روابط للدخول

المحكمة العراقية الخاصة التي ستحاكم رئيس النظام السابق


ناظم ياسين

أُعلن في بغداد الثلاثاء عن اختيار قضاة التحقيق والمدعّين الذين سيحاكمون الرئيس السابق صدام حسين وأعضاء آخرين في نظامه البعثي، بحسب ما أفادت وكالات أنباء عالمية.
وكالة أسوشييتد برس للأنباء نقلت عن انتفاض قنبر، الناطق باسم حزب (المؤتمر الوطني العراقي) تصريحه في مؤتمر صحفي أمس بأن القانوني سالم الجلبي، وهو محام درس في الولايات المتحدة، عُيّن مديرا عاما لإدارة المحكمة. وأضاف أنه تم رصد ميزانية للمحكمة قدرها خمسة وسبعون مليون دولار لعامي 2004 و2005.
وجاء في التقرير الذي بثته وكالة رويترز عن هذا الموضوع أن هويات القضاة لم تُكشف خشية ملاحقة أنصار النظام السابق لهم.
يشار إلى أن الولايات المتحدة أعلنت بعد شهرٍ من اعتقال صدام أنها ستعامله كأسير حرب. وهو معتقل في سجن سري منذ القبض عليه في الثالث عشر من كانون الأول من العام الماضي. وقد ترددت أخيرا شائعات مفادها أنه نُقل إلى القاعدة العسكرية الأميركية في قطر. لكن مسؤولين أميركيين نفوا ذلك، وأكدوا انه سيحاكم في العراق أمام محكمة عراقية.
رويترز أفادت بأن الجلبي أعرب عن اعتقاده بأن توصيف صدام سيتغير إلى مجرم حرب قبل بدء محاكمته.
وتوقع أن يطلب المدّعون عقوبة الإعدام لصدام وغيره من أركان النظام السابق لكنه أضاف أن من السابق لأوانه التكهن بموعد بدء محاكمة صدام الذي اتهم بارتكاب جرائم حرب وأخرى ضد الإنسانية بينها إصدار أمر مهاجمة الكرد بالأسلحة الكيماوية.
وفي مقابلة مع إذاعة العراق الحر، أوضح السيد سالم الجلبي أن تعيين قضاة التحقيق تم قبل أسبوع.
(المقابلة)
ولمزيدٍ من الإيضاحات، تحدثنا إلى الخبير في الشؤون السياسية والقانونية الدكتور فؤاد حسين.
(المقابلة)
وحول الجوانب القانونية لمحاكمة صدام وأعوانه، أجريت المقابلة التالية مع الأكاديمي والمستشار القانوني الدكتور منذر الفضل.
(المقابلة)

على صلة

XS
SM
MD
LG