روابط للدخول

تقرير بشأن برامج تعمل على مساعدة العراقيات لأكتساب مهارات لمحو الأمية و التدريب على الكومبيوتر و المهن الأخرى


أياد الكيلاني

قالت الولايات المتحدة في بيان نشره موقع "إيلاف" على الانترنيت عبر وكالة الاتصال الخارجي التابعة لوزارة الخارجية الأميركية إنها ستمول مشاريع لتدريب وتثقيف العراقيات، وهي رصدت لهذا الغرض مبلغ 27 مليون دولار لزيادة الوعي بالديمقراطية وإنشاء مشاريع بهدف مساعدة العراقيات في مجال التنظيم الديمقراطي والدفاع عن حقوقهن، وحسب البيان، فإن هذا المبلغ هو إضافة إلى مجموع العشرين مليار دولار الذي خصص لمعونات الإعمار التي ستعود بالمنفعة على العراقيين كافة.
واستنادا لبيان حقائق صادر عن وزارة الخارجية الأميركية، فان البرامج التي تمولها الولايات المتحدة تعمل على مساعدة العراقيات على اكتساب مهارات لمحو الأمية وتدريبهن على أجهزة الكومبيوتر والمهن، وتثقيفهن بخصوص حقوقهن في عراق ما بعد حكم حزب البعث.
كما ستدعم الولايات المتحدة إنشاء تسعة مراكز نسائية في بغداد و11 مركزا نسائيا في محافظات العراق، وستنظم هذه المراكز صفوفا دراسية تدور حول المواضيع المذكورة وذكر بيان الحقائق أن تسهيلات الإقراض المصغر وورش العمل التي تمولها الولايات المتحدة تساعد صاحبات أعمال عراقيات طموحات.
يذكر أن الحكومة الأميركية رعت في وقت سابق ورش عمل سياسية للنساء العراقيات وأجازت للفعاليات النسائية أن يعقدن مؤتمرات في البلاد لغرض زيادة مشاركة النساء السياسية وتعزيز حقوقهن، ولحضور الدورة الـ48 للجنة حقوق الإنسان الدولية حول وضع النساء، وذلك في آذار الماضي.
وأشار البيان من جانب آخر، إلى أن العراقيات يعملن مع الولايات المتحدة لتطوير برامج متنوعة من محو الأمية والتدريب على أجهزة الكومبيوتر والتدريب المهني، إلى توعية العراقيات بحقوقهن، أما مراكز التدريب والمساعدة الذاتية للنساء فبدأت تنبت عبر العراق من كربلاء إلى كركوك، كما أن تسهيلات الإقراض المصغر وورش العمل تساعد صاحبات أعمال عراقيات طموحات. وأشار البيان إلى أن مبالغ إضافية على تحسين وصول العراقيات إلى الرعاية الصحية المميزة، بما في ذلك رعاية الأمومة والأطفال.
وتناول البيان دور المرأة العراقية في الحكم وقال: تحتل ثلاث نساء مناصب في مجلس الحكم على الصعيد القومي. كما ان حقيبة البلديات والأشغال العامة تحتلها امرأة هي نسرين برواري. وفي نيسان المنصرم وافقت سلطة الائتلاف على أول قائمة لنواب الوزير وكان نصيب النساء من هذه سبعة مناصب—وذلك في الوزارات الهامة التالية: الزراعة، النقل، الثقافة، النازحون والهجرة، الكهرباء، البيئة والتعليم العالي.
وأوضح البيان أنه في مجال التعليم، قامت الولايات المتحدة حتى نيسان المنصرم بترميم وتجديد 2358 مدرسة كما قدم البنك الدولي منحة بقيمة 40 مليون دولار لتوزيع 72 مليون كتاب مدرسي جديد لـ6 ملايين تلميذ مدارس مرحلة ابتدائية وثانوية. وفي هذه، وغيرها من برامج تربوية تكون النساء والفتيات متساويات تماما وهو تطور هائل قياسا بممارسات النظام السابق، لا سيما في فترة العقد الأخير.
وأخيرا، في شأن التعليم العالي، فقد قدمت الولايات المتحدة خمس منح قيمتها أكثر من 15 مليون دولار لتمتين الشراكات بين جامعات أميركية وعراقية، كما تم إحياء برامج تبادل تشمل طلابا وباحثين. ومن بين 20 حائزا على منح فولبرايت المرموقة هذا العام كانت هناك ست نساء.

على صلة

XS
SM
MD
LG