روابط للدخول

عرض لمقالات رأي ذات صلة بالشأن العراقي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم


ميسون أبو الحب

اهلا وسهلا بكم:

اخترت لكم من صحيفة الشرق الاوسط أن كوفي أنان الامين العام للامم المتحدة اعلن في مقابلة تلفزيونية ان مجلس الأمن سيوافق على الارجح على قرار إرسال قوات متعددة الجنسيات للمساعدة في استقرار الوضع في العراق وان المنظمة الدولية ستفعل ما في وسعها لنقل السيادة إلى العراقيين والعمل على استتباب الأمن. أنان اعتبر أيضا ان مشاركة عناصر من حزب البعث المنحل خطوة ايجابية لان هذا الحزب كما أشار يمثل شريحة كبرى من العراقيين.

القدس العربي ذكرت ان الاسم المرشح حاليا لرئاسة الوزراء في العراق هو مهدي الحافظ وزير التخطيط الحالي وأنه يحظى كما يقول العراقيون بتأييد اميركي وبتأييد الاخضر الابراهيمي. القدس العربي ذكرت ان الحافظ كان عضوا في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي ثم انفصل عن الشيوعيين قبل سنوات. الصحيفة اضافت ان الحافظ لا يتمتع بتأييد الشيوعيين كما لا يتمتع بتأييد الشيعة كما يواجه رفضا من جماعة الجلبي حسب ما ذكرت الصحيفة. القدس العربي اضافت تأكيد العراقيين ان احد الزعيمين الكرديين مسعود برزاني وجلال طلباني سيكون نائبا لرئيس الجمهورية. الصحيفة اوردت شائعات في العراق تذكر ان الادارة الاميركية تفكر في تسليم السلطة في العراق الى ضابط قديم يتمتع برضى الشعب العراقي لم يعلن عن اسمه، حسب الصحيفة.


الشرق الاوسط ايضا نشرت مقابلة مع رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق حارث الضاري قال فيها إن اغتيال الصدر او اعتقاله سيكون حماقة كبرى والعلاقة بين الشيعة والسنة توطدت اكثر هذه الايام، حسب الصحيفة. حارث الضاري اضاف لصحيفة الشرق الاوسط ايضا ان تركيبة مجلس الحكم الانتقالي تكرس الطائفية والعنصرية والمصالح الذاتية على حساب مصالح الفئات الاخرى من ابناء الشعب العراقي، حسب قول حارث ضاري مضيفا ان هذا هو سبب رفضه للمجلس باعتباره غير شرعي لانه شكل من قبل قوات الاحتلال.

أما الان فننتقل الى عما في قراءة للصحف الصادرة هناك من حازم مبيضين:

جولتنا في الصحافة العربية انتهت، شكرا لاصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG