روابط للدخول

مستجدات الشأن العراقي عبر الرسائل الصوتية لمراسلي الاذاعة، و من خلال تقارير وكالات الانباء العالمية


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، الذي نسلط فيه الضوء على مستجدات الشأن العراقي عبر الرسائل الصوتية لمراسلينا الخاصين، ومن خلال تقارير وكالات الانباء العالمية. اعد الملف ويقدمه لكم حسين سعيد.
ولكن قبل ان نبدأ بتقليب صفحات الملف ادعوكم الى ستوديو الاخبار ونشرة للانباء العراقية:
مستمعينا الاعزاء اهلا بكم مع ملف العراق الاخباري، الذي نستهله بمسألة انتقال الملف الامني الى الحكومة العراقية مع عملية نقل السيادة يوم الاثنين الماضي. ورغم ما يحمله هذا الملف من تعقيدات فانه يتصدر اولويات حكومة اياد علاوي. مراسلتنا في بغداد خمائل محسن استطلعت رأي الشارع البغدادي حول ما اذا كانت الحالة الامنية ستشهد تحسنا بعد انتقال ملفه الى العراقين وما اذا كان العراقيون قادرين على ضبط الحالة الامنية فجاءت الردود كالتالي:
(اصوات ـ خمائل 1:33)
مصدر في مديرية أمن السليمانية يقول ان قوات الامن اعتقلت قبل يومين عناصر ينتمون الى شبكة يشتبه بان لها علاقة بتنظيم القاعدة التفاصيل من مراسلنا في السليمانية مصطفى صالح كريم:
(مصطفى 2:34)
فاصــــل
مستمعينا الكرام لازلتم مع اذاعة العراق الحر وملف العراق الاخباري:
نقلت يوم الأربعاء المسؤولية القانونية عن الرئيس المخلوع صدام حسين وأحد عشر شخصا من اركان نظامه وحزب البعث المنحل الى الحكومة العراقية. وكان رئيس الوزراء اياد علاوي اعلن ان صدام وغيره من المعتقلين سيظلون في حماية الجيش الأمريكي.
ومن المتوقع أن يمثل صدام يوم الخميس أمام المحكمة الجنائية العراقية المختصة بالجرائم ضد الانسانية لتوجيه اتهام رسمي له بارتكاب جرائم حرب.
وفي تقرير لوكالة اسوشيتدبرس ان مشاورات كثيرة ستسبق المحاكمة بشأن الوضع القانوني لطاقم المحاميين الأجانب الذي سيتولى الدفاع عن صدام، وإمكانية بث وقائع المحاكمة عبر شاشات التلفزة فضلاً عن مناقشة مسألة إعادة عقوبة الإعدام.
ورجح سالم الجلبي المدير العام للدائرة الادارية للمحكمة الجنائية العراقية المختصة بالجرائم ضد الانسانية التي سيمثل امامها صدام واحد عشر من اركان نظامه، رجح ان يتم تصوير وقائع مثول صدام أمام المحكمة الواقعة داخل المنطقة الخضراء يوم الخميس لبثها في وقت لاحق وسيكون ذلك أول ظهور علني للرئيس العراقي المخلوع منذ اعتقاله في الثالث عشر من كانون الأول العام الماضي.
وكان رئيس الوزراء العراقي اياد علاوي اعلن في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء ان صدام وأعوانه سيمثلون أمام محكمة عراقية علنية وعادلة، وتوقع أن تبدأ المحاكمة بعد أشهر طالبا من الشعب العراقي التحلي بالصبر.
وعلى صعيد متصل أعلنت سفيرة العراق لدى الولايات المتحدة رند رحيم إن صدام حسين قد يحاكم بعد محاكمة بعض أركان نظامه خاصة علي حسن المجيد الملقب بعلي الكيماوي.
وقالت في كلمة القتها خلال مؤتمر نظمه معهد أميركان أنتربرايز إن محاكمة صدام حسين باتت قريبة وإنه من مصلحة العراق الإسراع بإجراء تلك المحاكمة.
ووصفت رحيم المحاكمة بالامر الضروري من أجل ما اعتبرته تطهير البلاد من النظام السابق وإتمام المصالحة الوطنية.
فاصــل
مستمعينا الكرام لازلتم مع اذاعة العراق الحر وملف العراق الاخباري:
ابلغت وزارة الدفاع الأمريكية اعضاء الكونغرس الأمريكي بخطط يعدها الجيش لاستدعاء ما يقرب من ستة آلآف وخمسمئة من عناصر الاحتياط للقيام بمهام في العراق وأفغانستان.
وأوضحت الوزارة إن القوات المختارة هي جزء من "عناصر الاحتياط المستعدة"، وسيتم اللجوء إليها لسد ثغرات في الوحدات التي سيتم انتشارها في العراق وأفغانستان ضمن خطط الإحلال المستمرة للقوات العاملة في تلك المنطقتين.
ونقل عن مسؤولون في البنتاغون إن اختيار عناصر الاحتياط سيتم نظرا لحاجة قوات الجيش لبعض التخصصات مثل الشرطة العسكرية، والمشاة والمهندسين.
ومن المنتظر، وفقا لمصادر البنتاغون أن تصدر الوزارة إعلانا عاما لاستدعاء جنود الاحتياط يوم الأربعاء.
ويشارك ما يقرب من الفين شخص من "عناصر الاحتياط المستعدة" ضمن القوات العاملة في العراق حاليا وإن كان عدد كبير منهم قد تطوع للمشاركة، وفقا لمصادر البنتاغون.
فاصـــل
مستمعينا الكرام لازلتم مع اذاعة العراق الحر وملف العراق الاخباري:
قال محققون في الكونغرس الامريكي إن مشروعا أمريكيا قيمته مليار واربعمئة مليون دولار لتحسين شبكة الكهرباء في العراق فشل في تحقيق تقدم كبير عن المستويات التي كانت عليها الشبكة عقب الحرب.
وتوصل مكتب المحاسبة العامة التابع للكونغرس في تقرير جديد إلى أن واشنطن انفقت من أموال العراق أكثر مما انفقت من أموالها على اعادة البناء في العام الاول من عمليات الاعمار بعد اطاحة نظام صدام.
واوضح التقرير إن واشنطن انفقت ثلاثة عشر مليار دولار من اموال العراق مقابل ثمانية مليارات دولار من أموالها.
وخلص المحققون إلى أنه تحقق بعض التقدم في مجال الكهرباء، لكن خدماتها في البلاد ككل لم تظهر تحسنا ملحوظا عن مستويات ما بعد الحرب مباشرة.
وأضاف التقرير أنه في ايار الفين وثلاثة كانت سبع محافظات عراقية من مجموع ثماني عشرة محافظة تحصل على ست عشرة ساعة أو اكثر من الكهرباء في اليوم لكن في ايار الماضي محافظة واحدة في شمال العراق حصلت على ذلك المستوى.
ولتحسين خدمات الكهرباء تولى سلاح المهندسين في الجيش الامريكي تنفيذ مشروع بقيمة مليار واربعمئة مليون دولار. إلا أن المشكلات الامنية تسببت في تأخيرات وزادت من تكاليف المشروع بنسبة تصل الى ثماني عشرة في المئة.
وقال المحققون في مكتب المحاسبة العامة في الكونغرس الاميركي إنه في الثلاثين من نيسان الماضي كانت هناك حوالي ثمانيه وخمسين مليار دولار على شكل منح وقروض وأصول وعائدات من مصادر مختلفة متاحة أو تم التعهد بها لاعادة اعمار العراق، ومن هذه المبالغ تعهدات قيمتها حوالي اربعة وعشرين مليار دولار منها ثلاثة عشر مليار دولار من صندوق تنمية العراق الذي تودع فيه عائدات مبيعات النفط العراقي ومن مصادر عراقية أخرى وثمانية مليارات من الاموال التي خصصتها الولايات المتحدة.
فاصـــل
مستمعينا الكرام لازلتم مع اذاعة العراق الحر وملف العراق الاخباري:
قال باحثون في معهد الدراسات الدولية في جنيف في دراسة جديدة صدرت يوم الاربعاء انه اثر اطاحة قوات التحالف صدام حسين سقطت أكثر من ثمانية ملايين قطعة من السلاح الخفيف في أيدي أفراد عاديين في العراق أي نحو 30 قطعة سلاح ناري لكل مئة مدني عراقي، ما يشكل تهديدا لاستقرار منطقة الشرق الاوسط لسنوات مقبلة.
والتقرير هو الدراسة السنوية الثالثة التي يعدها المعهد عن الاسلحة الخفيفة التي يعرفها بأنها تشمل المسدسات والبنادق والمدافع الالية وقذائف المورتر الصغيرة والاسلحة المحمولة المضادة للدبابات.
واعتبرت الدراسة هذه الكميات المتاحة للناس عنصرا أساسيا في المشكلات الاجتماعية والسياسية في العراق. كما اعتبرت عواقب وجود كميات كبيرة من الاسلحة الخفيفة في ايدي العراقيين تهديدا للاستقرار في أغلب ارجاء الشرق الاوسط لاعوام مقبلة.
واوضحت الدراسة انه يتعين على العالم الان التعامل مع مجتمع مسلح بكثافة حل محل دولة كانت مسلحة بكثافة.
واشارت الدراسة التي بثتها وكالة رويترز الى انه رغم أن كمية الاسلحة الخفيفة المتاحة في المجتمع العراقي أقل بكثير من تلك المتاحة في المجتمع الامريكي والذي يعادل 82 قطعة سلاح لكل مئة أمريكي. الاّ ان الدراسة اكدت ان ما يميز العراق ليس حجم الاسلحة المتاحة في أيدي الافراد بل سقوطها بشكل مفاجىء في أيدي افراد مجتمع هش. وتابعت الدراسة إن مخططي الحرب العازمين على التخلص من اسلحة الدمار الشامل "خلقوا وضعا لم يرد له ذكر في خطابة ما قبل الحرب. واضافوا ان المجرمين وأفراد الميليشيات والمقاتلين والمواطنين العراقيين العاديين أصبحوا فجأة هم من يحددون افاق السلام والاستقرار".
وخلصت الدراسة الى ان النتيجة المباشرة لتدفقات السلاح خلقت حالة لم يسبق لها مثيل من الفوضى الاجتماعية أدت الى ارتفاع كبير في معدلات الاغتيالات باستخدام الاسلحة النارية وجرائم خطيرة اخرى.
فاصـــــــل
اعتبرت الناطقة الرسمية باسم الحكومة الاردنية اسمى خضر الاجراءات التي امر بها عاهل الاردن الملك عبد الله الثاني بتسهيل عملية عبور العراقيين الى الاردن ومنه اعتبرتها بانها تهدف الى الحفاظ على العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، مزيد من التفاصيل في الرسالة الصوتية التالية من مراسلنا في عمان حازم مبيضين:
(حازم 1:51)
فاصـــل

مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ.اعد الملف وقدمه لكم حسين سعيد واخرجه ديار بامرني. شكرا على حسن متابعتكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG