روابط للدخول

تسمية الشيخ غازي الياور رئيسا انتقاليا للعراق، و الإعلان عن التشكيلة الحكومية الجديدة التي ستكون مهمتها الرئيسية تنظيم انتخابات عامة في كانون الثاني المقبل


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي، ومن أبرز محاوره اليوم:
تسمية الشيخ غازي الياور رئيسا انتقاليا للعراق، والإعلان عن التشكيلة الحكومية الجديدة التي ستكون مهمتها الرئيسية تنظيم انتخابات عامة في كانون الثاني المقبل.
وقبل أن نعرض التفاصيل، نستمع إلى نشرة إخبارية موجزة.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
ناظم ياسين يحييكم ويعرض تفاصيل الشأن العراقي ضمن الملف اليومي.

جرت في بغداد اليوم الثلاثاء مراسم تنصيب الشيخ غازي الياور رئيسا للعراق في الإدارة الانتقالية التي سوف تتسلم السلطة في الثلاثين من حزيران.
وكان مجلس الحكم العراقي اختار الياور رئيسا للعراق بعدما اعتذر عدنان الباجه جي عن تولي المنصب.
وفي وقت سابق اليوم، أفادت وكالات أنباء عالمية بأن الأخضر الإبراهيمي مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى العراق أكد تعيين غازي الياور وهو زعيم عشائري سني عاش سنوات في المملكة العربية السعودية رئيسا للبلاد في إدارة مؤقتة جديدة.
وأضاف في بيان أن إبراهيم الجعفري وهو شيعي وزعيم حزب الدعوة الإسلامي وروج نوري شاويس وهو سياسي كردي اختيرا نائبين للرئيس.
كما نُقل عن الإبراهيمي القول أيضا إن الرئاسة عرضت في البداية على عدنان الباجه جي بتأييد من الياور لكن الباجه جي "رفض لأسباب شخصية"، بحسب تعبيره.
هذا وأعلن رئيس الوزراء المعيّن أياد علاوي اليوم أيضاً تشكيلة الحكومة الانتقالية والتي ستكون مهمتها الرئيسية تنظيم انتخابات عامة في كانون الثاني المقبل، أعلنها على النحو التالي: برهم صالح نائبا لرئيس الوزراء وسوسن علي الشريف لوزارة الزراعة ومحمد علي الحكيم للاتصالات وعمر الفاروق للإسكان وحازم الشعلان للدفاع وسامي المظفر للتربية وأيهم السامرائي للكهرباء ومشكاة مؤمن للبيئة وباسكال إيشو للمغتربين وعادل عبد المهدي للمالية وهوشيار زيباري للخارجية وعلاء الدين عبد الصاحب علوان للصحة وطاهر البكّاء للتعليم العالي وبختيار أمين لحقوق الإنسان ومفيد الجزائري للثقافة وحاجم الحسني للصناعة والمعادن وفلاح النقيب للداخلية ولطيف رشيد للري ومالك دوهان الحسن للعدل وليلى عبد اللطيف للعمل والشؤون الاجتماعية ومهدي الحافظ للتخطيط ونسرين برواري للأشغال والبلديات ورشاد عمر مندان للعلوم والتكنولوجيا ومحمد الجبوري للتجارة ولؤي حاتم سلطان للنقل وعلي فائق شعبان للشباب والرياضة ونرمين عثمان لشؤون المرأة، وكلٍ من قاسم داوود وممو فرحان عثمان وعدنان الجنابي كوزراء دولة.
وفي أول تصريحات أدلى بها بعد توليه المنصب، قال الرئيس العراقي الجديد غازي الياور إنه يريد أن يمنح مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة العراق "سيادة كاملة" في مشروع قرار دولي تُجرى مناقشته حاليا.
وأضاف أن العراقيين يتطلعون لمنحهم سيادة كاملة من خلال قرار مجلس الأمن لتمكينهم من إعادة بناء وطن حر ومستقل وديمقراطي ومتحد، بحسب ما نقلت عنه رويترز.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام،
ننتقل الآن إلى الموصل حيث وافانا مراسل إذاعة العراق الحر أحمد سعيد بالتقرير الصوتي التالي عن ردود فعل المواطنين هناك على تسمية الشيخ غازي الياور رئيسا جديدا للبلاد.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
ومن النجف، وافانا مراسل إذاعة العراق الحر ليث محمد علي بالتقرير الصوتي التالي عن ردود الفعل هناك على التشكيلة الحكومية الجديدة.
(رسالة النجف الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور الشؤون الأمنية، أفادت وكالات أنباء عالمية بأن انفجارا
وقع في بغداد اليوم الثلاثاء مستهدفاً مقر حزب الاتحاد الوطني الكردستاني في العاصمة العراقية. ونقلت رويترز عن ضابط في الشرطة قوله إن الانفجار أسفر عن مقتل خمسة وعشرين شخصا على الأقل وإصابة أكثر من عشرين آخرين بجروح.
وفي بغداد أيضا، سُمع في وقت سابق اليوم دوي عدة انفجارات فيما تصاعد الدخان فوق المنطقة الخضراء. وذكر شهود انهم سمعوا على الأقل أربعة انفجارات وشاهدوا عمودين من الدخان يتصاعدان من تلك المنطقة.
مزيد من التفاصيل في سياق المتابعة التالية التي وافانا بها مراسلنا في بغداد فلاح حسن.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور الشؤون الدبلوماسية، نقلت وكالة رويترز للأنباء عمن وصفته بمسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية العراقية تصريحه بأن هوشيار زيباري وزير الخارجية سيتوجه إلى نيويورك الثلاثاء للضغط من اجل تسليم بلاده سيادة كاملة في القرار الجديد الذي تصدره الأمم المتحدة في هذا الصدد.
وقال المسؤول "سنضغط بقوة من اجل هذا" دون أن يكشف ما إذا كان العراق يسعى لإدخال تعديلات على مسودة القرار التي قدمتها الولايات المتحدة وبريطانيا إلى مجلس الأمن الدولي.
في غضون ذلك، صرح ناطق باسم الحكومة الألمانية اليوم بأن الرئيس جورج دبليو بوش طلب من المستشار الألماني غيرهارد شرودر في اتصال هاتفي الاثنين تأييد مشروع القرار الأميركي البريطاني المتعلق بالعراق في الأمم المتحدة.
وكالة رويترز نقلت عن الناطق الرسمي الألماني وصفَه المحادثة الهاتفية بين الزعيمين بأنها كان "مهمة وبنّاءة" دون أن يدلي بتفصيلات أخرى.
وكانت فرنسا وروسيا والصين وألمانيا طالبت بإجراء تعديلات على مشروع القرار الذي يتناول مستقبل العراق. وكان مطلبها الرئيسي تسليم السلطات الحقيقية لحكومة عراقية في الثلاثين من حزيران كما هو مقرر.
ويدعو مشروع القرار مجلس الأمن لمراجعة الوضع خلال عام وهو ما يعني ترك مسألة بقاء قوات التحالف بالعراق مفتوحة ما لم يتخذ المجلس قرارا آخر بسحب القوات الأجنبية.
وفي كوالالامبور، قال رئيس وزراء ماليزيا عبد الله احمد بدوي اليوم الثلاثاء إن عودة السيادة للعراقيين والتوصل إلى حل دائم للصراع الإسرائيلي الفلسطيني ضروريان لوقف الهجمات الإرهابية في شتى أنحاء العالم والتخلص من المشاعر المعادية الولايات المتحدة.
رويترز نقلت عن عبد الله الذي يرأس منظمة المؤتمر الإسلامي إن
العالم سيدفع ثمن الحرب في العراق لسنوات غير أنه أيد الخطوات الرامية إلى إعادة السلطة للعراقيين. وأضاف أن على العراقيين أنفسهم أن يحددوا مدة بقاء القوات الأجنبية في بلادهم.
على صعيد آخر، وفي محور المواقف الدولية أيضا، قال رئيس الوزراء الأسترالي جون هاورد الثلاثاء إن فضيحة إساءة معاملة السجناء بالعراق تلحق الضرر بالإدارة الأميركية وبحكومته قبل الانتخابات المقررة خلال العام الحالي.
لكن هاورد قال في مقابلة أجريت قبل يوم واحد من زيارته لواشنطن إنه على الرغم من انقلاب الرأي العام في استراليا على الحرب وما يمثله ذلك من انتكاسة لحكومته فان موقفه بشأن العراق لن يتغير.
وقال هاورد في مقابلة مع رويترز في مكتبه بالبرلمان إن "الانتهاكات والصور تعد انتكاسة ذات أثر سلبي حقيقي"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---
أخيرا، وفي محور المواقف العربية، رحّب وزير الخارجية الأردني بتسمية الشيخ غازي الياور رئيسا جديدا للعراق. وأضاف أن بلاده ترفض فكرة إرسال قوات من دول الجوار إلى العراق معتبراً أن الأهم من ذلك هو تقديم المساعدة في إعادة بناء القدرات الأمنية العراقية.
ورد ذلك في سياق تصريحات أدلى بها المسؤول الأردني اليوم.
مزيد من التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به مراسل إذاعة العراق الحر في عمان حازم مبيضين.
(رسالة عمان الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الذي أعده وقدمه اليوم ناظم ياسين وأخرجه نبيل خوري... وهذه عودة إلى بقية فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG