في العراق هو عزلة البلاد على مدى سنوات طويلة، أي أن العنصر الاساسي الذي ادى إلى تخلف العراق عن ركب العصر الحديث هو نفسه ما حقق له نوعا من الحماية على صعيد انتشار مرض نقص المناعة المكتسبة.

الدكتورة نعيمة القصير قالت أيضا ان وزارة الصحة العراقية تقوم حاليا بوضع ستراتيجية كاملة هدفها حماية الشعب من مرض الايدز. هذه الستراتيجية تتضمن مراحل عديدة اولها وضع وتطبيق برامج للتوعية تشمل شرائح السكان كافة لا سيما المراهقين كما تشمل العاملين الصحيين انفسهم. هذه الستراتيجية تتضمن تنفيذ اجراءات تقنية وفنية لحماية المرضى داخل المستشفيات والتأكد من خلو الدماء التي يتم التعامل بها من فيروس المرض. الدكتورة القصير اكدت ان خطة الوزارة ستكون شاملة تماما وان تنفيذها سيتم بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومجموعة الدعم الصحي لبرنامج العراق التابع لمنظمة الصحة العالمية.

غير ان تنفيذ خطة شاملة لتحديد انتشار مرض نقص المناعة المكتسبة لا يتطلب مجرد اجراءات فنية ذلك ان المجتمع العراقي مجتمع محافظ يعتبر الحديث فيه عن امور لها علاقة بالاتصالات الجنسية امرا محرما تقريبا. الدكتورة نعيمة القصير أكدت ان الشعب العراقي يمتلك وعيا مميزا وكفاءات مميزة وان منظمة الصحة العالمية لديها وسائلها في هذا المجال:

كان مرضى الايدز أو نقص المناعة المكتسبة رغم قلة عددهم في العراق، كانوا يعانون من عدم توفر العلاجات اللازمة كما يعانون من عدم الاعتراف بحقوقهم الكاملة لما يتميز به مرض الايدز من سمعة سيئة. غير ان الستراتيجية الجديدة التي تضعها وزارة الصحة ستسعى إلى ضمان حصول جميع المرضى على حقوقهم كاملة بما ذلك حقهم في العلاج. أما بالنسبة للموارد المطلوبة لتنفيذ مثل هذه البرامج الشاملة فأكدت الدكتورة نعيمة القصير أن وزارة الصحة العراقية هي الجهة المسؤولة اولا عن التمويل وان منظمة الصحة العالمية جهة مشرفة ومنفذة فقط:


أخيرا ورغم التفاؤل الشديد الذي عبرت عنه الدكتورة نعيمة القصير ممثلة منظمة الصحة العالمية في العراق قالت إن انفتاح العراق الحديث على العالم قد يكون عنصرا سلبيا بالنسبة لانتشار مرض نقص المناعة المكتسبة في العراق.

الدكتورة نعيمة القصير ممثلة منظمة الصحة العالمية في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG