روابط للدخول

انفجارات شديدة وسط العاصمة بغداد، مائة شخص يتظاهرون أمام مقر سلطة التحالف المؤقتة في بغداد اليوم احتجاجا على مداهمة الشرطة العراقية بدعم أميركي لمنزل احمد الجلبي رئيس المؤتمر الوطني العراقي


ميسون أبو الحب

هزت انفجارات شديدة وسط العاصمة بغداد اليوم في حوالى الرابعة والربع بعد الظهر. رجال الشرطة قاموا بتطويق شارع السعدون وهبطت مروحية اميركية في ساحة الفردوس ثم غادرت حاملة جريحا واحدا في الاقل.
من جانب آخر سقطت قذيفة مدفعية على مركز للشرطة في بغداد اليوم مما ادى إلى اصابة جندي أميركي في الاقل بجروح.
وفي النجف تعرض واحد من اهم المراقد المقدسة في العراق إلى اضرار خلال اشتباكات دارت اليوم بين القوات الأميركية ورجال مقتدى الصدر مما أدى إلى مقتل ثلاثة عشر عراقيا في الاقل بعضهم من المدنيين.
رجال الصدر وجهوا الاتهام إلى القوات الأميركية في هذا الحادث بينما أنكر الجنرال مارك كيميت نائب مدير العمليات في العراق ان تكون القذيفة التي سقطت على بوابة مرقد الامام علي عليه السلام اميركية.

الجنرال كيميت قال:

" لا يمكننا ان نعبر عن مدى ادانتنا لمحاولات ميلشيا مقتدى الصدر وربما مقتدى نفسه لانتهاك العتبات المقدسة بالنسبة للشيعة لمصلحته الشخصية ولاهتماماته الشخصية ".


هذه المعارك تعتبر الاكثر ضراوة حتى الآن بين رجال مقتدى الصدر والقوات الأميركية.
وفي بغداد قالت مصادر في الشرطة العراقية إن سيارة مفخخة انفجرت قرب أحد الفنادق غير البعيدة عن السفارة الاسترالية في منطقة الجادرية وهو فندق الكرمة مما أدى إلى مقتل خمسة عراقيين.
وقام مخربون بتفجير جسر النعيمية اليوم مما أدى إلى تدمير جزء منه وعرقلة حركة السير عليه. شهود عيان قالوا إن قوات التحالف تستخدم هذا الجسر بشكل متكرر.

وفي بغداد أيضا تجمع حوالى مائة شخص للتظاهر أمام مقر سلطة التحالف المؤقتة في بغداد اليوم احتجاجا على مداهمة الشرطة العراقية بدعم أميركي لمنزل احمد الجلبي رئيس المؤتمر الوطني العراقي.
ردد المتظاهرون هتافات تعبر عن تأييدهم للجلبي ولمساهمته في اجتثاث البعث وبقايا النظام السابق ونددوا بوزارة الداخلية وبسلطة التحالف.
في تركيا أعلن مسؤول رفض الكشف عن اسمه أن انفجارا ألحق اضرارا بانبوب النفط الموصل بين كركوك والميناء التركي شيهان أدى إلى عرقلة تدفق النفط العراقي.
مدير شركة نفط الشمال عادل القزاز أكد من جانبه ان المتمردين فجروا جزءا من الخط يوم أمس الاثنين وان النار ما تزال مشتعلة فيه اليوم الثلاثاء.





قال وزير الدفاع العراقي اياد علاوي قال في لندن اليوم إن العراقيين سيتمكنون من الاشراف على المسائل الامنية في غضون عام وذلك بعد مباحثات أجراها مع وزير الدفاع البريطاني جيفري هون. علاوي أضاف ان الحاجة إلى القوات متعددة الجنسيات ستستمر غير ان بقاءها في العراق يقتصر على اشهر وليس على سنوات حسب قوله.


عبر اعضاء مجلس الأمن التابع للامم المتحدة بشكل عام عن رد فعل ايجابي على مشروع القرار البريطاني الأميركي المتعلق بالعراق غير ان عددا من هذه الدول طالب بان يتمكن العراق من الاشراف بشكل اكبر على القضايا الامنية وعلى القوات متعددة الجنسيات في البلاد.
رئيس الوزراء البريطاني توني بلير قال في مؤتمر صحفي اليوم إن الحكومة العراقية المؤقتة ستملك حق الفيتو أو النقض على العمليات العسكرية التي تقوم بها قوات اجنبية داخل العراق.
وزير الخارجية الالماني يوشكا فيشر اثنى على مشروع القرار البريطاني الأميركي واعتبره اساسا جيدا يسمح بالتوصل إلى اتفاق مضيفا ان تفاصيل القرار الأخيرة سيتم العمل عليها بعد ان يرفع مبعوث الامم المتحدة الخاص إلى العراق الاخضر الابراهيمي تقريره في نهاية هذا الشهر وهو تقرير سيضم أسماء القادة العراقيين في الحكومة العراقية المؤقتة.
فيشر اكد أيضا على ضرورة تسليم سيادة كاملة إلى العراق في موعد الثلاثين من حزيران.
وزير الخارجية الايراني كمال خرازي قال إن مشروع قرار مجلس الأمن الخاص بالعراق يتميز بالغموض ويقتضي تقديم ايضاحات. خرازي أكد على ضرورة نقل سيادة كاملة إلى الشعب العراقي.

مجلس الحكم الانتقالي رحب اليوم الثلاثاء بمشروع القرار البريرطاني الأميركي المقدم إلى مجلس الأمن والهادف إلى انهاء حالة احتلال العراق بشكل رسمي غير ان مجلس الحكم اصر على ضرورة ان يقوم العراقيون بالاشراف على عوائد النفط والاحتفاظ بحق مطالبة القوات الاجنبية بمغادرة العراق.
رئيس مجلس الحكم غازي الياور قال إن على قرار مجلس الأمن في صيغته النهائية ان يضمن هذه الحقوق.
الياور قال اليوم إن مشروع القرار البريطاني الأميركي لا يعبر عن مطامح العراقيين بشكل كاف.
عضو المجلس احمد الجلبي اخبر الصحفيين من جانبه بان اشراف الامم المتحدة وحده لا يمنح العراقيين السيطرة على بلادهم. وأكد على ضرورة ان تشرف الحكومة العراقية المرتقبة على القوات المسلحة في ما يتعلق بالتجنيد والامدادات والحركة.

أكد وزير الخارجية الأميركي كولن باول اليوم على ضرورة ان يعتبر العالم نقل السيادة إلى العراقيين باعتبارها حقيقية حتى لو بقت القوات الأميركية في العراق لحماية الديمقراطية الحديثة فيه. كولن قال إن الوقت ما يزال مبكرا للتفكير في إعادة القوات الأميركية إلى بلادها.

" اعتقد ان هناك افتراضا معقولا بان هناك اناسا يودون العودة إلى الماضي، العودة إلى ايام صدام حسين. يريدون إعادة نظام مستبد بدلا من انشاء ديمقراطية وهؤلاء سيقاتلون الحكومة الجديدة. غير انني اعتقد ان غالبية العراقيين سينظرون إلى الحكومة الجديدة وسيقولون " اخيرا استرجعنا حكومتنا وانتهى الاحتلال ". حسب قول كولن باول.

روسيا ذكرت انها ترغب في الحصول على فكرة اكثر وضوحا عن شكل الحكومة العراقية المؤقتة وذلك قبل تقديم الدعم الروسي لمشروع القرار البريطاني الأميركي إلى الامم المتحدة حسب ما نقلت وكالة انتير فاكس عن مصادر في وزارة الخارجية الروسية اليوم.
المصادر ذكرت ان روسيا لا تعارض ابقاء القوات الدولية المدعومة من الامم المتحدة في العراق تحت قيادة اميركية.

تحقق القوات الاسترالية في احتمال استهداف سفارتها في بغداد في انفجار قنبلة ادى إلى اصابة خمسة اشخاص بجروح.
جون هوارد رئيس الوزراء الاسترالي قال إن معنويات بعثة بلاده الدبلوماسية في بغداد عالية وان البعثة ما تزال تواصل اعمالها رغم التفجير. هوارد أضاف ان استراليا لن تزيد الاجراءات الامنية حول سفارتها في بغداد في غضون الاسابيع المتبقية حتى موعد تسليم السلطة إلى حكومة عراقية جديدة.


قال وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني إن من المحتمل ان تقوم قوات حلف شمالي الاطلسي بالاشراف عسكريا على بعض مناطق العراق بعد حل سلطة التحالف المؤقتة رسميا في نهاية حزيران.
فراتيني قال في مقابلة مع صحيفة ايطالية إن ألمانيا وفرنسا اللتين عارضتا اجتياح العراق لن تعارضا ذلك.



رفض مسؤولون عراقيون اليوم خطة للرئيس الأميركي جورج لتهديم سجن ابي غريب وأكدوا ان من الضروري على ان تتم ادارته بشكل افضل.
سمير الصميدعي عضو المجلس قال إن على السجن ان يكون مفتوحا بشكل اكبر امام التفتيش بينما عبر محمود عثمان عضو المجلس أيضا عن رغبته في تحويل سجن ابي غريب إلى متحف وشاهد على الجرائم التي ارتكبها فيه نظام صدام حسين السابق والحراس الأميركيين.


وصف عضو مجلس الحكم احمد الجلبي دور الامم المتحدة في تحديد معالم سيادة الحكومة العراقية بكونه خطرا. الجلبي قال حسب فرانس بريس " مبعوث الامين العام للامم المتحدة يعمل على تنظيم مؤتمر وطني لاختيار المجلس الاستشاري. هذه فكرة خطرة تثير عدم الاستقرار " حسب قول الجلبي ثم أضاف بان العراق ليس افغانستان ولسنا في حاجة إلى لويا جيرغا.

الجلبي قال:
طالب مجلس الحكم الانتقالي اليوم بان يمنح موعد الثلاثين من حزيران المقبل العراقيين سيطرة كاملة على الشؤون الداخلية والخارجية.
المجلس اصدر بيانا اليوم طالب فيه بسيطرة الحكومة الجديدة على قوات الأمن والقوات المسلحة وعلى النفط والمصادر الطبيعية الاخرى وكذلك على صندوق انماء العراق والاماكن العامة مثل المطارات والموانئ وغيرها من رموز السيادة الوطنية كما جاء في البيان.
بيان المجلس طلب أيضا من المواطنين والقوى السياسية والمنظمات المدنية التعبير عن رأيها وتقديم جميع انواع الدعم والمشؤرة لتحقيق مطالب الشعب الشرعية. بيان مجلس الحكم جاء ردا على مشروع قرار بريطاني أميركي في مجلس الأمن التابع للامم المتحدة.


قال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إن الحكومة العراقية المؤقتة سيكون لها حق الاشراف على الشؤون السياسية الخاصة بالقوات الاجنبية. بلير أضاف ان القوات الاجنبية ستبقى في العراق لو وافق العراقيون على ذلك غير ان هذه القوات لن تجبر على القيام بعمليات لا ترغب فيها.

قال الرئيس الفرنسي جاك شيراك على لسان ناطق بلسانه، إن مشروع القرار البريطاني الأميركي الخاص بالعراق اساس جيد للنقاش حول هذا الموضوع مضيفا ان الشؤون المتعلقة بالموارد النفطية والقضايا الامنية ومدة الولاية الممنوحة إلى القوات متعددة الجنسيات تحتاج إلى نقاش اكبر.

من جانبه قال رومانو برودي رئيس المفوضية الاوربية إن المأساة التي تقع في العراق تظهر لا جدوى الحرب التي قادتها الولايات المتحدة هناك.
جاء ذلك في خطاب القاه برودي في مؤتمر عن القيم المشتركة نظم في العاصمة البلجيكية بروكسل.


قال دان سينور الناطق باسم سلطة التحالف إن قوات التحالف ستبقى في العراق حتى أجل غير مسمى وحتى تتم عملية اعمار العراق وانشاء الديمقراطية.
سينور قال " نقر بانه ما يزال هناك خطر ارهاب كبير في العراق ونقر أيضا بان قوات الأمن العراقية ليست في وضع يسمح لها بالدفاع ضد خطر الارهاب حاليا وبالتالي ربما يحتاج الأمر إلى بعض الوقت حتى ننجز مجمل الأهداف " حسب قول دان سينور الناطق باسم سلطة التحالف.



سعى الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش إلى جمع الدعم الدولي لنقل السلطة إلى العراقيين قائلا إن القادة الاوربيين الذين عارضوا الحرب يشاطرون الآن الهدف نفسه في بناء الديمقراطية.


أكدت وزارة الدفاع اليوم ان كبير القادة العسكريين الأميركيين في العراق الليوتننت جنرال ريكاردو سانشيز سيغادر منصبه الحالي. المسؤولون أكدوا ذلك اليوم الخميس قائلين إن سانشيز سيغادر منصبه في اطار عمليات تبديل. الرئيس بوش قال عن الجنرال سانشيز:


" بالنسبة لابدال القائد الحالي لقوات التحالف البرية في العراق الليوتننت جنرال ريكاردو سانشيز. سانشيز انجز عملا رائعا. وهو في منصبه منذ زمن طويل. أدى خدمته بشكل مثالي ".

واضاف الرئيس بوش متحدثا عن نقل السيادة إلى العراقيين في الثلاثين من حزيران المقبل:


" نود ان يكون هناك نقل كامل وحقيقيق للسلطة كي يدرك المواطنون العراقيون أن مصير هذا البلد يقع ضمن مسؤولياتهم حاليا ".

على صلة

XS
SM
MD
LG