روابط للدخول

نائب رئيس الوزراء برهم صالح يصل إلى دمشق لاجراء محادثات مع مسؤولين سوريين، وزير الخارجية العراقي يصرح بأن العراق يستعد لتعيين ثلاثة و أربعين سفيرا في دول الشرق الأوسط و أوربا و آسيا والولايات المتحدة


ناظم ياسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشرة الأخبار التي أعدها ويقدمها ناظم ياسين:
نفى خاطفون يحتجزون سائق شاحنة فيليبينياً رهينة في العراق نفوا أنهم أطلقوا سراحه، بحسب ما نقلت وكالة رويترز للأنباء عن فضائية (الجزيرة) القطرية اليوم السبت. وجاء في النبأ أن
(الجزيرة) لم تذكر تفصيلات أخرى.

وكانت وزيرة العمل الفيليبينية باتريسيا سانتو توماس صرحت في وقت سابق السبت بأن رئيسة الفيليبين غلوريا أرويو اتصلت بأسرة الرهينة لتقول لهم إنه يُجرى نقله إلى فندق في بغداد.
كما كانت الأسرة قالت في وقت سابق اليوم أيضاً إنها ليست متأكدة من إطلاق سراحه بعد. رويترز نقلت عن شقيق الرهينة أنخيلو دي لا كروس الذي يقيم في السعودية تصريحه لمحطة تلفزيون محلية بأنه يأمل في إطلاق سراح أنخيلو بعد أن قرأ تقارير تفيد بأن مانيلا ستسحب قواتها من العراق.

يذكر أن الرهينة وجّه نداءً إلى رئيسة الفيليبين غلوريا أرويو لسحب قوات بلادها من العراق قبل انتهاء المهلة التي حددها خاطفوه لقتله.
وقال في شريط بُثّ اليوم إنه ينصح "جميع الفيليبينيين المتجهين للعراق بعدم الحضور بسبب المشاكل الكثيرة ولأن الشرطة العراقية لن تتمكن من حمايتكم كما حدث معي"، بحسب تعبيره.
كما بثّت (الجزيرة) تصريحات لوزيرة الخارجية الفيليبينية داليا ألبرت أكدت فيها أنباء سحب مانيلا قواتها من العراق في العشرين من شهر آب المقبل، نافيةً أن يكون ذلك ناجماً عن تهديد إحدى الجماعات في العراق قتل الرهينة الفليبيني المختطف منذ أيام.


على صعيد ذي صلة، قالت بلغاريا اليوم السبت إنها تعتقد أن بلغاريين اثنين اختطفا في العراق وهدد خاطفوهما بإعدامهما على قيد الحياة بعد انتهاء الموعد النهائي الذي حدده الخاطفون، بحسب ما أفادت رويترز من العاصمة البلغارية صوفيا.

وصل نائب رئيس الوزراء العراقي برهم صالح إلى دمشق اليوم السبت في زيارة رسمية تستغرق يومين يجري خلالها محادثات مع مسؤولين سوريين.
وكالة الصحافة الألمانية للأنباء نقلت عن صالح تصريحه بأن الزيارة تأتي في إطار مبادرة عراقية لتوفير الأجواء الملائمة للاستقرار في العراق والمنطقة بأسرها. وأضاف أن سُبل السيطرة على الحدود العراقية السورية المشتركة ستكون بين الموضوعات التي سيناقشها مع المسؤولين في دمشق بهدف منع المتشددين من التسلل إلى العراق لمحاربة قوات الائتلاف هناك.


صرح وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اليوم السبت بأن العراق يستعد لتعيين ثلاثة وأربعين سفيرا في دول الشرق الأوسط، بينها سوريا وإيران، وفي أوربا وآسيا والولايات المتحدة.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن زيباري قوله "إن على رأس أولوياتنا إعادة التمثيل الدولي للعراق وسأعلن قريبا تعيين 43 سفيرا بهدف تحسين مكانة وصورة الحكومة العراقية الجديدة"، على حد تعبيره.

هذا ومن المقرر أن يتوجه زيباري الاثنين إلى بروكسل نيابة عن رئيس الوزراء أياد علاوي الذي لن يتمكن من تلبية دعوة من الرئاسة الهولندية للاتحاد الأوربي.
فرانس برس نقلت عن وزير الخارجية العراقي أن "الرئاسة الهولندية دعتني لأتحدث عن الوضع في العراق"، بحسب تعبيره. وألمح زيباري إلى انه سيلتقي أعضاء في حلف شمال الأطلسي لمناقشة شروط المساعدة التي يمكن أن يقدمها الحلف في إطار تدريب القوات الأمنية العراقية.


لقي عراقيان اثنان مصرعهما وجُرح ستة آخرون عندما فتحت قوات مشاة البحرية الأميركية النار عليهم في الرمادي اليوم السبت. وكالة رويترز للأنباء أشارت إلى تضارب الروايات بشأن حادث إطلاق الرصاص. ونقلت عن سكان قولهم إن قناصة أميركيين أطلقوا النار من مبنى على سائقي السيارات والمشاة دون سبب واضح غير أن الجيش الأميركي ذكر أن القتلى من المسلحين.
وصرح مسؤول في المستشفى المحلي بأن سكانا نقلوا إليه جثتين وستة جرحى بينهم طفلان اثنان.
لكن بيانا للجيش الأميركي قال إن جنود مشاة البحرية فتحوا النار بعد أن تعرضوا لهجوم.
ونقلت رويترز عن البيان أن اشتباكا وقع نحو الساعة 6.15 صباحا بالتوقيت المحلي اليوم قرب موقف لسيارات الأجرة في الرمادي بين جنود من المارينز ونحو سبعة مقاتلين أطلقوا النار على مشاة البحرية الذين ردّوا على النار بالمثل أسفر عن مقتل اثنين من المهاجمين، وصودرت العربة التي استخدموها في الهجوم والتي كان مثبتا في مؤخرتها مدفع رشاش، بحسب ما نُقل عن البيان.
وذكر الجيش الأميركي أنه لم تقع خسائر بين عناصر المارينز.


تم العثور على مستودع ضخم للأسلحة مطمورا في مزرعة قرب بعقوبة مما أدى إلى اعتقال أربعة أشخاص، بحسب ما نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن الشرطة العراقية الجمعة.
وأفيد بأن المستودع الذي عُثر عليه في منطقة الهاشمية شمال بعقوبة يحتوي على كميات كبيرة من القنابل اليدوية، وقذائف هاون وصواريخ أرض-جو وكميات كبيرة من المتفجرات والرشاشات وأنظمة الإشعال.
وأوضح ضابط في الشرطة أن أفرادا من الشرطة العراقية عملوا لمدة ساعات بمساعدة جنود أميركيين لإفراغ المستودع من محتوياته التي ملأت شاحنة وثماني سيارات نقل صغيرة.


ومن بعقوبة أيضا، نقلت وكالة رويترز عن مصادر بالشرطة وشهود عيان أن متشددين ملثمين فجروا خمسة متاجر تبيع الخمور هناك اليوم السبت مما أسفر عن مقتل سائق سيارة أجرة أثناء مروره أمام أحد المتاجر.
وقالت المصادر إن أربعة رجال يستقلون سيارتين أغلقوا طريقا رئيسيا في بعقوبة وزرعوا المتفجرات عند أبواب المتاجر ثم فجروها.
وتابعت أن سائق سيارة أجرة كان قادما من طريق فرعي إلى المنطقة قتل في الانفجارات التي وقعت في ساعة مبكرة من صباح السبت. ولم يكن أصحاب المتاجر بداخلها في ذلك الحين.

هددت جماعة عراقية في رسالة مسجلة بقتل الأردني أبو مصعب
الزرقاوي المشتبه بصلته بتنظيم القاعدة والذي أعلنت جماعته مسؤوليتها عن العديد من الهجمات في العراق وعمليات قطع رؤوس رهائن أجانب.
وكالة رويترز للأنباء أفادت بأن التهديد ورَدَ في شريط فيديو حصلت عليه ويُظهر سبعة أشخاص مدججين بالبنادق وقاذفات الصواريخ قالوا إنهم سيلاحقون الزرقاوي ويقتلونه متهمين إياه بأنه من أتباع صدام حسين. وأشارت رويترز إلى أن هذا هو ثاني تهديد للزرقاوي خلال أسبوع.

ذكر وزير الخارجية المصري المستقيل أحمد ماهر اليوم أن القاهرة "تجري اتصالاتها مع كافة الشخصيات الرسمية وغير الرسمية في العراق منذ اللحظة الأولى لاختطاف المواطن المصري محمد السيد الغرباوي لضمان الإفراج عنه وعودته سالما"، بحسب تعبيره.
وأفادت وكالة فرانس برس للأنباء بأن ماهر أعرب عن"تفاؤله بالإفراج عن المواطن المصري"، مشيراً إلى نجاح الاتصالات المصرية السابقة في الإفراج عن المواطن المصري فيكتور جرجس الذي سبق واختطف الشهر الماضي.


جاء في نبأ بثته وكالة فرانس برس للأنباء أن العاهل المغربي الملك محمد السادس أبلغ الرئيس جورج دبليو بوش رفض المغرب إرسال قوات إلى العراق.
فرانس برس نقلت عن الوزير المنتدب لدى وزير الشئون الخارجية والتعاون الطيب الفاسي الفهري تصريحه لوكالة الأنباء المغربية في واشنطن الجمعة بأن العاهل المغربي الذي استقبله بوش أمس الأول أكد أن المغرب "لن يرسل قوات إلى العراق"، بحسب تعبيره.
لكنه أبلغ الرئيس الأميركي استعداد المغرب "ليستقبل على أرضه وفي مراكز تكوينه العسكري أشقاءه العراقيين من أجل تدريبهم في المجالات العسكرية والأمن والدرك أو الوقاية المدنية"، بحسب ما نقل عن المسؤول المغربي.

وصل الجندي الأميركي اللبناني الأصل في سلاح مشاة البحرية الذي اختفى في العراق في 21 حزيران الماضي وصل مساء الجمعة إلى القاعدة الأميركية الجوية في رامشتاين/ ألمانيا، بحسب ما صرّح ناطق باسم القاعدة لوكالة فرانس برس للأنباء.
وقال الناطق جون هانسون إن واصف علي حسون وصل على متن طائرة تابعة للجيش الأميركي وتم نقله إلى مستشفى عسكري.




في بغداد، ذكر وزير الصحة العراقي علاء الدين علوان اليوم السبت أن العراق يحتاج إلى زيادة الميزانية السنوية لوزارة الصحة التي تبلغ مليار دولار إلى الضعفين لإعادة بناء قطاع الصحة وسد نقص العقاقير بعد سنوات من الإهمال في ظل العقوبات الدولية وتحت حكم صدام حسين.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن علوان أيضا انه يشعر بالقلق إزاء مشكلات جديدة نجمت عن تدفق الأجانب على البلاد منذ الإطاحة بصدام العام الماضي واحتمال حملهم أمراضا معدية مثل مرض نقص المناعة المكتسب والذي لم يكن يمثل مشكلة تذكر بالعراق في السابق.


بدأ كوادر من وزارة الصحة العراقية دورةً تدريبية في الأردن اليوم السبت في مجال الرقابة على الغذاء.
رويترز أفادت نقلا عن وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) بأن الدورة التي يشارك فيها خمسة وعشرون موظفا من وزارة الصحة العراقية تُنظّم لستة أيام بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية. وتشمل الدورة تعريف المشاركين بأعمال الرقابة على الغذاء ومختبرات الرقابة الغذائية والأسس الحديثة التي تستخدم في فحص الأغذية.

ذكر وزير الخارجية البريطاني السابق توماس كوك اليوم السبت أن جهازيْ الاستخبارات البريطانية والأميركية اضطرا إلى استخلاص نتائج تعزز قرار حكومتيهما بشن الحرب على العراق.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن كوك قوله في حديث لهيئة الإذاعة البريطانية أن الحكومتين كانتا قد قررتا أن صدام حسين يملك أسلحة وانه يشكل تهديدا وعقدتا العزم على شن الحرب عليه، بحسب تعبيره.
وأضاف أن أجهزة الاستخبارات أخطأت على جانبيْ الأطلسي في الولايات المتحدة وبريطانيا في تقدير التهديد الذي يمثله صدام.
هذا ومن المقرر أن تقدم لجنةُ تحقيقٍ بريطانية يرأسها اللورد باتلر الأربعاء تقريراً لما توصلت إليه من نتائج بشان العملية التي قادت لندن إلى الاعتقاد قبل الحرب بأن العراق يملك أسلحة دمار شامل.

على صلة

XS
SM
MD
LG