روابط للدخول

تقرير عن الأوضاع الأمنية في العراق


شيرزاد القاضي

مستمعينا الكرام

كتب فالنتيناس مايت من قسم الأخبار والتحليلات السياسية في إذاعة أوربا الحرة، تقريراً تحدث فيه عن الوضع الأمني في العراق حيث أشار الى الإنفجارت التي حدثت في مدينة البصرة ضمن سلسلة من اعمال العنف التي اجتاحت العراق مؤخراً.

التقرير أشار أيضاً الى الإشتباكات التي حدثت في مدينة الفلوجة والتي أدت الى مقتل المئات، ولفت الى التوتر الذي حدث بين القوات الأميركية ورجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، واحتمال تصاعد اعمال العنف في مدينة النجف.

اضاف التقرير أن السلام يعم في شمال العراق، حيث استطاع سكان البلاد من الكرد أن يديروا حكماً ذاتياً ، وليس لهم أي عداء لقوات الإحتلال ، بحسب التقرير الذي أشار الى بعض الحوادث الإستثنائية كما حدث مؤخراً في الموصل عندما انفجرت عبوة ناسفة على جانب طريق ما أدى الى اصابة خمسة جنود أميركيين بجروح.

وبالرغم من أن كردستان تتميز بهدوء أكبر من بقية أنحاء العراق مثلما أشار تقرير قسم الأخبار والتحليلات السياسية لكن الكرد يشعرون بالقلق من انتشار العنف في الجنوب ما قد يهدد حكمهم الذاتي، ونقل التقرير عن هيوا عثمان وهو صحفي كردي يعمل في معهد تقارير الحرب والسلام، في مدينة السليمانية، نقل عنه أن مدينة السليمانية تنعم بالهدوء:
- صوت عثمان ---


وأشار عثمان الى أن نقص الطاقة الكهربائية يعود الى النمو السريع في اقتصاد المنطقة، وقال إن العمل يجري لبناء 17 مصنعاً جديداً في السليمانية، لكن رغم هدوء الأوضاع، هناك خشية أن تؤثر اعمال العنف على النجاحات السياسية التي تم تحقيقها.

ويقول عثمان إن العديد من الكرد قلقون من أن تُقدم واشنطن على سحب قواتها من العراق، مثلما فعلت اسبانيا والهندوراس:
-- صوت عثمان --

التقرير أشار الى أن لقوات التحالف عددا محدودا من الجنود في كردستان، لا يتجاوز عدة مئات، فيما أشار عثمان الى أن الكرد رحبوا بالأميركيين وقوات التحالف باعتبارهم محررين.
--- صوت عثمان ----

---------- فاصل ---

وعلى صعيد ذي صلة بالهدوء الذي يعم المنطقة الكردية أشار التقرير الذي أعده قسم ألأخبار والتحليلات السياسية في إذاعة اوربا الحرة الى أن أغلبية الكرد مقتنعون ببقاء كردستان ضمن عراق فدرالي وهم لا يسعون من أجل الحصول على استقلال كامل، لكن الوضع الأمني في العراق وحوادث العنف دفعت بالتوترات ازاء القضية الكردية الى الوراء بحسب التقرير الذي نقل عن يحيى سعيد من معهد لندن للإقتصاد والعلوم السياسية، نقل عنه قوله:
-- صوت سعيد --

وأضاف سعيد أن اعمال العنف قد تدفع بالكرد الى الحصول على قدر أكبر من الحكم الذاتي لكن قوات التحالف تعمل على مراعاة هذا الأمر حيث تم تعيين بابكر زيباري وهو مقاتل سابق في صفوف البيشمه ركه، في منصب قائد الآركان في القوات العراقية المسلحة.

وفي هذا الصدد نقل التقرير عن دانيل نيب مدير دراسات الشرق الأوسط في معهد الخدمات الملكية المتحدة في لندن، أن القرار يوضح تصميم سلطة الإئتلاف الحفاظ على كردستان كجزء من العراق
--- صوت نيب --

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام

قدمت لكم عرضاً لتقرير أعده قسم الأخبار والتحليلات السياسية في إذاعة أوربا الحرة.

شكراً لمتابعتكم

على صلة

XS
SM
MD
LG