روابط للدخول

الأعداد لتأجير شركات تابعة لوزارة الصناعة العراقية، انخفاض أسعار المواد المستوردة، ازدهار الحركة العمرانية في النجف، تجارة الحبوب في أربيل


ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن متابعة عن الشركات التابعة لوزارة الصناعة العراقية، إضافة إلى تقارير صوتية عن انخفاض أسعار بعض المواد الاستهلاكية المستوردة في بغداد، وازدهار الحركة العمرانية في النجف، وتجارة الحبوب في أربيل.
--- فاصل ---
الأعداد لتأجير شركات تابعة لوزارة الصناعة العراقية
ذكر وزير الصناعة العراقي حاجم الحسني أن العراق يأمل البدءَ بتأجير بعض الشركات الحكومية المتعثرة في نهاية شهر آب المقبل وذلك في محاولة لجذب استثماراتٍ تحتاجها البلاد.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن الوزير العراقي قوله أيضا إن المخاوف الأمنية ما زالت عائقا أمام جذب المستثمرين الأجانب.
وأوضح أن تأجير المصانع لعدة سنوات، إضافةً إلى اتفاقات المشاركة في الأرباح، سيوفر تمويلا جديدا لها مع تفادي خصخصتها إلى أن تتولى حكومة منتخبة المسؤولية.
التقرير الذي بثته رويترز من بغداد الاثنين أشار في هذا الصدد إلى أن الحكومة العراقية المؤقتة لا تتمتع بتفويض لاتخاذ قرارات طويلة الأجل مثل بيع أصول مملوكة للدولة. لكن العديد من الشركات المملوكة للدولة كليا أو جزئيا والتي تعاني من زيادة أعداد العاملين في حاجة ماسة لآلات جديدة كي تتمكن من رفع القدرة الإنتاجية في الوقت الحالي.
وقال الحسني إن الحرب التي أطاحت نظام صدام ألحقت أضرارا في ثلاثين في المائة من المصانع المملوكة للدولة. فيما تعرضت شركات ومصانع كثيرة للنهب خلال الاضطرابات التي أعقبت الحرب. إلى ذلك، عانت الشركات والمصانع العراقية طوال سنوات من نقص التمويل في ظل العقوبات التي كانت تفرضها الأمم المتحدة.
وزارة الصناعة تُشرف الآن على مائتين وتسع وثلاثين شركة يعمل بها مائة وخمسون ألف عامل يشكّلون ضعف العدد المطلوب لتشغيل هذه الشركات. ولكن في ظل معدل بطالة رسمي يبلغ 28 في المائة، سيُطلب من المستثمرين تجنب الاستغناء عن أعداد كبيرة من العاملين.
وتعكف الوزارة على الإعداد لتأجير الشركات لفترات تتراوح بين عشرة إلى خمسة عشر عاما وربما لفترات أطول تستطيع الشركات خلالها استرداد الاستثمارات في تحديث المصانع.
الحسني صرح لرويترز بأن اتفاقات المشاركة في الأرباح ستشمل استقدام مديرين لإدارة المصانع مع الوزارة.
وأضاف أن الوزارة تريد تأجير شركات التبغ والقطن وصناعة الملابس لافتاً إلى أن بعض الشركات التركية والأوروبية تضع قطاع صناعة الملابس نصب أعينها.
لكن شركات البتروكيماويات والإسمنت ستبقى تحت إدارة الدولة نظرا لأهميتها الاستراتيجية.
الحسني أعلن أن وزارة الصناعة تدرس أيضا إبرام اتفاقات مشاركة في الأرباح في قطاع الصلب حيث أبدت بعض الشركات الأميركية والأوكرانية اهتماما.
وصرح بأن الحكومة تسعى لتوسيع مصنع الفوسفات الرئيسي قرب القائم عند الحدود السورية مشيرا إلى رغبة الوزارة في زيادة عدد خطوط الإنتاج.
--- فاصل ---
انخفاض أسعار المواد المستوردة
شهدت أسعار بعض المواد الاستهلاكية، خاصة المستوردة، انخفاضا ملحوظا بأسواق العاصمة العراقية في الآونة الأخيرة.
وللوقوف على أسباب هذا الانخفاض، أجرى مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد عماد جاسم مقابلات مع عدد من التجار ووافانا بالتقرير الصوتي التالي.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
ازدهار الحركة العمرانية في النجف
يفيد مراسل إذاعة العراق الحر في النجف بأن ازدهار الحركة العمرانية الذي بدأ منذ سقوط النظام السابق يسهم بدوره في إنعاش التجارة المحلية.
التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به مراسلنا ليث محمد علي.
(رسالة النجف الصوتية)
--- فاصل ---
تجارة الحبوب في أربيل
تقوم مديرية تجارة الحبوب في أربيل بتسويق الإنتاج المحلي من القمح والشعير بعد استلام المحاصيل من الفلاحين عند موسم الحصاد الزراعي.
عن جودة إنتاج العام الحالي ومستوى الأسعار، أجرى مراسل إذاعة العراق الحر عبد الحميد زيباري المقابلة التالية مع مدير تجارة الحبوب- فرع أربيل صباح نجم محمد أمين.
(المقابلة- أربيل)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG