روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


ميسون أبو الحب

مستمعي الكرام اهلا بكم في جولة في الصحافة العربية حيث سنطلع فيها على ما كتبته صحيفة الحياة والشرق الاوسط اللتان تصدران في لندن.
ماذا اخترت لنا ميسون:

الحياة صدرت اليوم وهي تحمل العناوين التالية:

جماعة عراقية تتوعد الزرقاوي وأنصاره، وابن عم صدام يلوّح بحكومة منفى
شقيق "المارينز" اللبناني حسون يؤكد اطلاقه
سورية: حجز شاحنات أردنية تنقل معدات كهربائية "إسرائيلية" إلى شمال العراق

هذا بالنسبة للحياة وماذا عن الشرق الاوسط؟
الشرق الاوسط نشرت العناوين التالية:

جماعة مسلحة عراقية تلاحق الزرقاوي وأنصاره يوزعون شريط فيديو لانتحاريين عرب
بلير يعترف: قد لا نعثر أبدا على أسلحة الدمار الشامل العراقية

وماذا عن مقالات الرأي.

بالفعل سميرة. عدنان حسين يكتب في الشرق الاوسط تحت عنوان " صدام واصحابه الخارجيون " ويتطرق إلى موضوع المحاكمة. يقول الكاتب:
انتقد البعض تعيين قاض شاب للتحقيق مع صدام واصحابه، لكنني شخصيا سُعدت بهذا التعيين واعتبرت ان فيه حكمة ان كان مقصودا.
فلطالما تفاخر صدام بأنه بنى، خلال حكمه الطويل، «الجيش العقائدي» وأنشأ «الجيل العقائدي » وكوّن «الشعب العقائدي»، مرددا المقولة المحببة الى نفسه «كل العراقيين بعثيون وان لم ينتموا». وكانت تلك، بالطبع، كذبة كبيرة، ذلك ان الكراهية لصدام بين صفوف الاعضاء العاديين لحزب البعث (المرغمين على التسجيل في الحزب) لم تكن اقل قوة من مثيلتها بين صفوف سائر العراقيين.
محاكمة صدام واصحابه ستكون محاكمة لنظامهم، حسب قول الكاتب، وهي ان أنجزها قضاة شباب فسيعني ذلك ان محاكمة هذا النظام ستتم على ايدي ابنائه.

شكرا ميسون والان نكمل الجولة مع مطالعة في الصحف السورية:


مستمعي الكرام شكرا لاصغائكم، ونتابع الان بقية مواد برامجنا من إذاعة العراق الحر في براغ.

على صلة

XS
SM
MD
LG