روابط للدخول

مقتل نحو تسعة إلى خمسة و عشرين من رجال الميليشيات في اشتباكات مع قوات أميركية بكربلاء، مقتدى الصدر يتوعد بمواصلة القتال ضد قوات التحالف و يبدي استعداده لحل ميليشياته إذا طلب منه زعماء الشيعة ذلك


ناظم ياسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشرة الأخبار التي أعدها ويقدمها ناظم ياسين:
صرح البربغادير جنرال مارك كيميت الناطق باسم الجيش الأميركي اليوم الأربعاء بأن جنديين أميركيين آخرين سيقدمان إلى محكمة عسكرية بتهمة إساءة معاملة السجناء العراقيين.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن كيميت قوله في مؤتمر صحفي في بغداد إن السارجنت ايفان "تشيب" فريدريك سيواجه عدة اتهاماتٍ بينها إساءة معاملة المحتجزين والضرب وتهمة التصرف بشكل غير لائق فيما يتعلق بمشاهدة محتجزين يمارسون أفعالا جنسية. وأضاف أن العسكري الآخر وهو السارجنت جافال ديفيز متهم بإساءة المعاملة والضرب بين تهم أخرى.
ولم تتحدد مواعيد لبدء المحاكمة العسكرية.



أفادت وكالة فرانس برس للأنباء نقلا عن مصادر في الجيش الأميركي والمستشفيات بأن نحو تسعة إلى خمسة وعشرين من رجال الميليشيات قتلوا ليل أمس في اشتباكات مع قوات أميركية وقعت بكربلاء.
وفي وقت سابق، صرح مدير مستشفى كربلاء العام الطبيب حسن نصر الله لفرانس برس بأن 25 شخصاً من ميليشيا جيش المهدي قتلوا فيما أصيب ثلاثون آخرون بينهم اثنان من الزوار الإيرانيين اليوم الأربعاء في العملية العسكرية الجارية حاليا وسط مدينة كربلاء بين القوات الأميركية وأنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.
قوات التحالف شنّت عملية عسكرية كبيرة فجر اليوم الأربعاء في وسط كربلاء حول مسجد يسيطر عليه اتباع الصدر كما أفاد شهود عيان. وقد سمع دوي إطلاق نار من أسلحة ثقيلة وخفيفة طوال الليل في هذا القطاع فيما منعت قوات التحالف الدخول إلى وسط المدينة وأقامت حواجز على الطرق المؤدية إليه.

وفي نبأ بثته من النجف الأشرف، أفادت وكالة رويترز بأن الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر توعد اليوم الأربعاء بمواصلة القتال ضد قوات التحالف لكنه أبدى في الوقت نفسه استعداده لحل ميليشياته إذا طلب منه زعماء الشيعة ذلك.
وأضاف قائلا خلال مؤتمر صحفي إنه يتعين على القوات التي تقودها الولايات المتحدة أن تنسحب من العراق وتسلم السيادة لحكومة يختارها العراقيون.



ذكر وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اليوم الأربعاء أن الدول العربية لم ترد بعد على طلبه إرسال قوات حفظ سلام للعراق من دول غير دول الجوار.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن زيباري تصريحه بأنه أبلغ وزراء الخارجية العرب خلال اجتماعهم الأخير أن العراق يريد من الدول العربية المساهمة بقوات سلام. وقال انه ابلغهم أن ذلك سيكون بمثابة لفتة تضامن وتأييد.
كما نقل عنه القول أيضا إن بعض الوزراء المشاركين في الاجتماع الذي عقد في القاهرة الاثنين طالبوا بانسحاب فوري للقوات الأميركية من العراق.
وأضاف أن العراق أبدى بعض التحفظات على مشاركة دول الجوار بقوات لحفظ السلام، لكنه رحب بمشاركة دول مثل مصر واليمن والإمارات العربية المتحدة ودول شمال أفريقيا.


ذكرت رئيسة الفيليبين غلوريا أرويو اليوم الأربعاء أن أربعة عمال فيليبينيين قتلوا في هجوم بقذائف هاون في العراق مضيفة أن مانيلا ستقوم بمراجعة الوضع الأمني بالنسبة لثلاثة آلاف مدني من الفيليبين يعملون هناك.
يشار إلى أن الفيليبين أرسلت أيضا نحو مائة فرد من قوات الشرطة والجنود والعاملين في مجال الصحة للمساعدة في جهود إعادة اعمار العراق.
رويترز أفادت بأن الفيليبينيين الأربعة قُتلوا في هجوم بقذائف هاون في وقت متأخر من مساء الثلاثاء على معسكر تابع للجيش الأميركي في بَلَد. وكانوا ضمن أكثر من 1360 فيليبينيا يعملون في معسكر اناكوندا وضمن نحو ثلاثة آلاف فيليبيني في شتى أنحاء العراق.
أرويو أضافت أنها أصدرت تعليمات للمسؤولين بتقييم الوضع الأمني بالنسبة للمدنيين الذين يعملون في القواعد الأميركية بالعراق.

صرح ناطق باسم سلطة الائتلاف المؤقتة اليوم الأربعاء بأن السلطات الأميركية في العراق بدأت تحقيقا دقيقا في خطف الأميركي نيكولاس بيرغ الذي اظهر شريط مصور على موقع إنترنت مقرب من تنظيم القاعدة عملية قطع رأسه في العراق.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن الناطق دان سينور قوله خلال مؤتمر صحفي في بغداد إن الحكومة العراقية تقوم بتحقيق دقيق جدا حول هذه القضية. وأضاف أن كل العالم يشعر بالصدمة من جراء الصور الرهيبة لهذا العمل الإرهابي.


ذكر السيناتور الجمهوري جون وورنر أمس أن وزارة الدفاع الأميركية ستنقل اليوم الأربعاء إلى مجلس الشيوخ صوراً جديدة لمعتقلين عراقيين تعرضوا للتعذيب.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عنه القول أيضا إن الصور ستعرض على النواب طوال ساعات قبل إعادتها إلى السلطات العسكرية التي ستحتفظ بها سرية.
وأوضح وورنر قائلا: اتخذنا قراراً بالتنسيق مع وزارة الدفاع تنقل بموجبه الصور إلى مجلس الشيوخ ويرافقها مندوب عن الوزارة لمساعدة أعضاء الكونغرس الذين يرغبون في مشاهدتها، بحسب ما نقل عنه.
كما أكد أن مشاهدة الصور ستتحدد بثلاث ساعات بعد الظهر، ثم تعاد إلى وزارة الدفاع "التي ستحتفظ بها سرية"، مشيراً إلى أن هذه الصور "هي عناصر ملف" في إطار الإجراءات القانونية الجارية.


صرح مدير المحكمة الخاصة التي ستحاكم الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين اليوم الأربعاء بأنه من المستبعد تسليم صدام للسلطة العراقية قبل الثلاثين من حزيران المقبل موعد تسليم السيادة للعراقيين وإنه على الأرجح سيواجه المحكمة في عام 2005، بحسب ما نقلت عنه وكالة رويترز للأنباء.
وعدّل سالم الجلبي مدير المحكمة الخاصة العراقية في بيان تصريحاتٍ أدلى بها في الكويت الثلاثاء عندما قال إن صدام قد يسلم للعراقيين مع معتقلين بارزين آخرين قبل أن يسلم التحالف السيادة للعراقيين.
وأفاد البيان بأن "الجلبي قال إن الولايات المتحدة أبدت استعدادها لتسليم أفراد محتجزين - عندما توجه لهم الاتهامات - للمحكمة الخاصة العراقية إذا كانت المحكمة الخاصة العراقية مستعدة لاحتجازهم" ، على حد تعبيره.
وقال البيان إن من السابق لأوانه بحث جدول زمني لكن بعض الأفراد ستوجه لهم الاتهامات خلال الأشهر القليلة المقبلة ومن المرجح أن تبدأ محاكماتهم في عام 2005.


صرح ناطق باسم الحكومة الدنمركية اليوم الأربعاء بأن الحكومة حظيت بموافقة البرلمان على خطط لمد فترة وجود القوات الدنمركية في العراق ستة أشهر أخرى اعتبارا من نهاية أيار.
رويترز نقلت عن الناطق أن بلاده ستُبقي نحو 500 جندي في العراق بعد أن تسلم واشنطن السلطة لحكومة عراقية في نهاية حزيران إذا دعتها الحكومة الجديدة للبقاء وإذا ساندت الأمم المتحدة نقل السلطة.
وأضاف "الاتفاق لا يعني أن الدنمرك سترسل المزيد من القوات لكن نطاق مسؤولياتنا قد يتسع بما يعني وضع عدد من القوات البريطانية تحت قيادة دنمركية" ، بحسب تعبيره.


أفادت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء نقلا عن شركة انترأنرغوسرفيس اليوم الأربعاء بأن الروسيْين اللذين يعملان لدى هذه الشركة وخطفا في العراق الاثنين على قيد الحياة وبخير ولكن مكان تواجدهما غير معروف. وقال ألكسندر ابراموف مدير عام الشركة للوكالة لدينا أدلة مشجعة على أن عاملي الشركة اللذين خطفا في العراق ما زالا على قيد الحياة وبخير ولكن حتى الآن لا نعلم مكانهما، بحسب تعبيره.
رويترز أشارت في النبأ الذي نقلته عن إنترفاكس إلى مقتل مهندس روسي آخر عندما تعرض المهندسون لإطلاق نار أثناء عودتهم بالسيارة إلى منزلهم أمس الأول.


في روما، نسبت صحيفة بارزة إلى قائد عسكري إيطالي اليوم الأربعاء قوله إن الحراس العراقيين يعذبون السجناء في جنوب العراق ويعتبرون مثل هذه المعاملة الوحشية جزءا من عملهم.
وكالة رويترز نقلت عن الكولونيل كارميلو بورجيو تصريحه لصحيفة كورييري ديلا سيرا "رأينا في بعض الأحيان معتقلين شبه أموات بأجسادهم حروق وكدمات مروعة من اثر الضرب" ، على حد تعبيره.
وسئل عما إذا كانت القوات الإيطالية قد شكت للحراس العراقيين فقال "بالطبع إلا انهم دهشوا لشعورنا بالاشمئزاز. استقبال المعتقلين بثلاثين جلدة بالسوط أمر عادي بالنسبة للشرطة العراقية"، بحسب ما نقل عنه.
يشار إلى أن القوات الإيطالية المنتشرة في مدينة الناصرية تسلم المجرمين العاديين إلى السجن المحلي بينما تسلم المشتبه بضلوعهم في الإرهاب إلى القوات البريطانية التي تتولى القيادة في جنوب العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG