روابط للدخول

متابعة جديدة لصحف عربية صادرة اليوم


حسين سعيد

مستمعينا الاعزاء اجدد لكم التحية وهذه جولة على ابرز التعليقات ذات الصلة بالشأن العراقي نشرتها يوم الجمعة صحف صادرة في دول خليجية.
** **

دعت صحيفة الشرق القطرية في افتتاحيتها وزراء خارجية الدول العربية الذين من المقرر ان يجتمعوا في القاهرة يوم السبت للتحضير للقمة العربية المقبلة الى استغلال ما سمتها بسانحة الفوضى التي تضرب العراق لمزيد من الضغط على الولايات المتحدة، التي تقود التحالف الدولي، من أجل تسليم السلطة إلى العراقيين في موعدها في حزيران المقبل.

واعتبرت الصحيفة ان مثل هذه الخطوة وحدها هي التي ستعيد السيادة الى العراقيين وستفتح الطريق أمامهم حتى يشكلوا حكومة وحدة وطنية. وشددت على ان الملف العراقي صار معياراً حقيقياً لصدقية الولايات المتحدة.
** *** **
مستمعي الاعزاء وقبل ان نواصل قراءتنا في صحيفة خليجية أخرى هذا مراسلنا في الكويت سعد العجمي واستعراض للشأن العراقي في صحف كويتية:
(تقرير سعد العجمي)

اكدت صحيفة الوسط البحرينية ان اعتذار الرئيس الأميركي جورج بوش عبر قناتي "العربية" و"الحرة" على ما جرى في سجن ابوغريب، ووعده بمحاسبة من قاموا بهذا العمل يشير إلى أن الأنظمة الديمقراطية قد تخطئ وليست مثالية لكن لديها قوانين تحاسب قضائيا!

ولفتت الكاتبة ريم خلف في مقال نشرته الوسط الى ان الواقع العربي يقول أكثر من ذلك، مشددة على ان هذا الواقع هو السبب في وصولنا الى ما نحن فيه. وتساءلت الكاتية فكم من قصص و"حكاوي" عن أنظمة عربية لا تسأم من قمع شعوبها داخل أراضيها، وفي سجون تستخدم فيها أبشع وسائل التعذيب، واضافت الأمثلة كثيرة وهي معروفة، لكنها تختلف من بلد إلى آخر بحسب حسه في التعذيب.

ونبهت الكاتبة في مقالها الذي حمل عنوان (سجون ابو غريب في البلاد العربية) الى ان ما تصفه الأنظمة العربية بصنوف التعذيب التي تستنكرها على سجن "أبوغريب" لم تعن شيئا لها، كون اكثرها يسير على المسار نفسه، وإن اختلفت الأساليب، أو الحالات التي تتعامل بها.

وخلصت الكاتبة الى التساؤل التالي: هل نسمع يوما من رئيس عربي اعتذارا كاعتذار الرئيس الأميركي، حتى لو كان اعتذارا اعلاميا؟
** **** **
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام جولتنا على صحف صادرة في دول خليجية.
اعد الجولة وقدمها حسين سعيد واخرجها نبيل خوري.
شكرا على حسن متابعتكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG