روابط للدخول

مستجدات الشأن العراقي عبر الرسائل الصوتية لمراسلي الاذاعة في العراق و خارجه، و من خلال تقارير وكالات الانباء العالمية


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، الذي نسلط فيه الضوء على مستجدات الشأن العراقي عبر الرسائل الصوتية لمراسلينا الخاصين في العراق وخارجه، ومن خلال تقارير وكالات الانباء العالمية. اعد الملف ويقدمه لكم حسين سعيد.
ولكن قبل ان نبدأ بتقليب صفحات الملف ادعوكم الى ستوديو الاخبار ونشرة للانباء العراقية:
فاصــــل
مستمعينا الاعزاء اهلا بكم من جديد مع ملف العراق الاخباري، الذي نستهله بتقرير عن الوضع الامني: نسب تقرير من مدينة الفلوجة الى مصادر طبية بأن أربعة عراقيين قتلوا وأصيب 10 آخرون بجراح في مواجهات بين مشاة البحرية الأميركية ومسلحين في بلدة الكرمة القريبة من مدينة الفلوجة.
ونسبت وكالة فرانس برس الى شهود عيان قولهم إن الاشتباك اندلع عندما أطلق مسلحون النار على القوات الأميركية بالقرب من مركز للشرطة، وأن الجنود الأميركيين دعوا سكان المنطقة بمكبرات الصوت إلى البقاء بعيدا عن موقع الاشتباك وتسليم المسلحين.
غير أن قوات مشاة البحرية الأميركية نفت علمها بوقوع اشتباك، بل قالت إن قذيفة هاون أطلقها مسلحون انفجرت في منزل في الكرمة ما أسفر عن وقوع إصابات
في غضون ذلك قالت وكالة رويترز ان 12 قتلوا وأصيب عشرة يوم الاربعاء بجروح في الفلوجة نتيجة هجوم بقذائف المورترز على قوات تابعة للواء العراقي محمد لطيف المسؤول عن امن المدينة.
على صعيد آخر اعلن مجيد منون المسؤول عن خطوط الأنابيب في منطقة بيجي ان خط انابيب الغاز شمال بغداد تعرض يوم الاربعاء الى هجوم ما أدى إلى نشوب حريق فيه.
فاصـــل
مستمعينا الاعزواء لا زلتم مع ملف العراق الاخباري
في الاردن نفت الناطقة باسم الحكومة الاردنية أسمى خضر بشدة ارسال عمان مبعوثين الى بغداد لتسوية قضية بنك "البتراء" مع زعيم "المؤتمر الوطني العراقي" احمد الجلبي. ووقالت في تصريح لصحيفة الحياة الصادرة في لندن ان "هذا الرجل بات على ما يبدو في ازمة حقيقية ويسعى الى الخروج منها بشتى الوسائل التي لن تؤدي في نهاية المطاف الى اي نتيجة، اذا لم يواجه القضاء الاردني بالحقائق".
مزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع في الرسالة الصوتية التالية منمراسلنا في عمان حازم مبيضين:
فاصـــــل
أقر مجلس الأمن الدولي، بإجماع أعضائه الصيغة المعدلة لمشروع قرار أميركي بريطاني بشأن العراق، لم يشر إلى قانون ادارة الدولة للمرحلة الانتقالية رغم تهديدات الزعيمين الكرديين مسعود بارزاني وجلال طالباني في رسالة الى الرئيس الاميركي جورج بوش بالانفصال عن بغداد في حال تجاهل القرارا الدولى الاشارة اليه.
ومنح قرار مجلس الأمن رقم 1546 واشنطن صلاحية قيادة قوة متعددة الجنسية تتمتع بـ"سلطة اتخاذ كل التدابير اللازمة" لصون "استقرار" العراق و"منع الارهاب وردعه"، على ان تنتهي ولايتها "لدى اكتمال العملية السياسية" آخر عام 2005, أو "قبل ذلك اذا طلبت حكومة العراق انهاءها".
وأقر مجلس الأمن الجدول الزمني المقترح للعملية السياسية التي تشمل انتخابات عامة بحلول 31 كانون الأول 2004 أو في "موعد لا يتجاوز في أي حال 31 كانون الثاني 2005", تؤدي الى حكومة انتقالية وصياغة دستور دائم "تمهيداً لحكومة منتخبة انتخاباً دستورياً بحلول 31 كانون الأول 2005". ودعا المجلس حكومة العراق الى "ان تنظر في كيف يمكن عقد اجتماع دولي" لدعم العملية السياسية, على ان يرحب به, وجاءت هذه الفقرة تلبية لطلب روسيا, فيما تجاهل القرار اقتراحاً فرنسياً باعطاء تلك الحكومة حق الفيتو على عمليات حساسة تنفذها القوة المتعددة الجنسية.
وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اوضح في تصريح قبل بدء التصويت بقليل إن القرار الجديد سيسمح بالتعاون الوثيق بشأن القضايا الأمنية الرئيسية. وأضاف "ما نتحدث عنه هنا هو العمليات العسكرية الهجومية الكبرى التي يمكن أن يكون لها عواقب سياسية خطيرة مثل الفلوجة"، واوضح "نعتقد أننا كعراقيين نتفهم الموقف بصورة أفضل".
ووصف الرئيس الاميركي جورج بوش القرار الجديد بشأن العراق بانه انتصار للشعب العراقي، وسيؤدي إلى مزيد من الاستقرار في الشرق الأوسط، مشددا على ان القرار يظهر أن المجتمع الدولي يقف جنبا إلى جنب مع الشعب العراقي، وقال: ((ان التصويت اليوم في مجلس الامن التابع للامم المتحدة كان انتصارا كبيرا للشعب العراقي. لقد اظهر المجتمع الدولي وقوفه جنبا الى جنب الشعب العراقي. كما اظهر ان مجلس الامن الدولي يدعم الحكومة المؤقتة. ويؤيد
اجراء انتخابات حرة. ويؤيد القوات المتعددة الجنسيات)).
اما رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير فاعتبر قرار مجلس الامن الدولي الجديد بانه يوفر السيادة الكاملة للعراق، موضحا بان سيادة كاملة لا تقبل التجزئة تنقل إلى الحكومة العراقية. وان القوات المتعددة الجنسيات ستكون موجودة في العراق من الآن فصاعدا لمساعدة تلك الحكومة، وقال: ((ان هذا حدث هام للعراق الجديد. وقد اظهر رغبتنا في نبذ خلافاتنا السابقة، ورغبتنا في ان نتحد للعمل من اجل اقامة عراق عصري وديمقراطي ومستقر يجلب الخبر ليس للعراقيين فحسب، بل وللمنطقة وللعالم ايضا)).

واعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القرار خطوة رئيسية إلى الأمام على طريق إعادة إعمار العراق وعلى صعيد التفاهم الدولي، وقال:((فيما يتعلق بالمصادقة على قرار مجلس الامن الدولي لابد من الاشارة وبكل صراحة الى ان القرار خطوة الى امام. واعتقد ان جميع اعضاء مجلس الامن لهم الموقف نفسه. كما تجب الاشارة الى ان الحوار الايجابي الذي جرى خلال الايام القليلة الماضية أدى الى هذا التقدم))
مزيد من التفاصيل عن موقف روسيا من قرار مجلس الامن الدولي في الرسالة الصوتية التالية من ميخائيل الاندارينكو في موسكو:
ورحب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي انان بالإجماع الذي شهده مجلس الأمن الدولي بخصوص القرار الذي وصفه بانه جيد في حد ذاته، معربا عن الامل في ان يشجع صدور القرار المزيد من الدول على إرسال قوات للعراق في إطار القوات المتعددة الجنسيات وقال: ((اعتقد ان ما حدث هو تعبير حقيقي عن ارادة المجتمع الدولي بقيادة مجلس الامن للعمل معا بعد الانقسامات التي شهدناها العام الماضي . ومن اجل مساعدة الشعب العراقي على تقرير مصيره السياسي بنفسه)).
فاصــــل

وفي سياق ردود الفعل على قرار مجلس الامن الدولي رقم 1546 الصادر ليل الثلاثاء التقى مراسلنا نبيل الحيدري وزير الدولة العراقي الدكتور قاسم داوود الذي قدم قراءة شخصية للقرار المذكور، التفاصيل في الرسالة الصوتية التالية:
فاصـــل
مستمعينا الكرام لازلتم مع ملف العراق الاخباري
أعلن رئيس الوزراء العراقي الجديد اياد علاوي ان العراق سيحتاج إلى قوات اجنبية للتصدي للمقاتلين حتى بعد الانتهاء الرسمي للاحتلال الذي تقوده الولايات المتحدة للعراق بعد ثلاثة أسابيع من الآن كما نص على ذلك القرار الذي وافقت عليه الامم المتحدة بالاجماع ليل الثلاثاء.
واوضح علاوي في حديث لقناة فوكس نيوز التلفزيونية الامريكية ان السيادة ستكون تامة وكاملة.، موضحا لقد (طلبنا ونريد من قوة متعددة الجنسيات ان تساعدنا في مواجهة المخاطر الامنية إلى ان نصبح قادرين على اقرار أمننا وعلى ان نتحرك قدما.
على صعيد آخر اشار تقرير لوكالة رويترز من بغداد الى ان الاكراد غاضبون من أي اشارة الى قانون ادارة الحكم للمرحلة الانتقالية الذين يضمن لهم حكما ذاتيا وهددوا بالانسحاب من حكومة علاوي احتجاجا على ذلك.
ونقل التقرير عن نسرين برواري وزيرة الاشغال العامة في الحكومة العراقية وهي كردية ان الاعضاء الكرد في الحكومة سيستقيلون من مناصبهم اذا طلب منهم قادتهم ذلك احتجاجا على عدم تضمين قرار مجلس الامن اشارة الى القانون المذكور،وأضافت في معرض التعبير عن رأيها في قرار مجلس الامن الدولي ان كل الصراعات التي خضناها العام الماضي ضاعت هباء، رأينا كيف يمكن أن تغتصب الديمقراطية، حسب تعبيرها.
فاصـــــل
نقلت صحيفة نيويورك تايمز يوم الاربعاء ان رئيس الوزراء العراقي الجديد اياد علاوي عمل لحساب وكالة المخابرات المركزية الامريكية كزعيم لجماعة منفية كانت ترسل عملاء إلى بغداد في أوائل التسعينات لزرع قنابل وتخريب منشآت حكومية.
ونقلت الصحيفة عن مسؤول سابق في المخابرات ان جماعة الوفاق الوطني العراقي التي يتزعمها علاوي استخدمت سيارات ملغومة وأجهزة تفجير هربت الى بغداد من شمال العراق في محاولاتها لاطاحة الرئيس صدام حسين، وان تلك التفجيرات لم تهدد أبدا حكم صدام.

فاصـــل
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري الذي اعده وقدمه لكم حسين سعيد واخرجه ديار بامرني. شكرا على حسن متابعتكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG