روابط للدخول

مقتل أربعة تلاميذ بالرصاص في بغداد عقب انفجار قنبلة مزروعة على الطريق في مركبة عسكرية أميركية، صواريخ من طراز كاتيوشا تصيب فندقا و مستشفى و منشأة تابعة للشرطة في مدينة الموصل


أياد الكيلاني

قال شهود عيان إن أربعة تلاميذ قتلوا بالرصاص في بغداد اليوم الأحد عقب انفجار قنبلة مزروعة على الطريق في مركبة عسكرية أمريكية.
وذكر بعض الشهود أن التلاميذ وأعمارهم جميعا نحو 12 عاما قتلوا برصاص القوات الأمريكية التي فتحت النيران بشكل عشوائي بعد الانفجار الذي وقع في شارع القناة بشرق بغداد. وأصيب خمسة آخرون على الأقل.
ولم يدل الجيش الأمريكي على الفور ببيان بخصوص الحادث.
وقال سائق شاهد الحادث "رأيت طفلا يرقد في الشارع وآثار رصاصتين على رقبته وعلى جانبه...كان يحمل حقيبة المدرسة على ظهره.. بعد 15 دقيقة جاء أقاربه وأخذوا جثمانه."
وأكد مستشفى مجاور وصول جثث أربعة أطفال أصيبوا بطلقات نارية.
وكانت المركبة من نوع همفي ضمن قافلة عسكرية تجوب الشارع. وقال الشهود إن أطباء عسكريين نقلوا جنديين كانا داخل المركبة من موقع الحادث.

قالت الشرطة العراقية إن صواريخ من طراز كاتيوشا أصابت فندقا ومستشفى ومنشأة تابعة للشرطة في مدينة الموصل بشمال العراق اليوم ، مما أسفر عن مقتل اثنين من العاملين في المستشفى واثنين من العاملين بالفندق وإصابة 13 آخرين.
وأضافت الشرطة أن صاروخا سقط على مستشفى السلام في الموصل ، مما أسفر عن مقتل امرأتين تعملان في المستشفى وإصابة عشرة.
وبعد أقل من ساعة سقط صاروخ آخر على فندق آشور في وسط المدينة مما أدى إلى وقوع أضرار بالغة كما أسفر عن ثلاثة مصابين توفي اثنان منهم في وقت لاحق في المستشفى متأثرين بجروحهما وهما من العاملين في الفندق.
وسقط صاروخ ثالث على مركز لصيانة مركبات الشرطة قريب من مركز الشرطة في منطقة وادي حجر بجنوب الموصل مما أسفر عن إصابة شرطيين.

نسبت وكالة فرانس بريس للأنباء إلى (خاشم الحسني) من الحزب الإسلامي العراقي – وهو أحد الوسطاء في المفاوضات الجارية بين سلطة الائتلاف ومسؤولين عراقيين – قوله إن المفاوضات أسفرت عن اتفاق جديد لتمديد وقف النار في الفلوجة لفترة غير محددة ولمنع حمل السلاح في المدينة.
غير أن المتحدث باسم لجنة علماء المسلمين السنة أكد بأن أي اتفاق من هذا النوع لا بد من حصوله على موافقة أهالي الفلوجة ، حيث تطوق قوات المارينز الأميركيين مئات المتمردين.
وتذكر الوكالة بأن القادة العسكريين الأميركيين دأبوا على اتهام المتمردين في الفلوجة بعدم الالتزام باتفاقات وقف النار ، مع تحذيرهم من أن قوات المارينز تقف على أهبة الاستعداد لشن عمليات هجومية في أية لحظة.
من جهتها نسبت وكالة رويترز إلى ضباط أميركيين قولهم إن المحاولات المبذولة لإنقاذ الهدنة الهشة في الفلوجة قد لا تسفر إلا عن تأخير مهمة أمريكية مستحيلة للقضاء على المقاومين بدون إثارة عداءات جديدة في البلدة.
وكانت محادثات أمس السبت أسفرت عن اتفاق آخر يقضي بانضمام الشرطة العراقية إلى مشاة البحرية الذين يطوقون البلدة الواقعة غربي بغداد في دوريات بشوارعها اعتبارا من يوم الثلاثاء في محاولة لإضفاء وجه عراقي على الجهود المبذولة لإحلال السلام.
نقلت وكالة Associated Press عن الBrig Gen Mark Hertling تأكيده بأن الاحتمالات تشير إلى دخول القوات الأميركية إلى بعض أجزاء مدينة النجف قريبا ، بهدف قمع الميليشيا المتطرفة التابعة لرجل الدين الشيعي مقتدى الصدر ، إلا أن هذه القوات ستبقى بعيدة عن العتبات المقدسة في وسط المدينة بهدف تفادي إثارة غضب الشيعة. وتوضح الوكالة بأن هذا التحرك الجديد سيحقق للقوات الأميركية قدرا من السيطرة على النجف ، أملا منها من أن دخولها الأحياء الجديدة نسبيا من المدينة لن يغضب الشيعة.

قال وزير النفط العراقي إبراهيم بحر العلوم اليوم الأحد إن مرفأ البصرة النفطي لا يزال مغلقا بعد هجمات انتحارية بزوارق ولكن من المتوقع أن يستأنف التصدير يوم الاثنين.
وقال بحر العلوم في مؤتمر صحفي في بغداد "لا يزال يجري تقييم الأضرار التي حدثت في المنشآت. وستستأنف الصادرات غدا."
وكان شامخي فرج رئيس مؤسسة تسويق النفط العراقية (سومو) قال لرويترز في وقت سابق إن الهجمات التي وقعت أمس السبت بزوارق ملغومة لم تلحق أضرارا بالبنية التحتية النفطية وان صادرات خام البصرة الخفيف استؤنفت.

ذكر الراديو الحكومي في صوفيا اليوم الأحد إن الرئيس البلغاري جورجي بارفانوف قام بزيارة مفاجئة لقوات بلاده في كربلاء بجنوب العراق.
وذكر الراديو البلغاري إن بارفانوف زار القاعدة التي تتمركز بها كتيبة المشاة البلغارية وقوامها 450 فردا في كربلاء كما تحدث مع القائد البولندي المسؤول عن تسعة آلاف من القوات الأجنبية بالمنطقة.
ولم يعط الراديو تفاصيل أخرى. ولم يتسن الاتصال على الفور بمكتب بارفانوف للتعليق.

قال الأسطول الخامس الأمريكي الذي يتخذ من البحرين قاعدة له اليوم الأحد إن جنديا ثالثا بالبحرية الأمريكية توفي متأثرا بجروح أصيب بها في هجوم انتحاري بزورق على مرفأ تصدير النفط في البصرة يوم السبت.
وقال الأسطول في بيان "توفي جندي من حرس السواحل الأمريكي متأثرا بجروح أصيب بها عندما انفجر مركب خشبي بينما كان هو وستة آخرون من بحارة التحالف يعتلون ظهره" لتفتيشه.
وأضاف "قُتل اثنان من جنود البحرية الأمريكية وجرح ثلاثة آخرون من جنود البحرية وجندي من حرس السواحل. وهم يتعافون في مستشفى عسكري بالكويت.

على صلة

XS
SM
MD
LG