روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


ميسون أبو الحب

اهلا بكم في جولة في الصحافة العربية وما كتبته عن شؤون العراق.

في صحيفة المستقبل اللبنانية نقرأ

مجلس بغداد يطالب الحكومة باعلان الاحكام العرفية
والتفجيرات تطوق علاوي قبل تسلم السيادة
وجماعة اسلامية عراقية مجهولة تعلن خطف اللبناني حبيب سمور.

اما السفير اللبنانية فنشرت العناوين التالية:

سستاني يوفد مبعوثا إلى الأكراد ومباحثات حول مستقبل جيش المهدي.

تفجير بغداد ادى إلى سقوط 16 قتيلا وعلاوي يتهم الزرقاوي.

في السفير أيضا نقرأ المقال التالي لساطع نور الدين:

ربما آن الأوان كي تصدر الحكومة اللبنانية تحذيراً رسمياً الى اللبنانيين من مغبة السفر الى العراق، ودعوة العاملين هناك الى المغادرة على الفور، لا سيما منهم الذين دخلوا بعد سقوط بغداد في أيدي الأميركيين، سواء مع شركات أميركية أو أجنبية أو عربية... لأنه بلد غير آمن وغير مستقر، بل تزداد أوضاعه خطورة يوما بعد يوم.
والتقدير الأكثر تفاؤلاً كما ينهي الكاتب مقالته بالقول: هو أن العراق لن يخرج من محنته الراهنة قبل مرور عشر سنوات حتى يتمكن من استبدال الاحتلال بمشروع وطني جديد.



يشاركنا في جولة اليوم احمد رجب من القاهرة في قراءة للصحف الصادرة هناك:

جولتنا في الصحافة انتهت شكرا لاصغائكم

على صلة

XS
SM
MD
LG